في «بادرة حسن نية».. آرثر يعود إلى برشلونة قبل ساعات من مباراة نابولي

وصل لاعب الوسط البرازيلي آرثر إلى برشلونة في ساعة مبكرة من صباح الجمعة حيث أجرى فحصا للكشف عن فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، قبل أن يضع نفسه تحت تصرف إدارة النادي

0
%D9%81%D9%8A%20%C2%AB%D8%A8%D8%A7%D8%AF%D8%B1%D8%A9%20%D8%AD%D8%B3%D9%86%20%D9%86%D9%8A%D8%A9%C2%BB..%20%D8%A2%D8%B1%D8%AB%D8%B1%20%D9%8A%D8%B9%D9%88%D8%AF%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D9%82%D8%A8%D9%84%20%D8%B3%D8%A7%D8%B9%D8%A7%D8%AA%20%D9%85%D9%86%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%A9%20%D9%86%D8%A7%D8%A8%D9%88%D9%84%D9%8A

وصل لاعب الوسط البرازيلي آرثر ميلو إلى مدينة برشلونة في ساعة مبكرة من صباح الجمعة حيث أجرى فحصا في النادي للكشف عن فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، قبل أن يضع نفسه تحت تصرف إدارة النادي.

وعاد البرازيلي إلى برشلونة بعد رفضه الانضمام لتدريبات فريقه منذ 27 يوليو الماضي «كبادرة حسن نية بحثا عن حل للوضع الذي انتهت إليه علاقته حاليا مع النادي».

ولدى وصوله، خضع آرثر لفحوصات الكشف عن الفيروس، وهي الخطوة اللازمة والسابقة لانضمامه إلى تجمع الفريق الكتالوني الجمعة.

ودخلت العلاقة بين اللاعب والنادي إلى النفق المظلم منذ انتقاله إلى يوفنتوس حيث لم يرغب في العودة من عطلته بالبرازيل، لذا أعلن بدء إجراءات تأديبية بحقه فضلا عن عدم فسخ العقد قبل نهايته مع انتهاء دوري الأبطال.

اقرأ أيضًا: بارتوميو: كيكي سيتين لن يرحل عن برشلونة.. وسنعاقب آرثر

ويؤكد اللاعب أن مدربه كيكي سيتين كان قد ابلغه بأنه لن يلعب بعد مع البارسا، كما أن ميلو لم تعجبه طريقة تعامل النادي الكتالوني مع انتقاله ليوفنتوس، ما دفعه للسفر إلى تورينو وإجراء الكشف الطبي تمهيدا للانتقال.

إلا أن عقد ميلو مع البارسا ينتهي مطلع سبتمبر المقبل بعد انتهاء التشامبيونز ليج التي يشارك فيها برشلونة واليوفي.

وكان قد قال رئيس برشلونة جوسيب ماريا بارتوميو عن هذه المسالة مؤخرًا: «لقد تلقى آرثر عرضا جيدا جدا من أحد الأندية (يوفنتوس). وأوضح لنا ذلك والحقيقة أن هذا النادي به لاعب، بيانيتش، كان برشلونة يضع أنظاره عليه منذ فترة طويلة. وتم التوصل إلى اتفاق. لكن قرار الرحيل عن البرسا اتخذه آرثر. لأنه لم يثبت نفسه هنا كلاعب لا يمكن الاستغناء عنه».

وأكد بارتوميو أن النادي سيبدأ ملفا تأديبيا ضد آرثر، موضحا: «إذا كانت أسبابه غير مبررة، فسيكون هناك عقوبة مالية، هذا أمر مؤكد، ما فعله هو التصرف بعدم احترام تجاه زملائه لأن الفريق والنادي يريدان القيام بعمل جيد في دوري أبطال أوروبا».

.