Web Analytics Made
Easy - StatCounter
كل الطرق تؤدي إلى رحيل لوكاس فاسكيز عن ريال مدريد

كل الطرق تؤدي إلى رحيل لوكاس فاسكيز عن ريال مدريد

سيلعب زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد والمعارون وصفقات الفريق الجديدة دورًا كبيرًا في مستقبل الجناح الإسباني لوكاس فاسكيز مع النادي

محمد سعد
سيرخيو سانتوس - ترجمة: محمد سعد
تم النشر
آخر تحديث

من المقرر أن ينتهي عقد لوكاس فاسكيز، جناح فريق ريال مدريد الإسباني، مع ناديه في صيف عام 2021، لذا يجب على إدارة الملكي حسم هذه المسألة الصيف المقبل إذا كانت تود استمرار اللاعب رفقة الفريق.

وحتى الآن لم يتواصل أحد من إدارة النادي مع وكيل أعمال اللاعب للحديث عن إمكانية تجديد عقده لفترة أخرى، لذا تُشير كافة الدلائل إلى أن ريال مدريد لن يتواصل مع وكيل أعمال لوكاس.

وسيكمل لوكاس فاسكيز عامه التاسع والعشرين في الأول من يوليو المقبل، أي أن عقده مع ريال مدريد سينتهي وهو يبلغ من العمر 30 عامًا، لذا ترى إدارة النادي أن الفريق في حاجة إلى دماء جديدة شابة تقود دفته خلال السنوات المقبلة.

وبالرغم من الأداء الجيد الذي ظهر عليه اللاعب منذ عودته إلى ريال مدريد في موسم 2015-2016 وأهميته في الفريق، إلا أنه لم يستطع خلال تلك الفترة أن يكسب مكانة بالتشكيلة الأساسية لأي من المدربين الذين تولوا مهمة قيادة ريال مدريد، لذا لا تدعم الإدارة مسألة تجديد عقده مع الفريق.

وترى الإدارة أن الفريق بحاجة إلى بدائل شابة وتدعم فكرة منح فرصة للشبان الذي تعاقد معهم النادي في أسواق الانتقالات السابقة كفينيسيوس جونيور ورودريجو جويس.

ويسهم لوكاس بعمق في أسلوب لعب ريال مدريد، وبالرغم من هذا يرى النادي أنه لن يحصل في المستقبل على نفس الأهمية التي حصل عليها في السنوات الماضية، وتؤمن الإدارة بأن هناك لاعبين سيتطورون كثيرًا إذا حصلوا على دور أكبر كفينيسيوس ورودريجو وإبراهيم دياز.

اقرأ أيضًا: فيروس كورونا| زيدان وهازارد ونجوم ريال مدريد يدعمون حملة «البرنابيو»

وأمام هذا الموقف، فإن ريال مدريد قد يجتمع باللاعب نهاية الموسم وسيمنحه خيارين: إما البحث عن وجهة أخرى له وسيقدم له النادي كل التسهيلات لرحيله، وإما الاستمرار مع الفريق حتى نهاية عقده والرحيل بشكلٍ مجاني في صيف العام المقبل.

ولم يخلق لوكاس فاسكيز أي من المشكلات لا داخل ولا خارج الملعب، لذا لن تضع إدارة النادي أمامه العراقيل وستدعم قراره أيًا كان.

زيدان والمعارون سيلعبون دورًا أساسيًا في مستقبل لوكاس

وستكون للفرنسي زين الدين زيدان، مدرب ريال مدريد، الكلمة الأخيرة في مسألة تجديد عقد لوكاس، فبالرغم من رهانه الدائم على الجناح الإسباني، إلا أن اكتمال صفوف الفريق (25 لاعبًا) وعودة لاعبين من الإعارة كأشرف حكيمي ومارتين أوديجارد، بالإضافة إلى احتمالية تعاقد النادي مع صفقات جديدة، سيقلل كثيرًا من حظوظ لوكاس في الاستمرار، لذا ترى كافة الأطراف أن الأفضل للجميع هو رحيل اللاعب في أقرب وقت ممكن.

اخبار ذات صلة