صدق أو لا تصدق.. كيكي سيتين يعلّم ميسي كيفية التحكم في الكرة

شهدت العلاقة بين ليونيل ميسي والمدير الفني السابق لفريق برشلونة كيكي سيتين الكثير من الخلافات التي تداولتها وسائل الإعلام الإسبانية مؤخراً

0
%D8%B5%D8%AF%D9%82%20%D8%A3%D9%88%20%D9%84%D8%A7%20%D8%AA%D8%B5%D8%AF%D9%82..%20%D9%83%D9%8A%D9%83%D9%8A%20%D8%B3%D9%8A%D8%AA%D9%8A%D9%86%20%D9%8A%D8%B9%D9%84%D9%91%D9%85%20%D9%85%D9%8A%D8%B3%D9%8A%20%D9%83%D9%8A%D9%81%D9%8A%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%AD%D9%83%D9%85%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B1%D8%A9

منذ ظهر كيكي سيتين، المدير الفني السابق لفريق برشلونة الإسباني، منذ أيام عبر وسائل الإعلام الإسباني للحديث عن الفترة التي قضاها في الفريق الكتالوني وعلاقته مع الأسطورة ليونيل ميسي، قائد الفريق، وكل يوم يتكشف جانب جديد من المشكلات والصراع بين اللاعب الموهوب ومدربه في قلعة (كامب نو).


وتمت إقالة كيكي سيتين، من تدريب برشلونة، في شهر أغسطس الماضي، عقب خسارة الفريق للقب الدوري الإسباني لصالح الغريم التقليدي ريال مدريد، فضلاً عن الخروج المذل للبارسا من بطولة دوري أبطال أوروبا، على يد بايرن ميونخ الألماني بالخسارة 8-2 في الدور ربع النهائي.


وكان كيكي سيتين قد أدلى بتصريحات حول الفترة التي قضاها في برشلونة، انتقد فيها ميسي على صعيد تأثيره وسطوته في صنع القرار داخل نادي برشلونة، مشيراً إلى أن اللاعب الأرجنتيني بطريقة أو بأخرى أقوى يكون أقوى من المدير الفني للفريق.

وبعد هذه التصريحات كشفت تقارير عن تفاصيل واقعة حدثت بين ميسي وكيكي سيتين الموسم الماضي خلال مباراة سيلتا فيجو، حيث حدثت مشادة كلامية بين اللاعب ومدربه في ملعب البالايدوس، حيث طالب ميسي سيتين بمعاملة نجوم برشلونة بشكل أكثر احتراما، فرد عليه الأخير بقوله: إذا لم يعجبك كلامي فأنت تعرف طريق الباب جيداً.


وتتواصل المفاجأت في الأزمة بين الجانبين بعدما كشفت تقارير صحفية إسبانية خلال الساعات الماضية عن اللحظة التي تفجّرت فيها المشاكل بين ميسي وكيكي سيتين، مشيرة إلى أن العلاقة بين الطرفين كانت متوترة منذ فترة وقبل الخسارة المذلة من بايرن ميونخ.


وأوضح برنامج «الشيرنجيتو» الإسباني الشهير، أن أعظم لاعب في العالم وأكثر لاعب قدرة على التحكم بالكرة بين كل لاعبي الكرة، الساحر ليونيل ميسي، كان كيكي سيتين يحاول أن يعلمه ويشرح له كيفية التحكم في الكرة، وكيف لميسي أن لا يفقد الكرة بسهولة.


وقال البرنامج: أن كيكي سيتين انتقد ميسي لأنه خسر الكثير من الكرات نتيجة مخاطرته في المراوغات دال الملعب للخصوم.


وعلق «الشيرنجيتو» بشكل ساخر على ما كان يفعله كيكي سيتين، والذي أشعل فتيل الأزمات بينه وبين ميسي، مؤكداً على أنه لا يوجد أي مدرب في العالم، يمكن أن يشرح لميسي كيفية التحكم بالكرة والاحتفاظ بها من المنافسين والخصوم.


وأضاف البرنامج التليفزيوني المعروف، أن كيكي سيتين أيضاً كان يشرح للاعبي برشلونة الأمور الفنية التي يرغب في تطبيقها من خلال المقارنة بينهم وبين لاعبي فريقه السابق، ريال بيتيس، وهو ما تسبب في حالة من الغضب بين نجوم برشلونة الكبار.


وفجر البرنامج مفاجأة أخرى بالكشف عن أن كيكي سيتين، كان نادراً ما يدرس منافسي برشلونة بشكل جيد، وهو ما كان تسبب في تراجع نتائج الفريق، كما أنه كان يأتي إلى مران الفريق متأخراً دائماً.



.

اخبار ذات صلة