فينيسيوس يفشل مجددًا في مضاهاة توقعات فلورنتينو بيريز

كشف الجناح البرازيلي فينيسيوس جونيور أن رئيس نادي ريال مدريد، فلورنتينو بيريز، عادة ما يشجعه بالقول إنه من أكبر المعجبين به، ولكنه حتى الآن لم يكن على قدر هذه التوقعات.

0
اخر تحديث:
%D9%81%D9%8A%D9%86%D9%8A%D8%B3%D9%8A%D9%88%D8%B3%20%D9%8A%D9%81%D8%B4%D9%84%20%D9%85%D8%AC%D8%AF%D8%AF%D9%8B%D8%A7%20%D9%81%D9%8A%20%D9%85%D8%B6%D8%A7%D9%87%D8%A7%D8%A9%20%D8%AA%D9%88%D9%82%D8%B9%D8%A7%D8%AA%20%D9%81%D9%84%D9%88%D8%B1%D9%86%D8%AA%D9%8A%D9%86%D9%88%20%D8%A8%D9%8A%D8%B1%D9%8A%D8%B2

أكد الجناح البرازيلي فينيسيوس جونيور في مقابلة أجراها معه شبكة «تي إن تي سبورت برازيل» قبل المواجهة في ذهاب دور الـ16 في دوري أبطال أوروبا أمام فريق أتالانتا الإيطالي: «أريد أن أبقى في ريال مدريد إلى الأبد، ويمنحني فلورنتينو بيريز دائمًا أعظم قوة في العالم ويخبرني أنه من أكبر المعجبين بي بعد عائلتي، وأنا سعيد ومقتنع بذلك وأريد الاستمرار في مساعدة ريال مدريد ووضع الفريق في المكان الذي يجب أن يكون فيه دائمًا».

وبتصريحه، كشف البرازيلي فينيسيوس، الذي وقع مقابل 45 مليون يورو، الإيمان الذي لا يتزعزع لرئيس ريال مدريد فيه، وهو إيمان ينقله فلورنتينو بيريز أيضًا للمقربين منه.

وهذا الإيمان في الوقت الحالي يظل بلا إجابة، حيث مر ثلاث مواسم منذ وصوله، ولا يستطيع فينيسيوس جونيور استعادة الكثير من الثقة، خاصة مع المدرب الفرنسي زين الدين زيدان.

في مباراة أتالانتا، تم الكشف مرة أخرى عن عيوب فينيسيوس الهجومية في مواجهة المرمى، خاصة في مناسبتين؛ واحدة في الشوط الأول بعد تمريرة من توني كروس جعلته في مواجهة المرمى وحده ولكنه تأخر كثيرًا في التسديد مما منح الخصم في الوصول إليه، والثانية كانت في الدقيقة 52 حيث قام البرازيلي بشيء مشابه عندما كان وحده في المنطقة وفكر كثيرًا وسدد متأخرًا.

ولكن بعيدًا عن هذه الفرص التي لا تعد ولا تحصى التي حصل عليها من أجل أن يستقر في التشكيلة الأساسية لفريق ريال مدريد في المباريات والتي منحها له أيضًا إصابات زملائه، لا يزال فينيسيوس يبدو أنه بعيدًا للغاية عن الانطلاق مع زعيم الأندية الأوروبية.

أدى توقيعه إلى افتتاح سلسلة من التعاقدات القادمة من البرازيل وابتكرها جوني كالافات الذي سعى للعثور على نيمار الجديد بسعر معقول، وقام ريال مدريد بإضفاء الطابع الرسمي على صفقة فينيسيوس (عندما كان لا يزال يبلغ من العمر 17 عامًا) في مايو 2017، ودفع 45 مليون يورو (على الرغم من أن مينجويلا كشف لاحقًا أنه مع العمولات، ارتفعت العملية إلى 61 مليون يورو).

بعد فينيسيوس جاء رودريجو جويس من سانتوس البرازيلي مقابل 40 مليون يورو ورينير جيسوس من فلامنجو البرازيلي أيضًا مقابل 30 مليون يورو، ولم يلب أي منهم التوقعات، على الرغم من أن فينيسيوس، بلا شك، قد استمتع بأكبر قدر من الفرص: لديه بالفعل 99 مباراة مع الفريق الأول في ريال مدريد، حيث لم يعد وجوده أمرًا جديدًا.

كانت محادثة كريم بنزيما مع فيرلاند ميندي في نفق غرفة تبديل الملابس في مباراة دوري أبطال أوروبا ضد بوروسيا مونشنجلادباخ الألماني، بلا شك، نقطة تحول في مسيرة فينيسيوس مع ريال مدريد.

حيث قال بنزيما لميندي عن البرازيلي: «هو يفعل ما يريد، لا تلعب معه يا أخي، إنه يلعب ضدنا»، والحقيقة أن فينيسيوس منذ ذلك الحين وهو يفقد السعادة في لعبته بمرور الوقت أو الثقة، ووفقًا لدراسة نشرها موقع «يونيفيرسو أون لاين» البرازيلي، انخفض متوسط ​​عدد محاولات المراوغة منذ وصوله حتى اليوم بنسبة 66٪.

داخل ريال مدريد يحاولون الاهتمام بالمنتج، فالابتسامة الدائمة للاعب تخفي حقيقة: أنه لا يمر بأفضل لحظاته، وبعيدًا عن مشكلة بنزيما التي تم اتهمه فيها كثيرًا، كما يكشف موقع «يونيفيرسو أون لاين» أيضًا، يواجه فينيسيوس وقتًا عصيبًا بسبب عادته في زيارة الشبكات الاجتماعية، حيث يرى نفسه بانتظام كمركز للنقد والنكات فيها بعد أدائه.

حالة حساسة هي حالة فينيسيوس التي يهتم بها الكيان الأبيض للغاية، فعندما وقع معه، أعطى موقع «ترانسفير ماركت» البرازيلي قيمة سوقية قدرها 35 مليون يورو، وبعد فترة وجيزة، تضاعف هذه القيمة حتى 70 مليون يورو، ولكن في التحديث الأخير لهذه البوابة المرجعية الألمانية، انخفض سعره مرة أخرى إلى 40 مليون يورو، فبلا شك، فينيسيوس بعيد كل البعد عن التوقعات التي توقعها له رئيس مدريد، فلورنتينو بيريز.

.