في ذكرى ميلاده.. ريفالدو «المنقذ»

يشهد اليوم احتفال اللاعب البرازيلي السابق ريفالدو بعيد ميلاده السابع بعد الأربعين،إذ يعتبر أحد أهم لاعبي كرة القدم البرازيلية الذين تشرفت الكرة الأوروبية باستضافتهم

0
%D9%81%D9%8A%20%D8%B0%D9%83%D8%B1%D9%89%20%D9%85%D9%8A%D9%84%D8%A7%D8%AF%D9%87..%20%D8%B1%D9%8A%D9%81%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%20%C2%AB%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D9%82%D8%B0%C2%BB

يشهد اليوم احتفال اللاعب البرازيلي السابقريفالدو بعيد ميلاده السابع بعد الأربعين، إذ يعتبر فيتور بوربا فيريرا أحد أهم لاعبي كرة القدم البرازيلية الذين تشرفت الكرة الأوروبية باستضافتهم عبر التاريخ، خاصة خلال الفترة التي قضاها في صفوف فريق برشلونة الإسباني ما بين موسم 1997-1998 حتى موسم 2002-2003، إذ تمكن من ترك بصمته محققا العديد من البطولات الجماعية والفردية لذاته، إذ وُلد يوم 19 أبريل من عام 1972، ويترأس حاليا نادي موجي ميريم البرازيلي.

ويسرد «آس آرابيا» في هذا الموضوع كل التفاصيل المهمة في حياة اللاعب البرازيلي ريفالدو

ثلاثية فالنسيا

ليس من السهل على أحد الاقتناع بأن بطولة دوري أبطال أوروبا يوم ما قد تكون خالية من تواجد فريق برشلونة الإسباني لأي سبب يذكر، لكن قبل مباراة فالنسيا التي أهلت الكتيبة الكتالونية للبطولة كرابع بطولة الدوري بفضل البرازيلي ريفالدو الذي عانى في طفولته الأمرين من الفقر الشديد، لكن القدر جعله سببا رئيسيا في تسجيل هاتريك وصف من مؤرخي كرة القدم بأنه الأفضل في التاريخ، خاصة للهدف الأخير الذي جاء من على بعد 20 ياردة إثر مقصية متقنة بالدقائق الأخيرة، لعله كان الحدث الأبرز في حياته، وفي شهر يونيو، كذلك لعام 2001 نفسه.

يذكر أن الموسم ذلك قد انتهى بفوز فريق فالنسيا ببطولة الدوري الإسباني برصيد 73 نقطة، فيما كان ديبورتيفو لاكورونيا وصيفا برصيد 68 نقطة، ريال مدريد ثالثا، وبرشلونة رابعا.

ثنائية الموسم الأول في برشلونة

دائما من الرائع أن يكون الموسم الأول لأي لاعب كرة قدم مع فريقه الجديد مدجج بالنجاح، إذ استطاع البرازيلي الفوز ببطولتي الدوري والكأس الإسبانيين خلال موسم 1997-1998، منهيا إياه هدافا للبطولة المحلية برصيد 19 هدفا مناصفة مع مهاجم فريق أتلتيكو مدريد كريستيان فييري، كذلك تسجيله هدفًا بالمباراة النهائية لحساب بطولة الكأس أمام مايوركا.

1998-1999.. والكرة الذهبية

بعد فوزه ببطولة كوبا أمريكا مع منتخب بلاده وخطفه لقب أفضل لاعب بها، تويج ببطولة الدوري الإسباني، وسجل 29 هدفا حينها بمختلف البطولات، كذلك فاز بجائزة لاعب العام من الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» وأفضل لاعب في أوروبا، كل ذلك كان كفيلا لمنح الكرة الذهبية تقديرا لما قدمه وأعطاه لكرة القدم.

دوري أبطال أوروبا.. من لا شيء

تخيل أنك تخوض 40 مباراة فقط مع فريقك، تسجل ثمانية أهداف، وتفوز بالنهاية ببطولة دوري أبطال أوروبا مع فريق مثل إيه سي ميلان الإيطالي، وذلك خلال إعارته للروسونيري لمدة عام، حققها بالفعل ريفالدو بالرغم من عدم مشاركته بالمباراة النهائية أمام يوفنتوس موسم 2003.

كأس العالم.. 2002 حيث السحر

بالرغم من عدم تسجيله خلال المباراة النهائية أمام المنتخب الألماني، إلا أنه شارك في الهدفين اللذين سجلهما رونالدو ومنحا السامبا بطولة كأس العالم، حركة ذكية بالسماح للكرة بالمرور بين قدميه بعد تمريرة دينيلسون التي وضعت رونالدو أمام المرمى، كذلك تسديدته التي لم يتمكن أوليفر كان من التعامل معها لترتد لرونالدو الذي تعامل معها بكل سهولة، وحولها للشباك.

.