غلاف آس| الليجا مازالت حية

تمكن سيلتا فيجو من التعادل بهدفين أمام أتلتيكو مدريد في المباراة التي جمعت بين الفريقين على ملعب واندا ميتروبوليتانو، ليحرم الروخيبلانكوس من نقطتين في اللحظات الأخيرة.

0
اخر تحديث:
%D8%BA%D9%84%D8%A7%D9%81%20%D8%A2%D8%B3%7C%20%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%8A%D8%AC%D8%A7%20%D9%85%D8%A7%D8%B2%D8%A7%D9%84%D8%AA%20%D8%AD%D9%8A%D8%A9

ركزت صحيفة آس في نسختها الإسبانية عبر غلافها الورقي الرئيسي، الصادر صباح اليوم الثلاثاء الموافق 9 فبراير 2021، على تمكن فريق سيلتا فيجو من إيقاف مسلسل انتصارات أتلتيكو مدريد بعد أن فرض عليه تعادلا إيجابيا قاتلا بهدفين لمثلهما في اللقاء المثير الذي جمعهما الاثنين على ملعب «واندا ميتروبوليتانو» في ختام الجولة الثانية والعشرين من الدوري الإسباني الدرجة الأولى لكرة القدم.

وفي هذه المباراة واصل المهاجم الأوروجواياني لويس سواريز تسجيله للأهداف منذ انضمامه إلى الروخيبلانكوس قادما من برشلونة في الميركاتو الصيفي الماضي ليرفع رصيده إلى 16 هدفًا يحلق بها منفردا في صدارة هدافي الليجا، حيث تمكن من إحراز هدفين ليتقدم فريقه بالنتيجة 2-1.

وفي الوقت الذي كان يستعد فيه أتلتيكو مدريد للخروج بالنقاط الثلاث للابتعاد أكثر بصدارة الدوري الإسباني، بعيدا عن ملاحقيه برشلونة وريال مدريد، فاجأ سيلتا فيجو الجميع وسجل هدف التعادل القاتل قبل دقيقة من نهاية الوقت الأصلي عن طريق اللاعب فاكوندو فيريرا.

وقبل ساعات من انطلاق مباراة سيلتا فيجو، عانى أتلتيكو مدريد من وجود حالات إصابات جديدة لفيروس كورونا «كوفيد-19» ضمن صفوفه، ولم يتمكن «التشولو» من الاعتماد على الفرنسي توماس ليمار والمكسيكي هيكتور هيريرا، اللذان انضما إلى قائمة طويلة من ضحايا الروخيبلانكوس بسبب هذا الوباء العالمي من بداية الموسم الحالي 2020-2021، وهم: الفرنسي موسى ديمبيلي، البرتغالي جواو فيليكس، البلجيكي يانيك كاراسكو، الإسباني ماريو هيرموسو، الأرجنتيني أنخل كوريا، الكرواتي شيمي فرساليكو، الإسباني البرازيلي دييجو كوستا، الأوروجواياني لويس سواريز، البرازيلي رينان لودي، الأوروجواياني لوكاس توريرا، وحتى المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني نفسه.

وأبرز الغلاف أيضًا خوض فريق ريال مدريد، بالأمس الاثنين، مرانه الأخير استعداداً لمباراة خيتافي، اليوم الثلاثاء، وسط نقص كبير في الصفوف اضطر معه المدرب الفرنسي زين الدين زيدان إلى الاستعانة ببعض العناصر من فريق الشباب بالنادي، وكانت نقطة الضوء الوحيدة في هذا المران هو ظهور إيسكو في التدريبات رفقة زملائه ليتأكد تعافيه من الإصابة، وجاهزيته لدعم خط وسط ريال مدريد في المباراة المهمة التي يتطلع عبرها للانفراد بالمركز الثاني في جدول ترتيب الدوري الإسباني.



وجاءت عناوين غلاف «آس»، هكذا:

الليجا مازالت حية

هدف من فيريرا في الدقيقة 89 يمنح التعادل لسيلتا فيجو أمام أتلتيكو مدريد ويعطى مجال للمنافسة على لقب الليجا

ثنائية لويس سواريز لم تكن كافية لأتلتيكو مدريد

سيميوني لم يتمكن من الاستعانة بليمار وهيريرا بسبب إصابتهم بفيروس كورونا «كوفيد-19»

آخر قطار أمام إيسكو لإثبات نفسه من جديد

غلاف آس

غلاف آس| الليجا مازالت حية



.