فالفيردي يبرز أهمية التتويج بالدوري الإسباني قبل مواجهة ليفربول

حقق برشلونة اللقب الثامن له في الدوري في آخر 11 موسما وهو ما اعتبره فالفيردي «دليلا على أن النادي واللاعبين» اعتادوا على هذه المسابقة.

0
%D9%81%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%8A%D8%B1%D8%AF%D9%8A%20%D9%8A%D8%A8%D8%B1%D8%B2%20%D8%A3%D9%87%D9%85%D9%8A%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%AA%D9%88%D9%8A%D8%AC%20%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D9%86%D9%8A%20%D9%82%D8%A8%D9%84%20%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%AC%D9%87%D8%A9%20%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%B1%D8%A8%D9%88%D9%84

أبرز إرنستو فالفيردي مدرب برشلونة أهمية التتويج بلقب الدوري الإسباني لكرة لقدم قبل المباراة المرتقبة أمام ليفربول الإنجليزي في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

وقال فالفيردي عقب الفوز على ليفانتي السبت بهدف نظيف والتتويج بالليجا «على مستوى الثقة نحن جيدون، لكن الفوز باللقب يعد دفعة معنوية قبل المواجهة الصعبة الأربعاء أمام ليفربول».

وحقق برشلونة اللقب الثامن له في الدوري في آخر 11 موسما وهو ما اعتبره فالفيردي «دليلا على أن النادي واللاعبين» اعتادوا على هذه المسابقة.

وقال «الليجا تلعب بشكل يومي، البداية في أغسطس ثم الوصول إلى مايو في نفس الموقف، ونحن حققناها وهذا نقدره كثيرا كمدربين».

كما أشاد فالفيردي بلاعبيه «الذين جابهوا المواقف الصعبة بنجاح» ولم يخسروا أمام منافسيهم «كان لدينا قدرة كبيرة على المقاومة».

وعن أصحاب الفضل في التتويج بلقب الليجا، أبرز المدير الفني الدور الكبير للأرجنتيني ليونيل ميسي، صاحب هدف الفوز أمام ليفانتي رغم نزوله كبديل في الشوط الثاني.

وقال «أحظى بامتلاك لاعبين على مستوى كبير. إنهم مجموعة قادرة على المنافسة في أي مسابقة».

الثلاثية المحلية ولقب دوري الأبطال

وأصبح برشلونة بطلا لإسبانيا رسميا للعام الثاني على التوالي والـ26 في تاريخه ليقلص الفارق مع غريمه التقليدي ريال مدريد لـ7 ألقاب.

وبات الفريق على أعتاب حصد «الثلاثية» المحلية ومواصلة الهيمنة على البطولات في إسبانيا، بعد أن فاز بكأس السوبر بداية الموسم على إشبيلية في مدينة طنجة المغربية، بالإضافة للقب الليجا، كما أنه حجز مقعده في نهائي كأس الملك أمام فالنسيا يوم 25 مايو المقبل على ملعب (بينيتو فيامارين).

أما بالنسبة لفالفيردي فأضاف لقبه الرابع منذ جلوسه على مقعد المدير الفني بداية الموسم الماضي، بواقع لقبين في الليجا ولقب في كأس الملك ومثله في كأس السوبر الإسباني.

وبعد أن انتهى من مهمته المحلية بنجاح، سيتفرغ البرسا لمهمته الأكبر عندما يستقبل ليفربول الإنجليزي يوم الأربعاء المقبل على ملعب (الكامب نو) في ذهاب نصف نهائي دوري الأبطال، حيث يبحث في هذه النسخة عن استعادة اللقب الغائب عن خزائنه منذ 2015.

.