عام 2018.. انتهاء سيطرة ميسي ورونالدو.. ومبابي بطل الجيل الجديد

انتهى عصر سيطرة الثنائي الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم فريق برشلونة الإسباني والبرتغالي كرستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس الإيطالي على الجوائز الفردية التي تقدم للأفضل هذا العام

0
%D8%B9%D8%A7%D9%85%202018..%20%D8%A7%D9%86%D8%AA%D9%87%D8%A7%D8%A1%20%D8%B3%D9%8A%D8%B7%D8%B1%D8%A9%20%D9%85%D9%8A%D8%B3%D9%8A%20%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88..%20%D9%88%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%A8%D9%8A%20%D8%A8%D8%B7%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%8A%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF

يقترب عام 2018 من نهايته، العام الذي شهد بداية عصر نجوم جدد في كرة القدم، بعد عقد كامل شهد سيطرة الثنائي الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو.

فتوج هذا العام اللاعب الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم، وكذلك ظهر النجم الفرنسي الشاب كيليان مبابي، بطريقة ممتازة، مما يمهد الطريق لحقبة جديدة من النجوم.

فيعد عام 2018 هو «عام جوائز مودريتش الفردية»، فتوج بلقب أفضل لاعب في كأس العالم 2018، ولقب أفضل لاعب في أوروبا، والأفضل من الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، وجائزة الكرة الذهبية.

وفي العشرة أعوام الماضية وبالتحديد منذ عام 2008، سيطر رونالدو وميسي على جائزة الأفضل في العالم، بعدما تقاسماها بواقع خمس جوائز لكل منهما.

يمكنك قراءة: عام 2018.. انتهاء سيطرة ميسي ورونالدو ومبابي بطل الجيل الجديد

ولكن اكتسح مودريتش، صاحب الـ 33 عامًا، بغالبية أصوات 180 صحفيًا من أنحاء العالم شاركوا في الاستفتاء السنوي للمجلة الأسبوعية العريقة، وكانت مكافأة منطقية لسنة استثنائية للاعب ساهم في احتفاظ فريقه الإسباني بلقب دوري أبطال أوروبا للموسم الثالث على التوالي، وقيادة منتخب بلاده لنهائي كأس العالم للمرة الأولى في تاريخهم، قبل الخسارة أمام فرنسا 2-4 على ملعب لوجنيكي في موسكو في 15 يوليو، كما توج مع الريال بلقب كأس العالم للأندية على حساب العين الإماراتي.

مبابي بطل الجيل القادم

وبالرغم من أن عام 2018 كان تتويجًا لمسيرة مميزة لمودريتش، إلا أن الكرواتي لا يعد أحد نجوم الجيل القادم نظرًا لسنه الكبير نسبيًا.

على المدى القريب والقصير قد توجد أسماء تنافس ميسي ورونالدو على الجوائز مثل الفرنسي أنطوان جريزمان والبلجيكي إيدن هازارد، والمصري محمد صلاح، والبرازيلي نيمار.

يمكنك قراءة: صلاح وميسي ورونالدو على رأس قائمة أفضل 50 لاعبًا في 2018

ولكن في المستقبل البعيد، وباللاعبين الشباب والجيل الذي سينهي تمامًا عصر ميسي رونالدو، يأتي الفرنسي الشاب كيليان مبابي كأكثر الأسماء تداولًا حاليًا في اللعبة.

يبلغ مبابي من العمر 20 عامًا، وهو سريع وهداف لا يرحم مع باريس سان جيرمان، وجاء في المركز الرابع في سباق الكرة الذهبية، وفاز بجائزة «كأس كوبا» لأفضل لاعب شاب، من فرانس فوتبول.

رسالة تحذيرية لميسي ورونالدو

في روسيا كان اللاعب الفرنسي مبابي ثاني أصغر لاعب في تاريخ كرة القدم، يسجل في مباراة نهائية لكأس العالم، بعد البرازيلي بيليه الذي صنع إنجازه في 1958.

وبعد الفوز بكأس كوبا قال مبابي «هدفي القادم هو أن أرفع كل شيء على صعيد الألقاب»، معتبرًا أن ذلك سيحصل ببذل الجهد «ولن أفوز بشيء من دون مساعدة زملائي».

وتابع النجم الفرنسي الصغير «الجيد في الأمر (عدم نيله الكرة الذهبية)، أنه يظهر ما يتعين علي القيام به للفوز بهذه الجائزة»، موضحًا «وإلا لكان الأمر سهلًا، الفوز بكل شيء هكذا».

.