Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
على غرار ميسي.. برشلونة يتبع أكثر درجات الحيطة مع ديمبلي

على غرار ميسي.. برشلونة يتبع أكثر درجات الحيطة مع ديمبلي

يمتلك فريق برشلونة خط هجوم قوي مكون من ليونيل ميسي ولويس سواريز وأنطوان جريزمان وأنسو فاتي، وهو ما يصعب الأمور كثيرًا على عثمان ديمبلي.

محمد سعد
خافيير ميجيل - ترجمة: محمد سعد
تم النشر

تعرض الفرنسي عثمان ديمبلي، جناح فريق برشلونة، للإصابة في أولى مواجهات النسخة الحالية من بطولة دوري الدرجة الأولى الإسباني التي جمعته بفريق أتلتك بلباو وانتهت بفوز الأخير بهدفٍ نظيف.

وأشار النادي آنذاك في بيان رسمي إلى أن مدة غياب جناح الفريق قد تصل إلى ستة أسابيع.

وعلى الرغم من اعتماد إرنستو فالفيردي، مدرب برشلونة، على عناصره الأساسية فور عودتها من الإصابة، إلا أنه اتجه إلى الحيطة والحذر تجاه إصابة قائده الأرجنتيني ليونيل ميسي، وهو ما يقوم به أيضًا في الوقت الحالي مع الجناح الفرنسي.

وكان من المتوقع عودة ديمبلي إلى قائمة الفريق التي ستشارك في لقاء اليوم أمام غرناطة في رابع جولات الدوري الإسباني، ولكن فالفيردي فضل عدم استدعائه لضمان شفائه بشكلٍ كامل.

وفي ظل غيابه عن القائمة التي أعلن عنها فالفيردي بالأمس، رجح الجميع كفة استدعاء اللاعب إلى قائمة مباراة فياريال التي ستقام الثلاثاء المقبل، ولكن يبدو أن هذه المسألة بعيدة المنال أيضًا، إذ يرغب الجهاز الفني لحامل اللقب اتباع أقصى درجات الحيطة والحذر مع اللاعب نظرًا لامتلاء سجله من الإصابات التي عانى منها منذ أن رحل عن بوروسيا دورتموند الألماني وانضم إلى الفريق «الكتالوني».

اقرأ أيضًا: هل يشارك أنسو فاتي وبيريز بسبب غياب ميسي وديمبلي؟ فالفيردي يُجيب

وتُشير كافة الأنباء الصادرة في هذا الشأن إلى أن ديمبلي سيكون جاهزًا للمشاركة بشكلٍ نهائي بداية من المباراة بعد المقبلة التي ستقام يوم السبت المقبل الموافق الثامن والعشرين من الشهر الجاري أمام فريق خيتافي.

مباراة خيتافي تحمل ذكرى سيئة لديمبلي

وعلى الرغم من رغبة ديمبلي في العودة للمشاركة، إلا أن الدفع به في مواجهة خيتافي التي ستقام على عشب ملعب «كوليسيوم ألفونسو بيريز» سيثير في نفسه أحد الذكريات الأليمة، ففي هذا الملعب تعرض اللاعب لأخطر إصابة في مسيرته، والتي أجبرته على الخضوع لعملية جراحية والغياب عن المشاركة لمدة 5 شهور.

ويتمتع الجناح الفرنسي بموهبة كبيرة، ورغم هذا فإن عودته إلى تشكيلة الفريق الأساسية ستكون صعبة للغاية، نظرًا لامتلاك برشلونة ميسي وسواريز وأنطوان جريزمان بالخط الأمامي، هذا بالإضافة إلى الجوهرة الشابة أنسو فاتي.

اخبار ذات صلة