Web Analytics Made
Easy - StatCounter
فيديو| داني ألفيش يتألق في مركز جديد مع ساوباولو

فيديو| داني ألفيش يتألق في مركز جديد مع ساوباولو

أظهر الظهير الأيمن البرازيلي الدولي داني ألفيش نجم فريق برشلونة الإسباني السابق قدرات عالية في مركز صانع الألعاب، مع فريقه الجديد ساو باولو حيث قاده إلى الفوز مؤخرا.

محمد عبد السند
محمد عبد السند
تم النشر

حصد الظهير الأيمن البرازيلي داني ألفيش على البطولة الـ 43 في مشواره الكروي في الشهر الماضي بعدما حصل رفقة منتخب بلاده على لقب بطولة كأس كوبا أمريكا بعد الفوز في النهائي على منتخب بيرو.

ويتفوق ألفيش الآن على المخضرم حسام حسن نجم منتخب مصر السابق، والذي حصد 41 لقبا خلال مسيرته الكروية الزاخرة بالبطولات، سواء مع النادي الأهلي أو منافسه التقليدي الزمالك.

ويأتي في المرتبة الثالثة في قائمة أكثر اللاعبين تتويجا بالألقاب أندريس إنييستا أسطورة برشلونة الإسباني، ثم المصري إبراهيم حسن، توأم حسام حسن، ولاعب الأهلي والزمالك- قطبي الكرة المصرية- السابق في المركز الرابع، يليه في المركز الخامس ماكسويل مدافع فريق باريس سان جيرمان الفرنسي السابق الذي حصل على 37 بطولة في مشواره الكروي.

ثم يحل ريان جيجز أسطورة مانشستر يونايتد الإنجليزي السابق في المركز السادس عالميا، ولكن الأول على مستوى الكرة الإنجليزية، برصيد 35 بطولة في المجمل.

اقرأ أيضا: داني ألفيش يشن هجومًا حادًا على ميسي

وقرر ألفيش أن يسدل الستار على مشواره الناجح في الملاعب الأوروبية والذي استمر طيلة 17 عاما، هذا الصيف بعدما رحل عن صفوف باريس سان جيرمان الفرنسي.

وعاد نجم برشلونة الإسباني السابق إلى موطنه البرازيل بعدما وقع عقدا مدته ثلاثة أعوام مع ساو باولو، وهو الفريق الذي كان يشجعه وهو طفل.

وحصل صاحب الـ 36 عاما على القميص رقم 10، لكن هل تصور شخص يومًا أن ألفيش بدأ حياته الكروية كصانع ألعاب؟

فقد وظف كوكا المدير الفني الجديد لـ ألفيش في ساو باولو، اللاعب في المركز رقم 10، خلف المهاجم رانييل، وربما كانت تلك هي الفرصة التي ينتظرها البرازيلي في الملاعب.

لعب ألفيش 90 دقيقة كاملة، وساعد ساو باولو على حصد النقاط الثلاث أمام سيارا البرازيلي، وسجل هدف اللقاء الوحيد قبل فترة قصيرة من انتهاء الشوط الأول.

فقد تسلم ألفيش الكرة على حدود منطقة الجزاء وراوغ أحد مدافعي الخصم، قبل أن يضع كرة جميلة في مرمى ديوجو سيلفا حارس سيارا.

ويبدو أن النجم البرازيلي سيبرع في القيام بمهام هذا الدور الهجومي مع ساوباولو، وأضحت أمامه فرصة ذهبية لإضافة ألقاب جديدة إلى دولاب بطولاته، قبل توديع الساحرة المستديرة.

اخبار ذات صلة