في ذكرى رحيله.. تيتو فيلانوفا «رجل الظل»

يعيش النادي الكتالوني ليلة حزينة في الخامس والعشرين من شهر أبريل لكل عام بسبب وفاة المدرب تيتو فيلانوفا الذي فارقنا متأثرًا بمرض السرطان بالغدة اللعابية عن عمر يناهز 45 عامًا.

0
%D9%81%D9%8A%20%D8%B0%D9%83%D8%B1%D9%89%20%D8%B1%D8%AD%D9%8A%D9%84%D9%87..%20%D8%AA%D9%8A%D8%AA%D9%88%20%D9%81%D9%8A%D9%84%D8%A7%D9%86%D9%88%D9%81%D8%A7%20%C2%AB%D8%B1%D8%AC%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%B8%D9%84%C2%BB

مأساة هي عندما يرحل أحد عن عالمنا كنت تراه يوميا، حتى ولو تشاهده على التلفاز، في قلبك تعرف بأنه هنا، لديك إيمان بأن ترعرعه على جينات برشلونة ستجعله يوما ما صاحب إنجازات كبيرة، لكن حين يأتي الموت لا يمكن لمخلوق الوقوف أمامه، لكن اللوم هنا على السرطان اللعين الذي يعد المحطة قبل الأخيرة فيما يسمى الموت، إذ فتك ذلك الشيء برجل هادئ دائما، عاش في الظل حتى جعله يترك المستديرة وهو من داخله رافض لذلك القرار.. نحن في حضرة ذكرى الراحل تيتو فيلانوفا مدرب فريق برشلونة السابق، ومساعد بيب جوارديولا التاريخي، والشاهد على إنجازات عديدة في كامب نو، إذ فارق عالمنا في الخامس والعشرين من شهر أبريل لعام 2014.

يعيش النادي الكتالوني ومدينة برشلونة ليلة باهتة في الخامس والعشرين من شهر أبريل من كل عام بسبب وفاة المدرب تيتو فيلانوفا الذي فارق الحياة متأثراً بمرض السرطان بالغدة اللعابية عن عمر يناهز 45 عاماً.

ويستعرص «آس آرابيا» في هذا الموضوع العديد من الأمور التي حدثت في حياة تيتو داخل المستديرة.

الثقة من البداية

كعادة برشلونة في لاعبيها ومدربيها، يتم العمل على قدم وساق منذ البداية لتجهيز الأوضاع، فمنذ عام 2002 يتم تجهيز تيتو لهذا الدور كمدرب للفريق الأول، بدأ تيتو مع فريق شباب برشلونة خلال الموسم نفسه، من ثم خرج في جولة تدريبية مع ثلاثة أندية إسبانية مختلفة حتى عام في 2007 لقيادة الفريق الثاني بالنادي مباشرة، وبعد عام بات مساعد مدرب للإسباني بيب جوارديولا، حتى وصل لمنصب المدير الفني للفريق.

أصابع مورينيو

في 2011، تحديدا في بطولة كأس السوبر الإسباني لكرة القدم، التقى قطبا الكرة الإسبانية ريال مدريد وبرشلونة ذهابا وإيابا، خلال الجولة الأولى انتهت الأمور بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل فريق، فيما انتهت مباراة العودة بفوز برشلونة بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

خلال الدقائق الأخيرة من المباراة الثانية، طرد حكم المباراة ثلاثة لاعبين في شجار حدث من قبل مارسيلو إثر تدخله على سيسك فابريجاس، الأمر الذي جعل مورينيو مدرب الملكي حينها يدخل هو الآخر في شجار مع تيتو مساعد جوارديولا آنذاك واضعا أصابعه في عينه، إذ عوقب الطرفان بعد ذلك من قبل الاتحاد الإسباني لكرة القدم.

سباعية ألمانية

يعد من أسوأ أيام الفريق الكتالوني وليس تيتو فيلانوفا وحده حين خسر برشلونة أمام نظيره بايرن ميونيخ الألماني ذهابا وإيابا بسبعة أهداف من دون مقابل، حينها كان تيتو مدربا للفريق، إذ انتهت المباراة الأولى بفوز البافاري برباعية على ملعبه ووسط جماهيره، من ثم تكرر الأمر في كامب نو بثلاثية من دون مقابل، ليتأهل بذلك الألمان للدور النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

الموسم الأول.. ولقب الليجا

استطاع الراحل تيتو فيلانوفا الفوز ببطولة دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم خلال موسم 2012-2013 مع برشلونة بعدما حقق 100 نقطة عادل بها إنجاز البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب فريق ريال مدريد السابق حينها، إذ كان الفارق بين برشلونة المتصدر وريال مدريد الوصيف بعد نهاية البطولة 15 نقطة كاملة، حينها أظهر لاعبو برشلونة قسوتهم وقوتهم الكروية، إذ خسروا مباراتين فقط بالليجا طيلة الموسم مسجلين 115 هدفًا.

.