غلاف آس | ريال مدريد يعود إلى عام 1980

أنهى نادي ريال مدريد سوق الانتقالات الصيفية الماضي دون قدوم أي لاعب، وهو ما لم يحدث منذ أربعين عامًا، إذ أعار وباع لاعبين فقط طوال الميركاتو.

0
%D8%BA%D9%84%D8%A7%D9%81%20%D8%A2%D8%B3%20%7C%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%8A%D8%B9%D9%88%D8%AF%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%D8%B9%D8%A7%D9%85%201980

ركز غلاف النسخة الورقية الصادرة صباح اليوم الثلاثاء الموافق 6 أكتوبر 2020 على انتهاء سوق الانتقالات الصيفية أمس الاثنين دون تعاقد نادي ريال مدريد الإسباني مع أي صفقة، وعنونت الصحيفة: «ريال مدريد يعود إلى عام 1980».

وانتهى بالأمس الميركاتو الصيفي، وباع وأعار نادي ريال مدريد أكثر من لاعب، ولكنه فضّل العول على قائمته الحالية للمنافسة طوال الموسم الجاري.

وتعيش الأندية الرياضية أزمة اقتصادية كبيرة ناتجة عن تفشي جائحة فيروس كورونا «كوفيد 19»، لذا رأت إدارة ريال مدريد أن الفريق ليس بحاجة إلى تدعيمات خارجية، وأنهم سيكتفون بالعائدين من إعارات، كالنرويجي مارتين أوديجارد، الإسباني ألفارو أودريوزولا والأوكراني لونين.

وجاءت العناوين الرئيسية كالتالي:

للمرة الأولى طوال 40 سنة ريال مدريد ينهي سوق الانتقالات دون تعاقدات

كما أشرنا ظل ريال مدريد يعمل طوال الميركاتو الصيفي على إيجاد وجهة للاعبيه الشبان والخارجين من حسابات زين الدين زيدان لحصولهم على فرصة في مكان آخر يضمن لهم دقائق أكثر.

اقرأ أيضًا: زيدان في الميركاتو الصيفي... انتظار بدون أمل

استعاد ريال مدريد المعارين فقط: أوديجارد ولونين وأودريوزولا

فضّلت إدارة ريال مدريد استعادة لاعبيها المعارين والاعتماد عليهم بدلًا من التخلي عنهم والإنفاق على صفقات جديدة.

ريال مدريد يؤجل التدعيمات حتى 2021

أجلت إدارة ريال مدريد التدعيمات القوية، التي كانت من المفترض إنجازها هذا الصيف، حتى صيف العام المقبل، على أمل أن تعود كرة القدم إلى وضعها الطبيعي، وأن تعود الجماهير إلى الملاعب، خاصة وأنها تمثل أحد مصادر الدخل القوية للنادي.

وفي حالة غياب الجماهير عن الملاعب، فإن ريال مدريد سيكون معرض لخسارة ما يقرب من 200 مليون يورو.

بينما جاءت العناوين الفرعية كالتالي:

الاستثمار في لاعبي الليجا يقع بنسبة 65%

آرسنال يدفع الشرط الجزائي لـ تومارس بارتي وأتلتيكو مدريد يضم توريرا

برشلونة دون التعاقد مع ديباي أو إريك جارسيا

.