فاز بكل شيء مع ناديه ومنتخب بلاده.. من هو هذا اللاعب؟

استطاع لاعب وسط برشلونة البالغ من العمر 30 عامًا والذي يغيب عن كل ما هو متعلق بوسائل التواصل الاجتماعي التتويج بعدد ألقاب يتساوى مع عدد سنوات حياته

0
%D9%81%D8%A7%D8%B2%20%D8%A8%D9%83%D9%84%20%D8%B4%D9%8A%D8%A1%20%D9%85%D8%B9%20%D9%86%D8%A7%D8%AF%D9%8A%D9%87%20%D9%88%D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AE%D8%A8%20%D8%A8%D9%84%D8%A7%D8%AF%D9%87..%20%D9%85%D9%86%20%D9%87%D9%88%20%D9%87%D8%B0%D8%A7%20%D8%A7%D9%84%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%D8%9F

هناك عدد قليل من اللاعبين الذين تجاوزت ألقابهم العشرين لقبًا خلال مسيرتهم بكرة القدم، ولاعب الوسط الذي لدينا ليس لاعبًا عاديًا، وإنما هو لاعب من الطراز العالمي الذي استطاع حصد جميع الألقاب المهمة على مستوى ناديه ومنتخب بلاده.

وهذا اللاعب هو الإسباني سيرجيو بوسكيتس، لاعب وسط برشلونة، البالغ من العمر 30 عامًا، وبالنظر إلى سنه فهو بالشيء القليل مقارنة بعدد الألقاب التي حققها طوال مسيرته وحتى الآن، ويتساوى عدد الألقاب التي تُوج بها مع عدد سنوات حياته، إذ استطاع الفوز بثلاثين لقبًا على كلا المستويين، المحلي والدولي، رفقة «البلوجرانا» ومنتخب إسبانيا.

وعلى الرغم من تسجيله عددًا ضئيلًا من الأهداف، والذي وصل عددها إلى 13 هدفًا سجلها خلال ما يزيد على 500 مباراة، فإنه يُعد أحد أفضل لاعبي الوسط في العالم منذ أن استطاع كسب ثقة مدربيه، أي منذ عام 2008.



وهو أحد اللاعبين الذي يعملون فقط من أجل كرة القدم، إذ ليس لديه حساب رسمي على أي من وسائل التواصل الاجتماعي كـ «فيس بوك» أو «إنستجرام»، هذا بالإضافة أيضًا إلى عدم إنشاء حساب خاص به على موقع التدوينات القصيرة «تويتر».

ونحن نتحدث هنا عن سيرجيو بوسكيتس، ذلك اللاعب الذي أتم في شهر يونيو الماضي ثلاثين عامًا وما زال يؤدي دوره في ملاعب «الساحرة المستديرة» كما لو كان شابًا في مقتبل العمر.

وعلى صعيد الأندية، فساعد سيرجيو بوسكتس الفريق «الكتالوني» على التتويج بسبع بطولات دوري إسباني، وثلاث بطولات دوري أبطال أوروبا، وست بطولات كأس ملك إسبانيا، وست بطولات كأس السوبر الإٍسباني، وثلاث بطولات كأس السوبر الأوروبي، وثلاث بطولات كأس العالم للأندية.

وأما على مستوى المنتخبات، فاستطاع لاعب وسط حامل لقب دوري الدرجة الأولى الإسباني مساعدة منتخب بلاده على التتويج ببطولة كأس العالم للمرة الأولى في تاريخه بمونديال 2010، الذي أقيم بجنوب إفريقيا، هذا بالإضافة إلى الفوز بلقب أمم أوروبا.



الجدير بالذكر أن سيرجيو بوسكيتس شارك مع فريق برشلونة في 507 مباريات، تمكن خلالها من تسجيل 13 هدفًا فقط، بالإضافة إلى قيامه بـ 34 تمريرة حاسمة، ولم يتعرض للطرد طوال مسيرته سوى في مباراتين فقط، إحداهما أمام ريال مدريد الإسباني والأخرى أمام بنفيكا البرتغالي.

.