فينيسيوس يتحدث عن هدف ريال مدريد وأسينسيو يشارك في الفوز الـ 100

حقق فريق ريال مدريد الفوزعلى إشبيلية خارج الديار في الجولة الحادية عشر من بطولة الدوري الإسباني الدرجة الأولى وقد تحدث البرازيلي فينيسيوس عن الهدف الذي احتسب لياسين بونو بالخطأ في مرماه.

0
%D9%81%D9%8A%D9%86%D9%8A%D8%B3%D9%8A%D9%88%D8%B3%20%D9%8A%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%AB%20%D8%B9%D9%86%20%D9%87%D8%AF%D9%81%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%88%D8%A3%D8%B3%D9%8A%D9%86%D8%B3%D9%8A%D9%88%20%D9%8A%D8%B4%D8%A7%D8%B1%D9%83%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%88%D8%B2%20%D8%A7%D9%84%D9%80%20100%20

فاز فريق ريال مدريد على إشبيلية في الدوري الإسباني بهدف وحيد، سجله ياسين بونو، حارس مرمى الفريق الأندلسي بالخطأ في مرماه في الدقيقة 55.


يحتل ريال مدريد المركز الثالث في ترتيب الدوري الإسباني الدرجة الأولى برصيد 20 نقطة، أما إشبيلية فيحل في المركز الخامس بالترتيب برصيد 18 نقطة.




أرقام ريال مدريد 

وفي خلال المباراة شارك ماركو أسينسيو في فوزه الـ 100 كلاعب مع ريال مدريد، وقد شارك النجم الإسباني القادم من ريال مايوركا في مباراته الـ 158.


وانتصارات أسينسيو المئة جاءت في ست مسابقات مختلفة، فاز 66 في الدوري الإسباني و19 في دوري أبطال أوروبا وتسع في كأس ملك إسبانيا وفوزين في كأس العالم للأندية ومباراتين في كأس السوبر الإسباني، وفوزين في كأس السوبر الأوروبي.


عدد الألقاب التي فاز بها أسينسيو مع ريال مدريد تصل إلى 11 لقبًا، بطولتين لدوري أبطال أوروبا وثلاث بكأس العالم للأندية وكأسين للسوبر الأوروبي ولقبان للدوري الإسباني ولقبين لكأس السوبر الإسباني.


وكان أفضل موسم لأسينسيو من حيث عدد المشاركات كان في 2017 – 2018 بحيث شارك في 33 وفي خلال خمس مواسم سجل الدولي الإسباني 30 هدفًا.


أما فينيسيوس برازيلي الجنسية فقد قام بثمان مراوغات أمام إشبيلية خمس منها جاءت صحيحة وهو الأكبر عددًا لريال مدريد في جميع المسابقات.


كما حافظ فريق ريال مدريد على شباكه نظيفة في مباراتين متتاليتين في الدوري الإسباني ضد إشبيلية خارج الديار وهذه ثاني مرة في التاريخ بعد عام 1967.


ودخل ريال مدريد ملعب إشبيلية حيث خسر النادي الملكي ست من مبارياته التسع الاخيرة، على خلفية ثلاث مباريات متتالية في الدوري المحلي من دون فوز وخسارة في منتصف الأسبوع في دوري ابطال اوروبا.

ولم يذق ريال طعم الفوز محليًا في آخر ثلاث مباريات، فخسر أمام فالنسيا 1-4 وأمام قادش 1-2، وتعادل مع فياريال 1-1، كما سقط قاريا امام شاختار بهدفين نظيفين ما أدى إلى حملة انتقادات في الصحف الإسبانية في اليوم التالي تساءلت خلالها عما اذا كان زين الدين زيدان سيبقى في منصبه لاسيما في حال فشل فريقه في ضمان بطاقة التأهل إلى الدور ثمن النهائي من دوري الأبطال.


وانتهى الأمر بفريق مدرب ريال السابق جولين لوبيتيجي بتلقي الهزيمة الرابعة له هذا لموسم.





فينيسيوس: أنا من سجل الهدف

أكد البرازيلي فينيسيوس جونيور، جناح ريال مدريد، أنه هو من سجل هدف انتصار فريقه على إشبيلية في المباراة التي أقيمت السبت ضمن الجولة الـ12 لليجا، وليس حارس الفريق الأندلسي، المغربي ياسين بونو، بالخطأ في مرماه.


وجاء الهدف الوحيد إثر تمريرة أرضية من اليسار من فيرلان ميندي داخل المنطقة ليلمس فينيسيوس الكرة قبل أن تصطدم في جسد الحارس المغربي ياسين بونو وتتهادي داخل المرمى، ليتم احتساب الهدف لبونو بالخطأ في مرماه.


وصرح فينيسوس عقب اللقاء الذي احتضنه ملعب «رامون سانشيز بيثخوان»: «بالطبع الهدف لي، لقد ركلت الكرة، والهدف لنا. إنه انتصار مهم لاستعادة الثقة أمام منافس قوي، وملعب صعب. لقد انتصرنا، وهو الأهم. لم تكن لدينا أي شكوك، وكنا ندرك أننا سنعاني من أجل الفوز باللقاء».


وأقر صاحب الـ20 عاما بأن فريقه «يواجه صعوبات، مثل الجميع لأن هذا الموسم مختلف عن أي موسم سابق»، ولكنه في نفس الوقت أبدى رضاه عن «المستوى الجيد للفريق«، مشيرا إلى أنه سيواصل العمل الجيد هنا.


ورفع الفوز رصيد حامل اللقب إلى 20 نقطة يقفز بها للمركز الثالث، بفارق 4 نقاط مؤقتا عن المتصدر ريال سوسيداد، الذي سيحل الأحذ ضيفا على ديبورتيفو ألافيس، مع تبقي مباراة مؤجلة للميرينجي أمام خيتافي.


.