الضربة القاصمة لأتلتيكو مدريد؟.. إصابة لويس سواريز ومدة الغياب المتوقعة

غادر المهاجم الأوروجوياني لويس سواريز مران فريقه أتلتيكو مدريد، وأعلن النادي عن إصابته في فخذه الأيسر، وتشير التقديرات إلى غيابه لمدة حوالي ثلاثة أسابيع.

0
اخر تحديث:
%D8%A7%D9%84%D8%B6%D8%B1%D8%A8%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%A7%D8%B5%D9%85%D8%A9%20%D9%84%D8%A3%D8%AA%D9%84%D8%AA%D9%8A%D9%83%D9%88%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%D8%9F..%20%D8%A5%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A9%20%D9%84%D9%88%D9%8A%D8%B3%20%D8%B3%D9%88%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B2%20%D9%88%D9%85%D8%AF%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%BA%D9%8A%D8%A7%D8%A8%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D9%88%D9%82%D8%B9%D8%A9

أعلن نادي أتلتيكو مدريد الإسباني، اليوم الأربعاء، أن مهاجمه الأوروجوياني لويس سواريز، اضطر لمغادرة المران الصباحي تحت قيادة المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني استعدادًا لمباراة ريال بيتيس في الجولة الثلاثين من دوري الدرجة الأولى الإسباني «لا ليجا»، بسبب إصابة عضلية في فخذه الأيسر.

وجاء تأكيد نادي الروخيبلانكوس للإصابة عقب خضوع سواريز لفحوصات طبية، دون إعطاء مزيد من التفاصيل حول مدة غيابه المتوقعة عن الملاعب، ولكن كما عرفنا فإنه سيغيب حوالي ثلاثة أسابيع، وبالتالي لن يلتحق بمباريات أتلتيكو مدريد أمام إيبار، هويسكا وأتلتيك بلباو، وسيكون الهدف هو عودته في مواجهة إلتشي في 2 مايو 2021 المقبل، وهذا سيعود على حسب تطور تعافيه من الإصابة.

وفي الواقع، كان سواريز، البالغ من العمر 34 عامًا، سيغيب عن مواجهة ريال بيتيس المقبلة، بعدما حصل على البطاقة الصفراء الخامسة له أمام إشبيلية بالجولة الماضية، ليتجرع عقوبة الإيقاف.

يحتاج الفريق إلى أهداف الأوروجوياني في هذه المرحلة الأخيرة من الموسم لمحاولة تحقيق لقب الدوري الإسباني الذي يزداد تعقيدًا مع مرور المباريات، حيث لديه أرقام جيدة أمام شباك الخصوم، مسجلًا 19 هدفًا من 35 تسديدة فقط على المرمى.

ويتصدر أتلتيكو مدريد جدول الليجا بـ66 نقطة لكن الفارق تقلص بينه وغريميه برشلونة وريال مدريد بنقطة وثلاث نقاط، بعد خسارته أمام إشبيلية بهدف نظيف الجولة الماضية، وبعدما حقق أربعة انتصارات فقط في آخر عشر جولات.

وعاد للتدريبات الجماعية كل من المهاجم البرتغالي جواو فيلكس، الغائب عن مواجهة إشبيلية الماضية لمعاناته من كدمة، والبلجيكي يانيك كاراسكو، الذي تخلف عن المباراة لعقوبة الإيقاف، والمونتينيجري ستيفان سافيتش، الذي كان يتألم من مشكلات بالمعدة الأسبوع الماضي، وينتظر أن يدفع المدرب دييجو سيميوني بالثلاثي أمام ريال بيتيس.

تقليص الفارق لم يكن الصدمة الوحيدة للفريق الذي يعاني من غياب ماركوس يورنتي، الذي لن يشارك في المباراة التي ستقام على ملعب بينيتو فيامارين لتراكم البطاقات بعد تلقيه بطاقة صفراء أمام إشبيلية، وكذلك لاعب الوسط الفرنسي جيوفري كوندوجبيا، بينما خاض فيتولو مرانا مختلفا، ولا يبدو أن التشولو يمكن أن يحظى حتى الآن بالمهاجم الفرنسي موسى ديمبيلي، الذي يواصل التدرب على الهامش، ولا بلاعب الوسط الأوروجوياني لوكاس توريرا، الذي يواصل الغياب عن الفريق لوفاة والدته.

.