الأمس
اليوم
الغد
19:45
رومانيا
السويد
16:00
موزمبيق
رواندا
14:00
شباب بلوزداد
جمعية عين مليلة
14:00
اتحاد بسكرة
اتحاد الجزائر
14:00
نادي بارادو
وفاق سطيف
14:00
نجم مقرة
أهلي برج بوعريريج
14:00
اتحاد بلعباس
النادي الرياضي القسنطيني
17:00
فنلندا
ليختنشتاين
16:59
أرمينيا
اليونان
16:30
النصر
الجزيرة
16:00
تنزانيا
غينيا الاستوائية
16:00
توجو
جزر القمر
17:00
تركيا
ايسلندا
14:00
نصر حسين داي
مولودية وهران
19:00
مالي
غينيا
19:00
الكونغو الديمقراطية
الجابون
19:00
غانا
جنوب إفريقيا
16:00
زيمبابوي
بوتسوانا
19:45
ألبانيا
أندورا
15:10
السد
الشحانية
19:45
صربيا
لوكسمبورج
19:45
التشيك
كوسوفو
13:00
الوكرة
أم صلال
14:00
عجمان
الوحدة
15:10
الريان
الأهلي
14:00
أولمبي الشلف
مولودية الجزائر
14:00
شبيبة القبائل
شبيبة الساورة‎‎
11:00
بعد قليل
تركمنستان
كوريا الشمالية
19:45
سويسرا
جورجيا
17:45
انتهت
مولودية الجزائر
شبيبة القبائل
19:45
البوسنة و الهرسك
إيطاليا
19:45
الدنمارك
جبل طارق
17:00
النرويج
جزر الفارو
10:30
الشوط الاول
ميانمار
طاجيكستان
11:00
بعد قليل
جزر المالديف
الفلبين
14:15
اتحاد كلباء
شباب الأهلي دبي
11:15
بعد قليل
قيرغيزستان
اليابان
12:45
ماليزيا
تايلاند
14:00
أفغانستان
الهند
16:00
مصر
كينيا
16:00
انتهت
نيجيريا
بنين
17:00
البرازيل
الأرجنتين
16:00
انتهت
الكاميرون
كاب فيردي
12:00
أوزبكستان
السعودية
19:00
انتهت
السنغال
الكونغو
19:00
انتهت
بوركينا فاسو
أوغندا
13:00
فيتنام
الإمارات
19:00
تونس
ليبيا
19:00
المغرب
موريتانيا
13:00
انتهت
أفريقيا الوسطى
بوروندي
19:45
فرنسا
مولدوفا
19:45
إسبانيا
مالطا
19:00
الجزائر
زامبيا
16:00
انتهت
غينيا بيساو
إي سواتيني
16:00
الأردن
أستراليا
16:00
انتهت
سيراليون
ليسوتو
19:00
انتهت
أنجولا
جامبيا
19:45
إنجلترا
مونتنجرو
16:00
الكويت
تايوان
13:00
انتهت
مالاوى
جنوب السودان
15:00
اليمن
فلسطين
16:00
انتهت
ناميبيا
تشاد
12:00
هونغ كونغ
البحرين
19:00
انتهت
السودان
ساو تومي وبرينسيبي
14:00
سوريا
الصين
12:30
انتهت
طبرجل
الشباب
13:00
لبنان
كوريا الجنوبية
14:00
العراق
إيران
15:00
عمان
بنجلاديش
19:45
البرتغال
ليتوانيا
كلاسيكو الليجا| الرابحون والخاسرون من قرار التأجيل

كلاسيكو الليجا| الرابحون والخاسرون من قرار التأجيل

بين الخاسرين والرابحين من تأجيل كلاسيكو الأرض الذي يجمع برشلونة وريال مدريد هناك من استفاد ومن لعن ذلك القرار، فمع زيدان وإصابات لاعبيه وجاهزية ميسي وزملائه

أحمد عزالدين
أحمد عزالدين

أعلنت لجنة المسابقات بالاتحاد الإسباني خلال الساعات الماضية عن قرارها بتأجيل موعد كلاسيكو الأرض بين فريقي برشلونة وريال مدريد، والتي كان من المقرر خوضها يوم 26 أكتوبر، ضمن مباريات الجولة العاشرة من بطولة دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.

تابع أيضًا: رسميًا.. ريال مدريد يتفق مع برشلونة على موعد «كلاسيكو الليجا» الجديد

وطلبت اللجنة اتفاق كلا الناديين على موعد محدد لخوض هذه المباراة، الأمر الذي بدأه النادي الكتالوني منذ ساعات بإصدار بيان رسمي ليؤكد اختياره موعد 18 ديسمبر لإقامة المباراة، على ملعب «كامب نو» معقل الفريق الكتالوني.

