فرينكي دي يونج... الصفقة المثالية لبرشلونة

خاض اللاعب الهولندي فرينكي دي يونج جميع مباريات برشلونة هذا الموسم وتأقلم سريعا مع طريقة النادي ومدينة برشلونة كما أنه محبوب من الجمهور

0
%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%86%D9%83%D9%8A%20%D8%AF%D9%8A%20%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%AC...%20%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%81%D9%82%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AB%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A9%20%D9%84%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9

كانت فكرة جيدة لنادي برشلونة أن رئيسه جوسيب ماريا بارتوميو استقل طائرة وذهب بها إلى أمستردام، وقام بإقناع فرينكي دي يونج (المولود يوم 12-5-1997 في مدينة أركيل) من أجل اختيار اللعب بجانب الأسطورة الأرجنتينية ليونيل ميسي، ويترك إغراءات بيب جوارديولا أو أموال باريس سان جيرمان.

منذ اليوم الذي تم تقديمه فيه (5 يوليو الماضي) داخل برشلونة نقل دي يونج شعوراً بأنه اتخذ القرار الصحيح وظهر سعيدا ومرتاحا، وهذا الخيط غير المرئي هو الذي يوحد برشلونة مع أياكس أمستردام بل ومع هولندا بشكل عام، من خلال يوهان كرويف، والآن يمكن الشعور به من خلال دي يونج، فمنذ يومه الأول داخل كامب نو سارع بأخذ دروسه الأولى لتعلم اللغة الإسبانية وأراد أن يكون فردا آخر في الفريق وفي مدينة برشلونة.

وكانت نتيجة ذلك فورية وكذلك أدائه منذ التوقيع معه، فلم يحتاج لوقت طويل للتأقلم مع طريقة برشلونة، وخاض 16 مباراة رسمية خلال هذا الموسم حتى الآن؛ 15 مباراة منها كلاعب أساسي (فقط كان بديلا في مباراة واحدة أمام فياريال)، كما أنه شارك خلال 90 دقيقة في 11 مباراة منها، ولديه 91.52% من نسبة تمرير صحيح للكرة، وسجل فقط هدفا، وصنع تمريرة واحدة حاسمة.

ولكن طريقة لعبه تذهب بعيدا عن أرقامه، فلقد جعله المدرب إرنستو فالفيردي منذ اليوم الأول قائد وسط ميدان فريقه على أرض الملعب متفوقا على سيرجيو بوسكيتس وأرثر ميلو وإيفان راكيتيتش (الكرواتي الذي سينتهي به الحال حتما خارج برشلونة بسبب وصول دي يونج).

وهو لاعب قوي جسديا، وقام في الوقت الحالي بدمج نفسه بالعمق، رغم أنه لعب في إحدى المباريات في خط الوسط، ومن الفضولي أنه على الرغم من قدومه من ناد يحمل نفس جينات برشلونة فإنه من الناحية التكتيكية قام بتغيير مركزه، ففي العام الماضي كان يلعب في المحور حيث كان أكثر ثباتا، ولكنه مع برشلونة يتم استخدامه في مراكز مختلفة على حسب الحاجة. وبما أن برشلونة فريق أكثر التزاما باللعب على الأرض واستحواذ الكرة ولذلك دي يونج عندما يلعب في العمق أمام دفاعات مغلقة يعاني لأنه لايزال ينقصه التمريرة الأخيرة.

يمكنك أيضا قراءة: برشلونة ينكسر.. 16 إصابة خلال 3 أشهر

وبصفته لاعب خط وسط فإن المشاكل تأتي من كرات مفقودة وهو الأمر الذي لا يتركه بوسكيتس أن يحدث، وهذه التفاصيل التكتيكية هي التي يجب عليه تحسينها، وبالرغم من ذلك فإنه يمنح الفريق توازنا.

ويبدو أنه تم عقاب دي يونج بسبب عدم انتظام نتائج برشلونة في الفترة الأخيرة وعدم الاستقرار في وسط الملعب حيث يقوم هو بتقديم أداء منتظم عن باقي زملائه في هذا المركز.

وانضم الجوهرة الهولندية إلى معقل كامب نو مقابل 75 مليون يورو بالإضافة إلى 11 مليون يورو متغيرات، وأصبح أفضل لاعب وسط ميدان في العالم في العام الماضي وفقا للفيفا، ووفقا لموقع ترانسفيرماركت فإن في شهر يونيو الماضي ارتفعت قيمته لتصبح 85 مليون يورو ومازالت في الزيادة، فهو لاعب مربح ويقدم أداء كبيرًا وفوري -لا يحتاج لوقت طويل للتأقلم- يمكن القول بأن دي يونج هو الصفقة المثالية.

.