فيديو| «صاروخ» ديمبلي في إشبيلية يقرب برشلونة من كأس السوبر

المباراة تقام على ملعب «ابن بطوطة» بمدينة طنجة المغربية، لأول مرة تقام مباراة كأس السوبر خارج الأراضي الإسبانية، كما أنها أول مرة تطبق تقنية الفيديو في تاريخ الكرة الإسبانية

0
%D9%81%D9%8A%D8%AF%D9%8A%D9%88%7C%20%C2%AB%D8%B5%D8%A7%D8%B1%D9%88%D8%AE%C2%BB%20%D8%AF%D9%8A%D9%85%D8%A8%D9%84%D9%8A%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A5%D8%B4%D8%A8%D9%8A%D9%84%D9%8A%D8%A9%20%D9%8A%D9%82%D8%B1%D8%A8%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D9%85%D9%86%20%D9%83%D8%A3%D8%B3%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%88%D8%A8%D8%B1

سجل اللاعب الفرنسي عثمان ديمبلي جناح فريق برشلونة، الهدف الثاني لفريقه في مرمى فريق إشبيلية، منذ قليل، بمباراة تحديد بطل كأس السوبر الإسباني.

ففي الدقيقة 78 سدد النجم الفرنسي ديمبلي بطل كأس العالم 2018 مع منتخب بلاده، كرة صاروخية من خارج منطقة الجزاء، وذهبت الكرة إلى أقصى يمين حارس مرمى إشبيلية الذي لم يتمكن من التصدي للكرة لتسكن الشباك معلنة عن هدف التقدم للفريق الكتالوني.

وكان اللاعب بابلو سارابيا تقدم لفريق إشبيلية، على نظيره برشلونة، في الدقيقة التاسعة من عمر اللقاء، عندما تلقى تمريرة سحرية من زميله في الفريق، جعلته منفردًا بالحارس الألماني أندريه تير شتيجن حارس مرمى برشلونة، وسددها سارابيا لتسكن شباك الفريق الكتالوني.

ولكن حكم اللقاء قام بإلغاء الهدف بداعي وجود تسلل، ثم عاد الحكم إلى تقنية الفيديو «VAR»، التي تطبق للمرة الأولى في مباراة تابعة للاتحاد الإسباني، وبعد عودته إلى تقنية الفيديو، أعلن الحكم عن احتساب الهدف الأول لإشبيلية، لأن موقف سارابيا كان سليمًا ولم يكن متسللًا.

وبعدها تعادل اللاعب الإسباني جيرارد بيكيه مدافع فريق برشلونة، لفريقه أمام إشبيلية في الدقيقة 41، عندما حصل الفريق الكتالوني على ركلة ثابتة من على حدود منطقة الجزاء، وبالطبع تصدى لها النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وسدد ليو ميسي نجم فريق برشلونة الكرة بشكل ممتاز وكادت أن تسكن شباك حارس مرمى إشبيلية معلنة عن هدف التعادل، إلا أن القائم الأيسر للفريق الأندلسي منع الكرة من أن تسكن الشباك، وبعد أن اصطدمت الكرة بالقائم ارتدت إلى منطقة الـ 18 لتجد جيرارد بيكيه مدافع الفريق الكتالوني الذي يسدد الكرة في المرمى الخالي معلنًا عن هدف التعادل للبارسا.

وتقام المباراة على ملعب «ابن بطوطة» بمدينة طنجة المغربية، لأول مرة تقام مباراة كأس السوبر خارج الأراضي الإسبانية، كما أنها أول مرة تطبق تقنية الفيديو في تاريخ الكرة الإسبانية.

.