فان جال: ميسي ونيمار لا يعجباني.. وميلنر أفضل لهذا السبب

المدرب الهولندي السابق لبرشلونة وأياكس ومانشستر يونايتد ومنتخب هولندا لويس فان جال قام بانتقاد طريقة لعب الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرازيلي نيمار، مشيدا بالمدرب بيب جوارديولا

0
%D9%81%D8%A7%D9%86%20%D8%AC%D8%A7%D9%84%3A%20%D9%85%D9%8A%D8%B3%D9%8A%20%D9%88%D9%86%D9%8A%D9%85%D8%A7%D8%B1%20%D9%84%D8%A7%20%D9%8A%D8%B9%D8%AC%D8%A8%D8%A7%D9%86%D9%8A..%20%D9%88%D9%85%D9%8A%D9%84%D9%86%D8%B1%20%D8%A3%D9%81%D8%B6%D9%84%20%D9%84%D9%87%D8%B0%D8%A7%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%A8%D8%A8

عبر المدرب الهولندي لويس فان جال، المدير الفني السابق لمنتخب هولندا وفريق أياكس أمستردام الهولندي وبرشلونة الإسباني ومانشستر يونايتد الإنجليزي، عن رأيه في البرازيلي نيمار دا سيلفا والأرجنتيني ليونيل ميسي، وتحدث عن أياكس ومانشستر سيتي الإنجليزي وغيرها من الأمور المتعلقة بالساحرة المستديرة خلال حواره مع صحيفة «أل بايس» الإسبانية.

وقال فان جال: «كرة القدم هي رياضة جماعية وليست رياضة فردية. في إسبانيا ينسون هذا أحيانًا لأن لديهم نجوم. أعتقد أن النجم يجب أن يساعد الفريق على الفوز. وهذا غير شائع في عالم كرة القدم».

وتابع حول تعامل الأندية مع النجوم وعن رأيه في ميسي ونيمار: «لا أعتقد أن النجوم يمكنهم تحقيق الألقاب بشكل فردي، فانظر إلى برشلونة كم من لقب دوري أبطال أوروبا تحقق في ظل وجود أفضل لاعب في العالم كما يقولون؟، وانظر إلى نيمار مع باريس سان جيرمان كم من لقب شامبيونز فاز؟، فـ نيمار وميسي يعجباني كلاعبين فرديين ولكنهما لا يعجباني كلاعبين في الفريق، وأعتقد أن اللاعبين الجماعيين أكثر أهمية للفريق من اللعب الفردي».

اقرأ أيضًا: سان جيرمان يجد بديل نيمار.. والأخير يقترب أكثر من برشلونة

وأضاف: «جوارديولا تمكن من جعل ميسي يلعب لصالح الفريق ولكن المدربين الذين جاءوا بعده شكلوا الفريق بشكل مبالغ فيه حول ميسي، بدلا من الحفاظ على روح وشكل الفريق».

وعن أفضل لاعب جماعي في رأيه، اختار فان جال لاعب خط الوسط الإنجليزي لفريق ليفربول جيمس ميلنر، قائلا: «واحد من أفضل اللاعبين الجماعيين هو جيمس ميلنر، ففي نهائي الشامبيونزليج لعب كمدافع وكلاعب خط وسط، إنه لاعب رائع نظرًا لما يقدمه وعمره 33 عاما، وهناك مهاجمون جماعيون مثل محمد صلاح وفيرمينو وماني ويساهمون أيضا في الدفاع. وأعتقد أن ميسي يجب أن يسأل نفسه لماذا لم يحصل على لقب الشامبيونزليج لكل هذه السنوات».

اقرأ أيضًا: دي ليخت سيحصل مع يوفنتوس على 3 أضعاف راتب دي يونج مع برشلونة

وعند سؤاله أن ميسي فاز مع منتخب الأرجنتين عندما كان فان جال مدرب منتخب هولندا في مونديال 2014، قال: «لقد فازوا علينا بركلات الجزاء الترجيحية، ولم أر ميسي كثيرا في هذه المباراة، ونحن كنا أفضل كفريق».

وواصل حديثه عن ميسي وبرشلونة: «أنا لست في فريق برشلونة لأعرف لماذا لا يفوزون بدوري الأبطال، ولا أستطيع الحكم، فأنا أحب ميسي كلاعب فردي، أنه أفضل لاعب فردي في العالم. ولكن لماذا لم يفز بدوري الأبطال قبل 5 سنوات؟ وهو القائد، يجب عليه أن يسأل نفسه، فبرشلونة لديها فريق رائع، ولا يمكنك أن تقول أن راكيتيتش سيئ أو كوتينيو أو ألبا سيئين أو الحارس شتيجن أو أرثر أو فيدال.. أعتقد أيضا أن ميسي مسؤول عما يحدث في برشلونة، وليس فقط المدرب».

وحول رغبة ميسي في عودة نيمار إلى برشلونة مرة أخرى، أكمل: «أتذكر أن نيمار في برشلونة كان يلعب في خدمة ميسي، وأنا لست ضد نيمار، أنه رائع ولكن في باريس سان جيرمان لا يلعب لصالح الفريق، وأعتقد أن كل لاعب يجب أن يلعب لصالح الفريق، وحتى ميسي».

اقرأ أيضًا: في عيد ميلاده الـ 32| شخصيات بعيدة عن الكرة أثرت في حياة «ميسي»

وأشاد بفريق المدرب بيب جوارديولا مانشستر سيتي: «مانشستر سيتي فريق أكثر تنظيما من أياكس، فبيب جوارديولا رجل منظم. ومع المدرب تين هاج يمكن للاعبين أن يضيفوا أشياء مختلفة ولا يلتزمون بشكل ثابت بالقاعدة. أما في مانشستر سيتي فقط ترى بصمة جوارديولا».

وعاد للحديث عن نيمار، قائلا: «رأيت على أرض الميدان في عام 2017 أن لاعبي باريس سان جيرمان غير سعداء بطريقة لعب نيمار، ومازالوا غير سعداء».

وعن سؤاله هل أمر معقد الفوز بلقب الشامبيونزليج باللعب الهجومي؟، أجاب: «حسنا هو أمر معقد، ولكن جوارديولا تمكن من الفوز به بهذه الطريقة مع برشلونة لأنه كان يمتلك ميسي ولكن لأنه لم يترك ميسي يلعب بطريقته هو، وهذا هو الفرق، بل ميسي اندمج في أسلوب جوارديولا، وليس العكس. ويمكننا أن نرى أجويرو عندما قام باللعب لصالح نفسه وليس للفريق قام جوارديولا باستبداله، وهذا هو فن التدريب».

واختتم: «لا أشتاق كثيرا للعودة للتدريب، ولكن أشتاق للعودة للعيش كل يوم مع اللاعبين وأشتاق إلى تحفيزهم وأشتاق أيضا كونهم يحفزوني، والآن تقريبا دائما أجلس مع أشخاص من نفس عمري».

.