في بيان رسمي.. برشلونة بصدد اتخاذ إجراءات جديدة بعد تفشي فيروس كورونا

أكد برشلونة في بيان صادر عنه أن إدارة النادي ستشرع في إعداد ملفات تنظيم مؤقت للعمل بعد جائحة كورونا التي انتشرت مؤخرًا وطالت معظم بلدان العالم.

0
%D9%81%D9%8A%20%D8%A8%D9%8A%D8%A7%D9%86%20%D8%B1%D8%B3%D9%85%D9%8A..%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D8%A8%D8%B5%D8%AF%D8%AF%20%D8%A7%D8%AA%D8%AE%D8%A7%D8%B0%20%D8%A5%D8%AC%D8%B1%D8%A7%D8%A1%D8%A7%D8%AA%20%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%D8%A9%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%AA%D9%81%D8%B4%D9%8A%20%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7

أعلن نادي برشلونة الإسباني في بيان رسمي له أصدره بعد اجتماع مجلس الإدارة أنه سيبدأ عملية إعداد ملفات تنظيم مؤقت للعمل، على مستوى العاملين في القسم الرياضي وكذلك العاملين في القسم غير الرياضي.

وجاء في بيان النادي: «حاجتنا إلى اتخاذ إجراءات تكيف الالتزامات التعاقدية لموظفي النادي مع الظروف الجديدة والعابرة التي نعيشها تقودنا إلى تقديم ملفات مختلفة تتعلق بالمجال الرياضي (كرة القدم والرياضات الأخرى الاحترافية) وكذلك بقية الموظفين في المجال غير الرياضي».

وتابع البيان: «ستتم معالجة هذه الملفات أمام إدارة العمل بمقاطعة كتالونيا بمجرد أن يشارك النادي مع جميع موظفيه في القسم الرياضي وغير الرياضي جميع الأوجه المتعلقة بهذه الإجراءات وتداعياتها ونطاق عملها».

واختتم البيان: «سيتم إعداد تلك الملفات بدقة مع احترام لوائح العمل الرسمية وبموجب معايير التناسب، وقبل كل شيء، بموجب معايير العدل والإنصاف، بهدف وحيد هو استئناف النشاط في أقرب وقت ممكن».

جدير بالذكر أن الشهور القليلة الماضية شهدت اجتياح فيروس كورونا للعالم، إذ أُصيب به ما لا يقل عن نصف مليون شخص إلى الآن وأودى بحياة ما يزيد على 23 ألف شخص حول العالم.

ونظرًا لتفاقم تلك الأزمة الصحية، لم تجد الاتحادات الرياضية المختلفة خيارًا آخر سوى تأجيل أنشطتها ومسابقاتها، بالإضافة إلى إلغاء أخرى.

اقرأ أيضًا: تفصيلة جديدة تكشف نوايا برشلونة حول مستقبل ديمبلي

وتُعد إحدى النقاط الأكثر أهمية التي يعمل عليها نادي برشلونة في الوقت الحالي هو الوصول إلى حل مرض للجميع حول تخفيض رواتب اللاعبين للحد من تفاقم الأزمة الاقتصادية التي يعيشها الجميع في الوقت الحالي بسبب توقف جميع الأنشطة.

وتحتل إسبانيا أحد المراكز الأربعة الأولى في قائمة أكثر الدول تأثرًا بفيروس كورونا مما أثر بدوره على جميع القطاعات منها الرياضي.

.