صراعات الأمتار الأخيرة في الدوري الإسباني.. أبرزها قتال برشلونة وريال مدريد

من المنتظر مشاهدة صراعات بين جميع أندية الدوري الإسباني في الـ 11 جولة المتبقية بعضها سيصارع من أجل اللقب والبعض لأجل أوروبا والبعض الآخر للبقاء في الدرجة الأولى

0
%D8%B5%D8%B1%D8%A7%D8%B9%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D8%AA%D8%A7%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AE%D9%8A%D8%B1%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D9%86%D9%8A..%20%D8%A3%D8%A8%D8%B1%D8%B2%D9%87%D8%A7%20%D9%82%D8%AA%D8%A7%D9%84%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF

ستُستأنف منافسات دوري الدرجة الأولى الإسباني بعد أقل من 36 ساعة من الآن، ولا زالت هناك 11 مباراة متبقية لكل فريق بإجمالي 33 نقطة ستعني الكثير لجميع أندية الليجا.

ومن المنتظر أن تكون عدة صراعات ستجمع جميع أندية الدوري الإسباني، أبرزها: الصراع على اللقب بين ريال مدريد وبرشلونة، صراع التأهل للنسخة المقبلة من بطولتي دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي وصراع تفادي الهبوط إلى دوري الدرجة الثانية.

صراع برشلونة وريال مدريد على لقب الليجا

يحتل برشلونة صدارة ترتيب الدوري الإسباني برصيد 58 نقطة وبفارق نقطتين عن الوصيف ريال مدريد، وتُعد تلك المرة الثانية خلال العقد الأخير الذي يكون فيها فارق النقاط بين المتصدر والوصيف نقطتين فقط خلال تلك المرحلة الحاسمة من الموسم، وكانت أول مرة موسم 2014-2015 الذي انتهى بتتويج البلوجرانا باللقب بنفس الفارق الحالي عن ريال مدريد.

ويأتي إشبيلية في المركز الثالث بفارق 9 نقاط عن ريال مدريد و11 عن برشلونة، ونظريًا فهو قادر على منافسة الفريقين، ولكن عمليًا سيكون من الصعب دخوله في صراع ثلاثي على اللقب.

ويُعد طريق برشلونة نحو اللقب محفوفًا بالمخاطر، إذ سيواجه فرق تنافس على الهبوط كريال مايوركا، ليجانيس وسلتا فيجو، كما سيواجه فرق تُنافس على التأهل لأوروبا كإشبيلية، أتلتيك بلباو وأتلتيكو مدريد، هذا بالإضافة إلى ديربي كتالونيا أمام إسبانيول الذي يصارع من أجل البقاء في الدرجة الأولى.

اقرأ أيضًا: تحدي فيرلاند ميندي المقبل مع ريال مدريد.. وروح مارسيلو الرياضية

وهناك عامل أثار مخاوف برشلونة مؤخرًا، ألا وهو شعور قائده ليونيل ميسي بآلام عضلية مؤخرًا، فإن كان ميسي بخير إذًا فلا خوف على البلوجرانا.

وكان يحتل ريال مدريد صدارة الترتيب قبل أيام قليلة من توقف النشاط في مارس الماضي بسبب فيروس كورونا، ولكنه سقط أمام ريال بيتيس بهدفين لهدف مهديًا الصدارة لبرشلونة.

ولن يكون طريق ريال مدريد نحو اللقب هينًا، إذ سيواجه خيتافي، الذي يعمل بقوة على صناعة التاريخ والمشاركة في النسخة المقبلة من دوري الأبطال، وليجانيس، الذي يُصارع على البقاء.

بالإضافة إلى المباريات القوية التي ستجمع كتيبة الفرنسي زيدان الدين بزيدان بأندية قوية كريال سوسيداد، أتلتك بلباو وريال سوسيداد.

وهناك عامل قد يُرجح من كافة ريال مدريد نحو اللقب، هو: تعافي ماركو أسينسيو وإيدن هازارد وقدرتهما على قيادة خط هجوم الفريق في الـ 11 مواجهة المتبقية.

صراع دوري الأبطال والدوري الأوروبي

حتى وقتنا الحالي؛ فإن برشلونة، ريال مدريد، إشبيلية وريال سوسيداد هم من سيشاركون في النسخة المقبلة للتشامبيونزليج.

ويمتلك إشبيلية 47 نقطة، يليه ريال سوسيداد بفارق نقطة واحدة بالتساوي مع خيتافي، الذي سيتأهل إلى الدوري الأوروبي إذا ما استمر الترتيب على ما هو عليه.

ويأتي أتلتيكو مدريد في المركز السادس برصيد 45 نقطة، ومن المنتظر أن يُقاتل الأرجنتيني دييجو سيميوني هو ورجاله لضمان المشاركة في دوري الأبطال، وإلا سيخوضون الدوري الأوروبي إذا ما واصلوا على نفس ترتيبهم الحالي.

وأما بالنسبة إلى المقعد الثالث بالدوري الأوروبي فستتقاتل عليه أندية كفالنسيا (42 نقطة)، فياريال (38 نقطة)، غرناطة (38 نقطة) وأتلتك بلباو (37 نقطة).

اقرأ أيضًا: ميسي وسيميدو يعودان لتدريبات برشلونة الجماعية قبل مواجهة مايوركا

صراع البقاء في دوري الدرجة الأولى الإسباني

ويصل فارق النقاط بين متصدر الترتيب ومتذيل الترتيب 38 نقطة فقط، مما يعني أن جميع الفرق (حسابيًا) لم تضمن بعد البقاء في الدرجة الأولى.

ويتذيل الترتيب إسبانيول برصيد 20 نقطة، يسبقه ليجانيس بـ 3 نقاط فقط، بينما يحتل مايوركا المركز الثامن عشر برصيد 25 نقطة.

وعلى حافة الخطر هناك أندية كسلتا فيجو الذي يحتل المركز السابع عشر برصيد 26 نقطة، إيبار المركز السادس عشر برصيد 27 نقطة وبلد الوليد المركز الخامس عشر برصيد 29 نقطة.

ومن المنتظر أن تكون هناك لقاءات نارية وصراعات ثنائية على أشدها بين الست فرق المذكورة في الفقرتين السابقتين رغبة منهم جميعًا في البقاء بدوري الدرجة الأولى وتفادي الهبوط إلى الثانية.

.