صفقات شكلت تاريخ الليجا| توني كروس.. قصة مانشستر يونايتد على أنغام «روبي ويليامز»

اللاعب المميز توني كروس أحد أهم لاعبي وسط ريال مدريد كانت له قصة لا تنسى مع مانشستر يونايتد برز فيها اسم أسطورة البوب روبي ويليامز، صفقات شكلت تاريخ الليجا تعود لكم.

%D8%B5%D9%81%D9%82%D8%A7%D8%AA%20%D8%B4%D9%83%D9%84%D8%AA%20%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AE%20%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%8A%D8%AC%D8%A7%7C%20%D8%AA%D9%88%D9%86%D9%8A%20%D9%83%D8%B1%D9%88%D8%B3..%20%D9%82%D8%B5%D8%A9%20%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%B4%D8%B3%D8%AA%D8%B1%20%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%8A%D8%AA%D8%AF%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A3%D9%86%D8%BA%D8%A7%D9%85%20%C2%AB%D8%B1%D9%88%D8%A8%D9%8A%20%D9%88%D9%8A%D9%84%D9%8A%D8%A7%D9%85%D8%B2%C2%BB

مع اقتراب عودة عجلة الدوري الإسباني إلى الدوران من جديد، تعود لكم سلسلة «صفقات شكلت تاريخ الليجا» التي ستتواصل كل أسبوعين ونتحدث فيها عن أهم الصفقات التي شهدت قصصًا في إنهائها، أو تفاصيل لا يعرفها الكثيرون في الكواليس، موعدنا اليوم مع أحد أهم لاعبي وسط ريال مدريد الحاليين، توني كروس.

يعرف الجميع أن توني كروس كان مفتاحا هاما في البطولات الثلاث الأخيرة لريال مدريد في دوري أبطال أوروبا، التأثير الذي أحدثه النجم الألماني في خط وسط الميرنجي خلال السنوات الخمس التي قضاها بين ربوعه لا يلاحظ إلا بغيابه.

ما لا يعرفه الكثيرون أن توني كروس كان قريبا من إنهاء كل شيء للانضمام إلى مانشستر يونايتد، في كواليس يكشفها كاي بسوتا في مجلة »جي كيو» ومواكبة اسم مثير لهذه الصفقة التي كانت ستبعد كروس عن ريال مدريد، هو نجم البوب روبي ويليامز!.

فما الذي حدث؟

اهتمام ديفيد مويس.. المفتاح

في الوثائقي الذي أتى بعنوان «كروس» والذي عرض مؤخرًا في السينمات، يمكنك أن ترى بوضوح أن أسطورة البوب أراد أن يوقع توني كروس مع يونايتد، لم يكن الأمر ذا علاقة فقط بالفيلم الوثائقي، لقد كان الأمر حقيقيا، كروس توصل إلى اتفاق فعلي مع مانشستر يونايتد في بداية 2014، اهتمام ديفيد مويس، الذي كان مدربًا لليونايتد في ذلك الحين أنهى كل شيء متعلق بقرار اللاعب الألماني الذي كانت أسرته بالفعل قد استعدت للانتقال إلى مانشستر وبدأت تخطط لمغادرة ألمانيا، كانت النتائج المترنحة للفريق الأحمر سببًا في صرف اللاعب نظره عن الانضمام إلى أولد ترافورد والابتعاد في النهاية، لكن القصة وتفاصيلها كلها كانت ممتعة للغاية.

«لقد علمت من البداية أن مانشستر يونايتد يحبني« اللاعب البالغ من العمر 29 عامًا أخبر «جي كيو» بهذه الكلمات، مضيفًا: «مويس ضغط على هذا الأمر بكل ما يملك، ومررنا بظهيرة مميزة مع أشخاص ودودين، تحدثنا كثيرا عن اليونايتد وخطته في كرة القدم، الأمر انتهى بإقناعي بالانضمام، ولكننا سررنا بمقابلة بعضنا كأشخاص، وبعد ذلك عرفنا الكثير عن مويس والكثير عن طريقة المعيشة وكيف يمكننا أن نحيا كعائلة في مانشستر، لقد اتفقنا في النهاية على فعل كل شيء، لقد كان اتفاقًا فعليا».

تغير الخطط

حينما كانت العملية توشك أن تنجح، وبعدما كان كل شيء جاهزًا، عملت وكالة «سبورت آجينسي» على إيجاد وجهة مثلى للاعبها، مستواه المذهل في كأس العالم 2014 وكونه واحدًا من أهم مفاتيح فوز ألمانيا بلقب كأس العالم ساعد الوكالة كي تمدد الاهتمام إلى كل من برشلونة وريال مدريد، لجلب هذا الحجر النفيس إلى صفوفهما، وكلاء اللاعب غيرا اهتمامه إلى أحد عملاقي إسبانيا، ثم توصلوا إلى عرض رسمي من سانتياجو بيرنابيو، ومكالمة وحيدة بعد ذلك من كارلو آنشيلوتي كانت كفيلة بإقناع اللاعب الألماني.



يعبر كروس عن هذا الأمر قائلًا: «أنا لست هذا الشخص الذي يضيع الكثير من الوقت في التفكير والتقييم، لقد كنت قاب قوسين أو أدنى من الانضمام إلى مانشستر يونايتد، ولكن هذا في النهاية لم يحدث، لم أكن لأفكر كثيرا فيما سيحصل بعد ذلك لو وافقت في النهاية، لا توجد إجابات حقيقية على هذا السؤال، الشيء الوحيد الذي كنت متأكدًا منه وما أثبته الوضع بعد ذلك أن مانشستر يونايتد لم يكن ليفوز ببطولة دوري أبطال أوروبا 3 مرات».
اقرأ أيضًا: في مثل هذا اليوم 2014| ريال مدريد يضم «الراقي» توني كروس

أنا آسف.. روبي

مر القطار، توني كروس يعلم هذا، لكن واحدًا من كبار مشجعي مانشستر يونايتد كان ينتظر بفارغ الصبر إتمام انضمام توني كروس إلى الفريق، إنه روبي ويليامز أحد أعظم مغني البوب عبر التاريخ، يقول كروس في فيلمه: «يونايتد ليس الفريق الذي تمكث فيه وقتا قصيرا، من الكافي أن تقضي هنا عاما أو عامين لكنه لن يكون النادي الذي تنهي فيه مستقبلك».

كروس، الذي جدد إقامته مؤخرًا في ريال مدريد حتى عام 2023، قال إنه وجه الاعتذار بوضوح لمغني البوب المفضل له، وأحد كبار عاشقي يونايتد بعد ذلك، فقال له: «أنا آسف.. روبي».



ورغم أن توني كروس يقول إن قراره لم يأت بعد دراسة متعمقة، وإنه ليس اللاعب الذي يفكر كثيرًا في التقييمات وهذا الأمر، إلا أن قراره كان سليمًا للغاية، والأهم أنه كان سليمًا بقدميه هو، لقد ساهم في بطولات عدة، وكان أحد أهم مفاتح ريال مدريد للتتويج بدوري أبطال أوروبا 3 مرات، الأمر الذي –بالفعل- و-وفق تقدير كروس الصحيح- لم يفعله مانشستر يونايتد!.
اقرأ أيضًا: كروس يتحدث عن موعد اعتزاله وإمكانية استعادة ريال مدريد لمستواه

.