كواليس الساعات الأخيرة قبل قرار زيدان المفاجئ

«آس آرابيا» تنشر تفاصيل الساعات الأخيرة التي سبقت قرار زيدان بالرحيل.

0
%D9%83%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%B3%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%A7%D8%B9%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AE%D9%8A%D8%B1%D8%A9%20%D9%82%D8%A8%D9%84%20%D9%82%D8%B1%D8%A7%D8%B1%20%D8%B2%D9%8A%D8%AF%D8%A7%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%81%D8%A7%D8%AC%D8%A6

كان قرار المدير الفني السابق لريال مدريد، زين الدين زيدان، بمغادرة الفريق، مفاجئَا للعالم أجمع، ولكن الجديد أنه كان مفاجئًا حتى للجهاز المعاون له.

تفاصيل جديدة عن رحيل زيدان، قد تزيد الغموض حول السبب الحقيقي لرحيل المدرب الفرنسي، تمثلت فيما علمته «آس» حول أن زيدان مهد اجتماعًا لمناقشة الخطة التحضيرية للموسم الجديد مع جهازه المعاون قبل قراره بيوم واحد فقط!.

الأمر يوحي إما بسرية تامة كان يريد زيدان أن يمرر من خلالها قراره، أو إن هناك شيئًا مفاجئًا حدث في الساعات الأخيرة من يوم الأربعاء الذي سبق إعلان زيدان استقالته بيوم.

زيدان دعا أعضاء الجهاز الفني للاجتماع المذكور، بهدف جدولة البرنامج التحضيري قبل يوم واحد من الرحيل، المساعدون، والمعدون البدنيون، ومدربو الأحمال، وحتى الأطباء كانوا في انتظار ذلك الاجتماع في السادسة مساء يوم الأربعاء.

في أعقاب ذلك، فاجأ المدرب البالغ من العمر 45 عامًا الجميع، بمن فيهم زملاءه المقربين بقراره، ومساء ذلك اليوم، تلقى أعضاء الجهاز بالكامل رسالة على تطبيق «واتساب» بإلغاء الاجتماع، لم يتخيل أحدهم أن يكون هذا بسبب قرار اتخذه زيدان في تلك الفترة القليلة.

وكما سبق ذكره، فهذا يوحي إما بسرية تامة، أو بحدث مفاجئ خلال تلك الساعات، وهو ما بدا جليًا من خلال عدم تسريب وسائل الإعلام حتى لأي تفاصيل إلى الآن، فلم يعرف أحد سوى قبل المؤتمر الصحفي المدوي بفترة قليلة لم تتخط الساعة.

وحتى قبل أن يعلن «زيزو» قراره المفاجئ بالرحيل، كان هناك موظفون من داخل النادي يؤمنون بأن المدرب الفرنسي سيخصص ذلك المؤتمر الصحفي للحديث عن مستقبل كل من البرتغالي كريستيانو رونالدو والويلزي جاريث بيل أو أحدهما، لكن زيدان قرر مفاجأة الجميع بما عزم عليه.

.