Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
19:00
الاتحاد السكندري
الزمالك
18:00
الأهلي
إنبـي
19:00
انتهت
مانشستر سيتي
ريال مدريد
14:00
تأجيل
نادي مصر
الإنتاج الحربي
19:00
انتهت
يوفنتوس
أولمبيك ليون
15:00
مصر للمقاصة
أسـوان
16:30
بيراميدز
طنطا
19:00
انتهت
برشلونة
نابولي
13:30
انتهت
الغرافة
الخور
16:30
الوحدة
الرائد
19:00
انتهت
بايرن ميونيخ
تشيلسي
14:00
حرس الحدود
المصري
19:00
مانشستر يونايتد
كوبنهاجن
15:45
انتهت
السد
الدحيل
15:45
انتهت
الشحانية
نادي قطر
16:15
ضمك
الفيصلي
19:00
إنتر ميلان
باير ليفركوزن
13:30
انتهت
أم صلال
الأهلي
17:00
الصفاقسي
البنزرتي
17:00
انتهت
نهضة الزمامرة
حسنية أغادير
18:00
الهلال
الفتح
17:00
انتهت
الرجاء البيضاوي
أولمبيك آسفي
16:00
الاتفاق
الفيحاء
16:20
الحزم
العدالة
18:00
الاتحاد
الأهلي
16:15
أبها
النصر
16:00
النجم الساحلي
اتحاد تطاوين
16:05
الشباب
التعاون
18:00
النادي الإفريقي
نجم المتلوي
16:00
انتهت
حمام الأنف
مستقبل سليمان
14:00
يانج بويز
سيون
16:00
انتهت
الملعب التونسي
شبيبة القيروان
19:00
الوداد البيضاوي
أولمبيك خريبكة
16:00
انتهت
اتحاد بن قردان
الترجي
21:00
الدفاع الحسني الجديدي
الجيش الملكي
16:00
انتهت
هلال الشابة
الاتحاد المنستيري
عثمان ديمبلي.. «الرجل الزجاجي» عام من الغياب عن برشلونة

عثمان ديمبلي.. «الرجل الزجاجي» عام من الغياب عن برشلونة

إصابات عديدة ضربت عثمان ديمبلي لاعب فريق برشلونة خلال الفترة الأخيرة، كان آخرها آمام بوروسيا دورتموند في الجولة الخامسة من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.

إسلام حجازي
إسلام حجازي
تم النشر

بعد أن تألق وخطف الأنظار رفقة فريقه السابق بوروسيا دورتموند الألماني، اتجهت أنظار إدارة برشلونة لضم الجناح الفرنسي عثمان ديمبلي، في صيف عام 2017، من أجل تعويض رحيل البرازيلي نيمار دا سيلفا الذي انتقل إلى باريس سان جيرمان.

خزينة برشلونة تكبدت مبلغًا كبيرًا من أجل التعاقد مع اللاعب الشاب، حيث كلف عثمان ديمبلي الفريق الكتالوني 105 ملايين يورو، وهي واحدة من الصفقات القياسية.

اقرأ أيضًا: الكشف عن حديث ليونيل ميسي بين شوطي كارثة ليفربول

ومنذ أن تواجد عثمان ديمبلي في قلعة كامب نو، لم يقدم الدولي الفرنسي ما هو منتظر منه، حيث طالته لعنة الإصابة في الكثير من الأوقات منذ أن انضم لصفوف برشلونة.

ولعل آخر إصابة تعرض لها جناح برشلونة، كانت أمام بوروسيا دورتموند، بعد 25 دقيقة من عمر المباراة التي انتهت بفوز الفريق الكتالوني بثلاثة أهداف مقابل هدف، في الجولة الخامسة من دوري أبطال أوروبا، ليعلن النادي عن طبيعتها، وهي إصابة في الفخذ، قد يغيب على إثرها لمدة لن تقل عن 10 أسابيع، بما يعني أنه سيفقده ما يقرب من 77 يومًا.



وجاءت هذه الإصابة، لتفتح الملف الشائك، وهو كم الإصابات التي تعرض لها عثمان ديمبلي منذ أن تواجد مع برشلونة، على مدار الفترة الماضية.

