على غرار برشلونة.. أتلتيكو مدريد يقرر تخفيض رواتب اللاعبين

أتلتيكو مدريد يقرر تخفيض رواتب اللاعبين وموظفي النادي في ظل الأزمة الحالية للأندية بسبب تفشي فيروس كورونا «كوفيد 19» وإيقاف الأنشطة الرياضية لحين إشعار آخر.

0
%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%BA%D8%B1%D8%A7%D8%B1%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9..%20%D8%A3%D8%AA%D9%84%D8%AA%D9%8A%D9%83%D9%88%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%8A%D9%82%D8%B1%D8%B1%20%D8%AA%D8%AE%D9%81%D9%8A%D8%B6%20%D8%B1%D9%88%D8%A7%D8%AA%D8%A8%20%D8%A7%D9%84%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%D9%8A%D9%86

أعلن أتلتيكو مدريد عن خطته لتخفيض رواتب اللاعبين وموظفي النادي في ظل الأزمة الحالية للأندية بسبب تفشي فيروس كورونا «كوفيد 19» وإيقاف الأنشطة الرياضية لحين إشعار آخر.

انتشار الفيروس أدى إلى إلغاء التدريبات الجماعية للأندية واتباع أسلوب العمل عن بعد، بالإضافة إلى عدم وجود أي مباريات وبطولات، مما انعكس على دخل الأندية لهذا طالبت من لاعبيها تقليل أجورهم خلال فترة الإيقاف.

وأعلن خيل مارين، الرئيس التنفيذي لأتلتيكو مدريد بيانًا للشركاء ليوضح فيه تفاصيل اتخاذ هذا القرار، مؤكدًا أنه من أجل بقاء النادي، وسيؤثر على اللاعبين والموظفين.

وجاء في البيان: «نظرًا لحالة الطوارئ في بلادنا، وعدم القدرة على تطوير أعمالنا لتأجيل النشاط بأكمله أيضًا انخفاض ساعات العمل بشكل كبير، الأمر الذي أثر على اللاعبين والجهاز الفني للفريق».

ومنذ اندلاع هذه الأزمة لم يتوقف الروخيبلانكوس عن تقديم المساعدات ودعم السلطات الصحية في المكافحة ضد الفيروس، بالإضافة إلى كونه النادي الإسباني الثالث الذي أعلن قرار تخفيض رواتب قائمته بعد برشلونة وإسبانيول.

اقرأ أيضًا: مع تربص كبار «البريميرليج».. أتلتيكو مدريد يتحرك لتجديد عقد بارتي

وأضاف البيان: «في أيام قليلة تحولنا من فرحة الفوز على ليفربول إلى البقاء في منازلنا، ولكن نريد إبلاغ أكثر من 130 ألف عضو في النادي بأنه على الرغم من أن الوقت لا يسمح باستقبالكم في «واندا ميتروبوليتانو» إلا أن القلعة هي منزل جميع محبي الأتلتيكو، لهذا لن يتوقف التواصل مع جماهيرنا، وعلى الرغم من إغلاق جميع مكاتبنا إلا أن الموظفين مستمرين في العمل معكم عبر الهاتف أو البريد الإلكتروني لحل جميع مشاكلكم».

وتابع: «موقف خطير مثل هذا يجبرنا على اتخاذ إجراءات صعبة للغاية وضرورية للنادي، ولهذا من المؤسف ومع هدفنا الوحيد في الحفاظ على بقاء النادي، نحن مضطرون لتطبيق قانون العمل المؤقت للاعبين المحترفين بسبب فرض حالة الطوارئ وتخفيض عدد ساعات عملهم، وهذا القرار سيؤثر على اللاعبين والموظفين والجهاز الفني، ونعمل على تقليل تأثيره والحد منه، بحيث يعود كل شيء كما كان بعد استئناف المسابقات، وكما قلنا هي قرارات صعبة ولكن مسؤولية الحفاظ على مستقبل أتلتيكو مدريد تجبرنا على اتخاذه».

واختتم خيل مارين بيان أتلتيكو مدريد، مضيفًا: «أتمنى أن أبلغكم قريبًا أخبارًا جيدة، وحتى هذه اللحظة سنواجه الموقف بكل جهودكم بشجاعة وروح، وأثق في عودتنا جميعًا بجانب محبوبنا الأتلتي».

.