النادي الملكي منذ قليل أصدر بيانًا رسميًا للرد على طلب لجنة المسابقات واختيار موعد، قائلاً: «بعد قيام لجنة المسابقات للاتحاد الإسباني بتأجيل مباراة الكلاسيكو والتي كان من المقرر انعقادها يوم 26 أكتوبر بين برشلونة وريال مدريد ومطالبة كلا الناديين بالاتفاق على موعد محدد لخوض المباراة، يبلغ الريال أن الاتفاق المتفق عليه من قبل الناديين هو 18 ديسمبر».


لكن بشكل عام، قرار تأجيل المباراة كان بمثابة الربح للبعض، كذلك خسارة لمجموعة أخرى، فالرابحون ستكون أمامهم فرصة لتدبير أمورهم، فيما سيكون التوفيق غير حليف للذين كانوا يمنون النفس لخوض اللقاء اليوم قبل الأمس.

زيدان الذي تنفس الصعداء

تسببت الإصابات خلال الفترة الماضية في مشكلات كبيرة لفريق ريال مدريد، فكان من الصعب والمستحيل دخول لقاء برشلونة من دون لاعبين كالكرواتي لوكا مودريتش والويلزي جاريث بيل والألماني توني كروس والإسباني لوكاس فاسكيز، وبالإضافة إلى ذلك فإن المباراة كانت ستأتي بعد أيام قليلة من رحلة صعبة إلى الأراضي التركية، حيث سيواجه الأبيض فريق جالطة سراي بالجولة الثالثة من دور المجموعات في بطولة دوري أبطال أوروبا، في مباراة لا بديل لكتيبة زيدان فيها عن الفوز بعد الخسارة والتعادل خلال المواجهتين السابقتين.

كاسيميرو.. راحة مؤقتة

استنفدت طاقة اللاعب البرازيلي الدولي كاسيميرو خلال الفترة الماضية سواء مع فريقه أو منتخب بلاده، إذ إنه شارك في مباريات البرازيل الودية ولم يرتح، الأمر الذي يجعل اللاعب يفقد يوما بعد يوم بريقه، فليس هناك لاعب مهما وصلت قدراته البدنية إلى ذروتها يستغني عن الراحة، لذلك فمشاركة كاسيميرو خلال لقاء برشلونة كانت لتكون كارثية على وسط ريال مدريد في ظل غياب أو شكوك حول مشاركة كل من مودريتش وكروس.

ديمبلي في أمان

ابتسم الحظ أخيرا للاعب الفرنسي عثمان ديمبلي لاعب فريق برشلونة، فبعد الإصابات الكثيرة التي كانت تضربه في أوقات مهمة، جاء قرار الحكم ماثيو لاهوز بمنعه من المشاركة في الكلاسيكو عقب طرده ضد إشبيلية، لكن مع تأجيل المباراة سيكون هجوم برشلونة بعيدا عن غياب ديمبلي بمنتصف شهر ديسمبر.

وكان ديمبلي قد تحدث بأسلوب غير لائق مع ماتيو لاهوز حكم المباراة ضد الفريق الأندلسي، وأصدر الاتحاد الإسباني عقوبة الإيقاف مباراتين ضده، الأمر الذي كان سيتسبب في مشاكل عديدة لهجوم البلوجرانا.

مشاهدات.. إعلانات.. وتسويق.. أقل!

إقامة اللقاء في موعد مثل ذلك كان مثاليا لدور آسيا للمشاهدة وجني العديد من الأموال عن طريق الإعلانات والبث، لكن بعد تأجيله لمنتصف شهر ديسمبر سيكون من الصعب خوض اللقاء في توقيت صباحي مثل الذي كان مقررا له.

لذلك خسرت رابطة الليجا كثيرا من هذا القرار بالرغم من المحاولات العديدة لنقل اللقاء إلى ملعب ريال مدريد بالعاصمة، إلا أن حالات الرفض كانت ثابتة لم تتغير، فالآن فالخاسر الوحيد بل والأكبر هي الرابطة.

جاهزية برشلونة

خلال الفترة القليلة الماضية عاد الفريق الكتالوني لمستواه الحقيقي رويدا رويدا، تحديد بعد اكتمال شفاء ليونيل ميسي، وبالأخص بعد ما حدث في لقاء إنتر ميلان الذي يقدم كرة دفاعية رائعة منذ بداية الموسم، لكن مع عودة ليونيل كان الأمر مختلفا بعض الشيء، كذلك مع هشاشة ريال مدريد بشكل عام، كل تلك الأمور قد تجعل الكلاسيكو بمثابة اللقاء الودي للفريق الكتالوني الذي لا يرحم عادة حينما تلوح له رأس ريال مدريد.

اخبار ذات صلة