وتعد هذه هي الإصابة السادسة لعثمان في عام 2019 والثامنة بشكل إجمالي منذ تواجده في ملعب كامب نو، ليكون الرجل الزجاجي داخل الفريق الكتالوني.

وشارك ديمبلي حتى الآن رفقة برشلونة منذ موسم 2017/2018، وحتى الآن في 74 مباراة فقط، بواقع 4125 دقيقة، سجل خلالها 19 هدفًا، وقام بعمل 17 تمريرة حاسمة.

وفي السطور المقبلة، يرصد «آس آرابيا»، تفاصيل إصابات عثمان ديمبلي رفقة برشلونة.

أولى الإصابات

رحلة ديمبلي مع الإصابات بدأت في السابع عشر من شهر سبتمبر من عام 2017، عندما شارك في مواجهة فريقه أمام خيتافي بالدوري، وتم تشخيص الإصابة في أوتار الركبة وغاب عن الفريق ما يقرب من 106 أيام، ولم يشارك فيما يقرب من 20 مباراة لفريقه، وعاد مجددًا للملاعب طليعة عام 2018.

الضربة الثانية

لم يمر الكثير وفي الخامس عشر من شهر يناير لعام 2018، تلقى عثمان ديمبلي الإصابة الثانية له رفقة برشلونة، خلال مواجهة ريال سوسيداد.



وتم تشحيص الإصابة بأنها تمزق عضلي في الفخذ، وغاب عن الفريق ما يقرب من 26 يومًا، ولم يشارك رفقة الفريق في 7 مباريات.

مسلسل لا يتوقف من إصابات ديمبلي

بدأ عثمان ديمبلي عام 2019 بالعديد من الإصابات، وكانت الأولى في الحادي والعشرين من شهر يناير، أمام ليجانيس.

وجاء تشخيص الإصابة بأنه التواء في الكاحل، أبعده عن المشاركة مع الفريق 18 يومًا، ولم يتمكن من التواجد رفقة فريقه في 5 مباريات.

تمزق عضلي جديد يضرب ديمبلي

الإصابات العضلية لاحقت الدولي الفرنسي، وفي الرابع عشر من شهر مارس الماضي، تعرض لتمزق عضلي في الفخذ الأيسر، خلال مشاركته مع فريقه أمام ليون في دور الـ 16 من بطولة دوري أبطال أوروبا.



وابتعد ديمبلي عن المشاركة مع الفريق ما يقرب من 26 يومًا، وابتعد عن المشاركة مع العملاق الكتالوني فيما يقرب من 4 مباريات.

أوتار الركبة تداهم ديمبلي

عادت أوتار الركبة لتضرب جناح برشلونة مجددًا خلال مباراة فريقه أمام سيلتا فيجو، في الخامس من شهر مايو الماضي.

وابتعد عثمان عن المشاركة رفقة برشلونة في العديد من المباريات الهامة، حيث غاب إجمالا 42 يومًا.

بداية الموسم الحالي كارثية على عثمان ديمبلي

ولم تكن بداية هذا الموسم مبشرة للدولي الفرنسي، فمع انطلاق المسابقة المحلية، تعرض مجددًا للإصابة خلال مباراة فريقه أمام أتلتيك بلباو، في الدوري الفرنسي.



وتم تشخيص الإصابة بأنها في أوتار الركبة مجددًا، ليبتعد عن المشاركة مع فريقه ما يقرب من 34 يومًا، ولم يتواجد في 5 مباريات للفريق.

الآلام العضلية تلاحق النجم الفرنسي

واصلت الإصابات ضرب عثمان ديمبلي في السابع والعشرين من شهر سبتمبر الماضي، بعدما شعر بآلام في العضلة اليسرى للساق، ليتغيب عن مباراة فريقه أمام خيتافي.

وغاب عن المشاركة في هذه المباراة، حيث كان غيابه ما يقرب من 3 أيام فقط، وعاد بعدها للمشاركة بشكل طبيعي.



وبهذا فإن عثمان ديمبلي قد غاب عن صفوف برشلونة ما يقرب من 332 يومًا، أي قرابة عام، علما بأنه تواجد مع الفريق موسم 2017/2018، وينتهي عقده مع النادي الكتالوني في صيف عام 2022.

اخبار ذات صلة