فيكتور فونت: لو كنت رئيسًا لبرشلونة كنت سأوقع مع ميسي مدى الحياة

أشارت تقارير إعلامية إلى أن الأرجنتيني ليونيل ميسي لا يريد مواصلة مسيرته مع برشلونة وأن اللاعب يفكر في الرحيل بعد انتهاء الموسم المقبل

0
%D9%81%D9%8A%D9%83%D8%AA%D9%88%D8%B1%20%D9%81%D9%88%D9%86%D8%AA%3A%20%D9%84%D9%88%20%D9%83%D9%86%D8%AA%20%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3%D9%8B%D8%A7%20%D9%84%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D9%83%D9%86%D8%AA%20%D8%B3%D8%A3%D9%88%D9%82%D8%B9%20%D9%85%D8%B9%20%D9%85%D9%8A%D8%B3%D9%8A%20%D9%85%D8%AF%D9%89%20%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%8A%D8%A7%D8%A9

أكد فيكتور فونت، أحد المرشحين لخلافة جوسيب ماريا بارتوميو على منصب رئيس نادي برشلونة، أنه لو كان رئيسًا للعملاق الكتالوني كان سيتعاقد مع نجم الفريق وقائده الأرجنتيني ليونيل ميسي مدى الحياة.

وأجرى فونت مقابلة مع موقع توتو ميركاتو ويب الإيطالي تناول خلالها الحديث عن مستقبل ليونيل ميسي مع برشلونة.

وسُئل عن إمكانية رحيل ليو عن برشلونة فأجاب قائلًا: (لا يُمكن المساس بميسي).

وأما بالنسبة إلى دور ميسي في مشروعه إذا كسب مقعد رئيس النادي، فتابع: (من المؤكد أن ميسي يشكل جزءً من مشروعي مع برشلونة، وأنني أريد أن يلعب ليونيل بقميصنا فقط خلال مسيرته الطويلة والمهمة).

وفيما يتعلق بالاستراتيجية الذي سيتبعها النادي مع نجمه الأرجنتيني خلال السنوات المقبلة فأنهى تصريحاته قائلًا: (ميسي لاعب في النادي والأساطير لا تختفي لأنها تشكل جزءً من تاريخ النادي بشكلٍ دائم، لذا فإنني أرى أنه من الجوهري ألا ينهي ميسي مسيرته كلاعب كرة قدم هنا فقط، ولكن أرى أنه من الجوهري أن يواصل مسيرة بطولته ودوره داخل برشلونة، حتى بعد اعتزاله كرة القدم).

اقرأ أيضًا: أين يلعب ميسي إذا غادر برشلونة؟ 5 احتمالات

جدير بالذكر أن هناك تقارير انتشرت في الساعات الأخيرة تُشير إلى أن ليونيل ميسي يرفض تجديد عقده مع العملاق الكتالوني ويرغب في الرحيل عنه الصيف المقبل بعد انتهاء عقده.

ويمر برشلونة بفترة سيئة للغاية؛ إذ حقق الفريق تحت قيادة كيكي سيتين عدة تعادلات قادته للتراجع للمركز الثاني في جدول ترتيب دوري الدرجة الأولى الإسباني وبفارق أربع نقاط عن المتصدر ريال مدريد.

ويرى ميسي أن الفريق لا يتطور وأن بطولة الدوري أصبحت في مهب الريح، كما أنه من الصعب التتويج بدوري أبطال أوروبا في ظل المنافسة الصعبة، مما جعله يفكر جديًا في الرحيل.

.