Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
12:00
انتهت
النفط
الصناعات الكهربائية
17:55
لاسك لينز
لودوجوريتس رازجراد
14:15
الظفرة
الفجيرة
14:50
الباطن
الرائد
16:50
القادسية
التعاون
17:00
الوصل
النصر
17:55
سيسكا موسكو
دينامو زغرب
17:55
فيينورد
فولفسبرجر ايه سي
17:55
ريد ستار بلجراد
سلوفان ليبريتش
17:55
زوريا
سبورتينج براجا
17:55
جنت
هوفنهايم
17:55
ليل
سيلتك
12:00
انتهت
أمانة بغداد
أربيل
17:55
كاراباج اغدام
فياريال
17:55
سيفاس سبور
مكابي تل أبيب
20:00
آي زي ألكمار
رييكا
20:00
بنفيكا
ستاندار لييج
20:00
غرناطة
باوك سالونيكي
20:00
مولده
رابيد فيينا
20:00
نيس
هابويل بئر السبع
20:00
كلوج
يانج بويز
20:00
أومونيا
أيندهوفن
20:00
جلاسجو رينجرز
ليخ بوزنان
14:15
الجزيرة
اتحاد كلباء
20:00
سلافيا براج
باير ليفركوزن
12:00
انتهت
زاخو
الكرخ
14:30
انتهت
السيلية
الغرافة
15:00
انتهت
الطلبة
نفط البصرة
16:45
انتهت
الخريطيات
الخور
17:00
انتهت
دينيزلي سبور
بشكتاش
17:00
انتهت
سيفاس سبور
تشايكور ريزه سبور
17:30
انتهت
أتروميتوس
بانياتوليكوس
19:45
انتهت
جنت
جينك
20:15
انتهت
بنفيكا
بيلينينسيس
12:00
انتهت
القاسم
نفط ميسان
15:30
أسـوان
الاتحاد السكندري
18:00
انتهت
الزمالك
الإسماعيلي
20:00
انتهت
ليفربول
ميتلاند
20:00
يوفنتوس
برشلونة
20:00
انتهت
بيرنلي
توتنام هوتسبر
20:00
انتهت
بوروسيا مونشنجلاتباخ
ريال مدريد
20:00
مانشستر يونايتد
لايبزج
18:00
الإنتاج الحربي
مصر للمقاصة
17:55
ميلان
سبارتا براج
20:00
انتهت
أولمبيك مرسيليا
مانشستر سيتي
17:55
إسطنبول باشاك شهير
باريس سان جيرمان
19:45
انتهت
ميلان
روما
17:55
انتهت
لوكوموتيف موسكو
بايرن ميونيخ
17:55
رويال انتويرب
توتنام هوتسبر
17:55
كراسنودار
تشيلسي
17:30
انتهت
برايتون
وست بروميتش ألبيون
20:00
كلوب بروج
لاتسيو
20:00
أرسنال
دوندالك
17:55
انتهت
شاختار دونتسك
إنتر ميلان
20:00
انتهت
ليفانتي
سيلتا فيجو
19:30
انتهت
باير ليفركوزن
أوجسبورج
20:00
بوروسيا دورتموند
زينيت
20:00
انتهت
أتالانتا
أياكس
17:49
آيك أثينا
ليستر سيتي
20:00
روما
سسكا صوفيا
20:00
فرينكفاروزي
دينامو كييف
20:00
انتهت
أتليتكو مدريد
سالزبورج
20:00
إشبيلية
ستاد رين
20:00
ريال سوسيداد
نابولي
20:00
انتهت
بورتو
أولمبياكوس
17:30
انتهت
الأهلي
النصر
15:55
انتهت
الهلال
أبها
عودة المعارين وصفقات فرنسية الصنع.. عطايا سخية لـ« ريال مدريد زيدان»

عودة المعارين وصفقات فرنسية الصنع.. عطايا نارية لـ«ريال مدريد زيدان»

صفقات زيدان المتوقعة وعودة المعارين وقدوم مبابي كلها أمور قد تجعل صيف الملكي ناريا للغاية وتبشر بموسم قادم أكثر نارا حال سار كل شيء على الطريق الصحيح

أحمد عزالدين
أحمد عزالدين
تم النشر

ينتظر ريال مدريد في الموسم المقبل فترة انتقالات صيفية نارية بكل ما تحمله الكلمة من معنى سواء على صعيد شراء اللاعبين أو عودة الإعارات التي في الأصل قد تكون بمثابة صفقات جديدة تدعم الكتيبة البيضاء لدى زين الدين زيدان بشتى المراكز ولن تكلفه شيئًا يذكر، وهنا تعرف مدى نجاح إدارة الأبيض في قضية الإعارات تلك، فمثلما حدث في السابق مع داني كارفاخال أحد أهم الأسباب في نجاحات الفريق مؤخرا حين أعاره النادي للدوري الألماني من بوابة باير ليفركوزن حتى اكتسب الخبرة ثم عاد ليتوج بالكثير والكثير من البطولات، الآن يحدث ويتكرر الأمر نفسه مع أشرف حكيمي أحد أفضل الأظهرة اليمنى في أوروبا خلال الفترة الأخيرة مع بوروسيا دورتموند.

