فيروس كورونا يُهدد مباراة برشلونة ونابولي في دوري الأبطال

هلع فيروس كورونا يتزايد ويمتد إلى الرياضة الإسبانية وتخوفات من تأثيره على مباراة برشلونة ونابولي التي ستقام الأسبوع المقبل في ثمن نهائي دوري الأبطال.

0
%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%20%D9%8A%D9%8F%D9%87%D8%AF%D8%AF%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%A9%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D9%88%D9%86%D8%A7%D8%A8%D9%88%D9%84%D9%8A%20%D9%81%D9%8A%20%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%A8%D8%B7%D8%A7%D9%84

أكد جيرارد فيجيراس، أمين عام الرياضة بحكومة كتالونيا، إلى أن مباراة برشلونة الإسباني ونابولي الإيطالي التي ستقام في الثامن عشر من الشهر الجاري بملعب «كامب نو» في إطار منافسات إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا قد تُلعب بدون جمهور بسبب مخاوف انتشار فيروس كورونا بين الجماهير.

وأدلى جيرارد بالعديد من التصريحات في مقابلته مع إذاعة «راك 1» الكتالونية أكد خلالها أن الجمهور قد يغيب عن تلك المباراة، وجاء في تصريحاته: «الحذر يحتم علينا لعب المباراة بدون جمهور، ولكن الأمر ليس قاطعًا إلى الآن، علينا اتباع سبل الوقاية الذي يحددها الخبراء، وإذا ما كانت تُفكر إيطاليا في إيقاف المنافسة وأقامت مباريات بدون جمهور، فمن المرجح اتخاذ قرار بلعب المباريات المقبلة بدون جمهور».

وكانت الحكومة شكلت لجنة ضمت مسؤولين من أقسام وزارات الصحة والرياضة والداخلية، واجتمعت تلك اللجنة أول أمس السبت لبحث تداعيات أزمة فيروس كورونا وقررت تأجيل ماراثون برشلونة الذي كان منتظر انطلاقه الأحد المقبل إلى شهر أكتوبر.

وتواصلت تلك اللجنة صباح اليوم الاثنين مع مسؤولين من نادي برشلونة وطالبت انعقاد اجتماع طارئ لتقييم اتخاذ إجراءات تتعلق بمباراة نابولي ومناقشة إمكانية خوض لقاء «كامب نو» بدون جمهور.

ومن المتوقع انعقاد هذا الاجتماع غدًا الثلاثاء، وبعدها سيتم الإعلان عن قرار اللجنة النهائي بشأن لقاء دوري الأبطال المنتظر.

وأكد فيجيراس أن الاجتماع قد ينعقد غدًا لمنح وقت كافي لإدارة برشلونة لاتخاذ كافة الإجراءات اللازمة المتعلقة باطلاع جماهيرها على القرار وإيجاد حل يتعلق بالتذاكر المباعة وغير ذلك من الأمور.

جدير بالذكر أن مباراة الذهاب انتهت بتعادل كلا الفريقين بهدفٍ لمثله، مما يرجح من كافة «البلوجرانا» في التأهل إلى الدور المقبل.

.