Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
21:00
أولمبيك خريبكة
اتحاد طنجة
19:00
نهضة الزمامرة
الفتح الرباطي
17:00
رجاء بني ملال
الدفاع الحسني الجديدي
00:30
انتهت
دالاس
ناشفيل
19:00
الجيش الملكي
الوداد البيضاوي
16:30
سموحة
المقاولون العرب
19:00
انتهت
أتالانتا
باريس سان جيرمان
19:00
الإنتاج الحربي
الأهلي
19:00
انتهت
شاختار دونتسك
بازل
19:00
انتهت
ولفرهامبتون
إشبيلية
16:30
المصري
الإسماعيلي
16:00
انتهت
البنزرتي
النجم الساحلي
14:00
الشوط الثاني
أسـوان
نادي مصر
17:00
تأجيل
اتحاد طنجة
نهضة بركان
16:00
انتهت
شبيبة القيروان
النادي الإفريقي
19:00
لايبزج
أتليتكو مدريد
19:00
برشلونة
بايرن ميونيخ
16:00
انتهت
نجم المتلوي
هلال الشابة
13:00
انتهت
السيلية
العربي
19:00
انتهت
حسنية أغادير
الرجاء البيضاوي
14:00
الجونة
الاتحاد السكندري
16:00
انتهت
اتحاد تطاوين
الملعب التونسي
19:00
انتهت
يوسفية برشيد
مولودية وجدة
16:30
نادي قطر
السد
16:30
وادي دجلة
حرس الحدود
16:30
الشحانية
الريان
16:30
الأهلي
الوكرة
21:00
انتهت
أولمبيك آسفي
المغرب التطواني
18:10
انتهت
الترجي
الصفاقسي
17:50
الاتحاد
الاتفاق
21:00
تأجيل
الفتح الرباطي
رجاء بني ملال
15:55
الفتح
أبها
16:00
انتهت
مستقبل سليمان
اتحاد بن قردان
16:15
الرائد
الحزم
18:00
انتهت
الاتحاد المنستيري
حمام الأنف
16:10
الفيحاء
الشباب
13:00
أم صلال
الغرافة
16:30
الدحيل
الخور
كأس السوبر الإسباني| 4 أسماء قادت برشلونة إلى الهاوية

كأس السوبر الإسباني| 4 أسماء قادت برشلونة إلى الهاوية

تعرض برشلونة لهزيمة نكراء في مباراة أتلتيكو مدريد التي أقيمت بالأمس في نصف نهائي كأس السوبر الإسباني وتُشير أصابع الاتهام إلى الكثيرين أبرزهم فالفيردي

محمد سعد
خوان خيمينيز - ترجمة: محمد سعد
تم النشر

خاض فريقا برشلونة وأتلتيكو مدريد، أمس الخميس، مواجهة نصف نهائي كأس السوبر الإسباني على عشب ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة.

وقدم فريق برشلونة مباراة رائعة حتى الدقيقة 75، ولكنه فقد ديناميكيته خلال الربع ساعة الأخيرة ليخسر الفريق بثلاثة أهداف لهدفين ويغادر البطولة.

وكان إقصاء الفريق الكتالوني بالأمس بمثابة ضربة قاسية ستكون لها حتمًا تأثيرات في الفترة المقبلة.

واعتاد المدرب الإسباني إرنستو فالفيردي أن يكون المذنب الأول في نكبات فريق برشلونة، بداية من كارثتي إيه إس روما وليفربول في دوري أبطال أوروبا ومرورًا بنهائي كأس ملك إسبانيا الذي تُوج به فالنسيا وحتى لقاء الأمس الذي أطاح ببرشلونة من بطولة السوبر الإسباني.

وفي حالة فوز الفريق الكتالوني في مباراة حاسمة أو هامة فإن أصابع المدح تُوجه إلى اللاعبين، أما في حالة الهزيمة فإن أصابع الاتهام تُوجه أولًا إلى فالفيردي.

وأخفق فالفيردي بالأمس في قراءة المباراة بشكلٍ جيد، فبينما كان فريقه متقدمًا بهدفين لهدف نظرًا للأداء الرائع والمجهود الكبير الذي قدمه اللاعبون طيلة 75 دقيقة لم يع المدرب الإسباني أن لاعبيه بدأوا في استنفاذ قدراتهم وتأخر في إجراء تبديلات لغلق المساحات أمام لاعبي أتلتيكو مدريد مما تسبب في خسارة الفريق للقاء في أقل من 10 دقائق.


وليس فالفيردي وحده من يتحمل النتيجة، فإذا كان قد تأخر هو في إجراء التبديلات أو فشل في قراءة آخر دقائق في المباراة؛ فإن لاعبيه قدموا أداءً سيئًا في آخر ربع ساعة ويتحملوا نفس القدر من المسؤولية الذي يتحمله فالفيردي.

وكان المدافع الفرنسي صامويل أومتيتي أبرز اللاعبين الذين انخفض إيقاعهم في الدقائق الأخيرة مقارنة بأدائه الدفاعي الرائع الذي قدمه في الـ 60 دقيقة الأولى.

اقرأ أيضًا: تقارير: اجتماع بين مسؤولي برشلونة وتشافي هيرناندير في قطر

وبعد تراجع أداء المدافع الفرنسي الآخر كليمنت لينجليت في المباريات الأخيرة فضل فالفيردي الاعتماد على أومتيتي في الخط الدفاعي بجانب جيرارد بيكيه، وقدم صامويل أداء تكتيكيًا رائعًا في أول 60 دقيقة، ولكنه أخفق في التحمل حتى نهاية المباراة وخارت قواه.

بوسكيتس

وتقع مسؤولية الهزيمة أيضًا على وسط ميدان برشلونة سيرجيو بوسكيتس، واستطاع الإسباني المخضرم تقديم ما يقرب من 75 دقيقة رائعة، ولكنه فقد كامل تركيزه في الدقائق الأخيرة مما تسبب في خسارته للعديد من الكرات وتراجع أداء وسط ملعب الفريق مما منح أتلتيكو مدريد حرية حركة أكبر والتقدم بالكرة للأمام، مما أجبر فالفيردي على سحبه في الدقيقة 86 والدفع بالكرواتي إيفان راكيتيتش بدلًا منه.

دي يونج

وإذا ما تحدثنا عن انخفاض إيقاع بوسكيتس في المباراة؛ فيجدر الإشارة أيضًا إلى أن زملاءه بوسط الملعب لم يقدموا له الدعم الكافي لمواصلة فنياته، وكان أبرز من تراجع أداؤهم أيضًا متوسط الميدان الهولندي فرينكي دي يونج.

فبعد بداية موسم رائعة تراجع أداء اللاعب بشكلٍ ملحوظ، ولم يكن للاعب أي تأثير على مستوى التمريرات الحاسمة أو التقدم بالكرة للأمام، كما فشل اللاعب في قيادة خط وسط برشلونة أو تدوير الكرة أو تجاوز خطوط الخصم.

اخبار ذات صلة