صراع «كتالوني» في وسط الملعب يضع فالفيردي في ورطة

وصول دي يونج إلى برشلونة أدى لزيادة عدد اللاعبين في هذا المركز إلى 7 لاعبين يتنافسون للحصول على 3 مقاعد، ومن بين هؤلاء اللاعبين تم تحديد مقعدين بالفعل.

0
%D8%B5%D8%B1%D8%A7%D8%B9%20%C2%AB%D9%83%D8%AA%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%86%D9%8A%C2%BB%20%D9%81%D9%8A%20%D9%88%D8%B3%D8%B7%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%84%D8%B9%D8%A8%20%D9%8A%D8%B6%D8%B9%20%D9%81%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%8A%D8%B1%D8%AF%D9%8A%20%D9%81%D9%8A%20%D9%88%D8%B1%D8%B7%D8%A9

يبدو أن برشلونة بقيادة إرنستو فالفيردي سيواجه معضلة كبيرة خلال الموسم الحالي تحديدًأ في مركز وسط الملعب، بعد وصول الهولندي فرينكي دي يونج، وإعادة توظيف سيرجي روبيرتو في منتصف الملعب.

وصول دي يونج أدى لزيادة عدد اللاعبين في هذا المركز إلى 7 لاعبين يتنافسون للحصول على 3 مقاعد، ومن بين هؤلاء اللاعبين تم تحديد مقعدين بالفعل، هما سيرجيو بوسكيتس كلاعب وسط ارتكاز، ودي يونج كلاعب وسط، لهذا سيتبقى 5 لاعبين دون تحديد مصيرهم، هم روبيرتو وفيدال وآلينيا وراكيتيتش وآرثر، للمنافسة على مقعد واحد فقط، ولكن البوصلة تتجه نحو سيرجي اللاعب الذي شارك بشكل أساسي في المباريات الثلاث الرسمية خلال منافسات الليجا.

ولا يوجد شك أننا نتحدث عن 3 لاعبين لديهم دور ثانوي في بداية موسم 2019-2020 وعلى الرغم من مشاركة آلينيا بشكل أساسي إلا أنه لم يلعب سوى 45 دقيقة فقط في مباراة أتلتيك بلباو واستبعد من مباراتي بيتيس وأوساسونا، بينما راكيتيتش وآرثر لم يشاركا بشكل أساسي خلال هذا الموسم، ولعبا فقط لمدة 45 دقيقة و37 دقيقة على التوالي.

اقرأ أيضًا: ميسي يدافع عن نجله ماتيو.. ويبعث رسالة «رومانسية» إلى أنتونيلا

ويتواجد فيدال في موقف سيئ، خاصة أنه لم يشارك سوى 24 دقيقة فقط، وكان يتدرب خلال هذين الأسبوعين في المدينة الرياضية لبرشلونة.

الآن علينا الانتظار لرؤية التشكيلة التي سيستقر عليها فالفيردي لخوض مباراة السبت المقبل أمام فالنسيا في الجولة الرابعة من الدوري الإسباني، والأمر الواضح أن بوسكيتس ودي يونج حجزا مقعدهما الأساسي بالفعل في تشكيلة المدرب الإسباني، وسيتبقى فقط رؤية من سيكون صاحب المركز الثالث في مركز وسط الملعب.

جدير بالذكر أن النادي الكتالوني يحتل المركز الثامن في ترتيب الليجا برصيد 4 نقاط، بينما يحتل فالنسيا المركز العاشر برصيد 4 نقاط.

.