خلال الأيام الماضية زاد ارتباط ريال مدريد بنجم الكرة الفرنسية كيليان مبابي مرة أخرى، وأشارت وسائل الإعلام في فرنسا إلى أن رفضه للتجديد مع باريس سان جيرمان يأتي بسبب رغبته في الانتقال للريال كونه يريد تجربة جديدة بطموح أكبر، كذلك اللاعب الشاب لفريق نيس الفرنسي إدورادو كامافينجا الذي يقدم مستويات ملفتة على صعيد خط الوسط الدفاعي مؤخرا، إذ أشارت وسائل الإعلام خلال الأيام الماضية إلى ؤإغلاق ريال مدريد الاتفاق مع اللاعب على أن ينتقل بالصيف المقبل، وأخيرا مع الشاب الجزائري الأصل ريان شرقي لاعب فريق ليون الذي وفقا للصحافة الفرنسي فإن الفرنسي زين الدين زيدان مدرب الفريق الملكي يرغب في ضمه.

تابع أيضًا: مبابي وهالاند.. استنساخ صراع رونالدو وميسي في يد ريال مدريد وبرشلونة

كل تلك الأسماء المذكورة بالفقرة الماضية مع عودة معاري الملكي الذين يتمثلون في حكيمي، أوديجارد، وسيرجي ريجليون، ومع اللاعبين الموجودين سيشكلون فريقا ناريا بكل ما تحمله الكلمة من معنى سواء على الصعيد الدفاعي أو الهجومي، بل ستكون هناك دكة بدلاء قوية يعتمد عليها.

في البداية، لماذا يحتاج ريال مدريد الصفقات المذكورة أعلاه؟

بالرغم من وجود إيدن هازارد، فينيسيوس جونيور، رودريجو جويس، جاريث بيل، ماركو أسينسيو، كريم بنزيما، ماريانو دياز، لوكاس فاسكيز، لوكا يوفيتش، بخط هجوم ريال مدريد إلا أن الصيف القادم قد يشهد مغادرة بعضهم وبنسبة كبيرة سواء على سبيل الإعارة أو بيع نهائي، وكل ذلك لإمكانية التعاقد مع مبابي الذي بنفسه يريد ريال مدريد، وهذا وفقا لما تتداوله وسائل الإعلام ومن استنتاجات تصريحات اللاعب منذ بداية القصة فالإدارة ترى في الشاب الصغير الموهبة التي ستجعل هجوم الفريق متوهجا مثلما كان مع كريستيانو رونالدو.

بالنسبة لكامافينجا فالإدارة تبدو أنها ترغب في مصالحة الجماهير بعد قرار بيع ماركوس يورينتي وتوريط كاسيميرو وحيدا في مركز المحور، بالتعاقد مع لاعب شاب يتعلم على يد البرازيلي أصول هذا المركز ويكون البديل المستقبلي للملكي، فلا أحد يمكنه نكران قوة كاسي خلال الفترة الماضية، فحرفيا مع غيابه يتعثر الأبيض لأنه ليس هناك لاعب قادر على تعويضه، وتلك الصفقة ستكون مهمة للغاية.

أما الجزائري الأصل ريان شرقي فالإدارة ترى أنه موهبة، والتدعيم بالمواهب ينفع مستقبلا مثلما حدث مع فينيسيوس وجويس، ومن قبلهم أسينسيو، لذلك قد لا يضر جلبه حتى تأتي له الفرصة بالوجود بالفريق الأول.

النواقص.. تنتهي بعودة المعارين

يبدو أن زيدان عاد من جديد للاعتماد على نهجه الشهير 4-4-2 بشكل الجوهرة الذي يوجد فيه إيسكو كلاعب رقم 10 وأمامه مهاجمين أول وثاني، لكن مع تذبذب مستوى إيسكو سيكون مارتن أوديجارد الحل الأمثل لفكر الفرنسي، فمشاركته ضد ريال مدريد بالكأس كانت كافية لذلك، فالنرويجي الشاب المعار لريال سوسيداد يقدم كرة قدم تدل على نضجه خلال الفترة الماضية بالدوري، حيث صنع 8 أهداف وسجل 6، أي ساهم في 14 هدفا ومازال الموسم قائما، كما لديه قدرات بدنية وفنية رائعة تجعله بديلا مثاليا للكرواتي لوكا مورديتش حال رحل الموسم المقبل أو استمر لموسم أخر، فالنرويجي بالمعنى الحرفي على هذا المستوى حير خلف لخير سلف.

تابع أيضًا: زيدان يخفي هازارد من أجل مانشستر سيتي

الوضع لا يختلف كثيرا عن أوديجارد، فالمغربي أشرف حكيمي الذي جعله دورتموند والمدرب لوسيان فافر يتوهج في جبهته اليمنى دفاعيا وهجوميا، بل والاعتماد عليه كلاعب جناح، مع عودته لريال مدريد مرة أخرى سيجعل هذا المركز ناريا، فمع تذبذب مستوى داني كارفاخال هجوميا سيكون لأشرف الوجود وبقوة حيث صنع هذا الموسم 7 أهداف وسجل 6، مع أداء ثابت – قوي لا يتغير.. كذلك سيرجي ريجليون الذي قد يعود من إشبيلية حال رحل مارسيلو أو استمر، فسيطرة فيرلاند ميندي على الجبهة اليسرى ستجعل مشاركات مارسيلو قليلة أو بمعنى آخر كبديل بعد الدقيقة 60 للصناعة والدعم الهجومي، الإسباني الشاب صنع 3 أهداف وسجل هدفا، فعودته قد تكون واردة.

بشكل عام، زيدان على موعد مع فريق ناري حال حدث كل ما تخطط له الإدارة، الدعم ووضع الرتوش الأخيرة على عملية البناء التي بدأت هذا الموسم قد تسفر عن فريق لا يعرف إلا الفوز والإنجازات.

اخبار ذات صلة