كل الطرق تقود إريك جارسيا إلى برشلونة

يحتاج فريق برشلونة إلى التعاقد مع قلب دفاع في أقرب وقت ممكن، خاصة بعد إصابة أراوخو وأومتيتي وجيرارد بيكيه.

0
%D9%83%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%B1%D9%82%20%D8%AA%D9%82%D9%88%D8%AF%20%D8%A5%D8%B1%D9%8A%D9%83%20%D8%AC%D8%A7%D8%B1%D8%B3%D9%8A%D8%A7%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9

حاولت إدارة نادي برشلونة الإسباني التعاقد مع إريك جارسيا، قلب دفاع مانشستر سيتي الإنجليزي، خلال سوق الانتقالات الصيفية الماضية.


ولم تقتنع الإدارة الإنجليزية بالعروض التي قدمتها نظيرتها الإسبانية، لذا تمسكت بـ إريك جارسيا، بالرغم من انتهاء عقده مع وصيف الدوري الإنجليزي الممتاز في صيف العام المقبل.


وسعت إدارة مانشستر سيتي إلى تجديد عقد إريك جارسيا في أكثر من مناسبة، ولكنه رفض الأمر وعبر عن رغبته في العودة من جديد إلى برشلونة.


وتُتيح قوانين كرة القدم إلى أي لاعب بالدخول في مفاوضات مع أي نادي آخر قبل ستة أشهر على انتهاء عقده، ما يعني أن برشلونة قادر على الحصول على خدمات إريك جارسيا مجانًا في الصيف وحسم الصفقة في يناير المقبل.


ولكن يبقى السؤال: هل سيتمكن برشلونة من استكمال الموسم الجاري دون التعاقد مع قلب دفاع؟


وتشير كافة الدلائل إلى أن وصيف الدوري الإسباني مجبر على التعاقد مع قلب دفاع في يناير المقبل، لا سيما بعد النكبات التي عانى منها مؤخرًا.


والتقى أتلتيكو مدريد وبرشلونة السبت الماضي في إطار منافسات الجولة العاشرة لليجا، وانتهى اللقاء بهزيمة البلوجرانا بهدفٍ نظيف.

ولكن ليست تلك المشكلة، فالمشكلة الأكبر هي خسارة قلب دفاعه المتميز جيرارد بيكيه.


ووفقًا للبيان الصادر عن برشلونة، فإن جيرارد بيكيه يعاني من إصابة من الدرجة الثالثة للرباط الجانبي الداخلي لركبته اليمنى وإصابة في الرباط الصليبي الجانبي.

ولم يُصدر برشلونة أي بيان يتحدث عن الفترة الذي سيغيبها جيرارد بيكيه، ولكن يبدو أن فترة غيابه لن تقل عن ثلاثة أشهر، هذا إذا لم يلجأ اللاعب إلى خيار الجراحة.


ولم يكن جيرارد بيكيه ضحية مباراة أتلتيكو مدريد الوحيدة، ففي ذلك اللقاء عانى سيرجي روبيرتو من تمزق في العضلية الأمامية لفخذه الأيمن، وبالتالي فسيغيب عن الملاعب لفترة لن تقل عن شهرين.


أضف إلى ذلك غياب رولاند أراوخو وصامويل أومتيتي، ما يعني أن برشلونة لا يمتلك قلب دفاع متاح في الوقت الحالي سوى الفرنسي كليمنت لينجليت.


وقد يلجأ رونالد كومان، مدرب برشلونة، إلى خيار اللعب بمواطنه فرينكي دي يونج في مركز قلب الدفاع خلال الفترة المقبل إلى حين استعادة أراوخو، أو قد يلجأ كومان إلى مدافعي الفريق الرديف.


وفي ظل الأزمات الدفاعية القوية الذي يعاني منها كومان، فإن الإدارة الكتالونية قد لا تنتظر حتى الصيف وتتقدم بعرض آخر إلى مانشستر سيتي في يناير.

.