شرط وحيد لبقاء سولاري في ريال مدريد

المدرب الأرجنتيني سانتياجو سولاري يقدم نتائج جيدة مع ريال مدريد وهناك بطولة واحدة تحدد بقاءه مع النادي الملكي في الفترة القادمة تحديدًا بعد انتهاء الموسم الحالي

0
%D8%B4%D8%B1%D8%B7%20%D9%88%D8%AD%D9%8A%D8%AF%20%D9%84%D8%A8%D9%82%D8%A7%D8%A1%20%D8%B3%D9%88%D9%84%D8%A7%D8%B1%D9%8A%20%D9%81%D9%8A%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF

خسر نادي ريال مدريد كلاسيكو إياب كأس ملك إسبانيا لكرة القدم، بأداء عال ولكن من دون فعالية في هز الشباك، واستقبل تسديدة واحدة من برشلونةحتى استراحة الشوط الأول، وهذه كانت أسوأ إحصائية للنادي الكتالوني في هذا الموسم، بالإضافة إلى تسجيل الأهداف الثلاثة جاءت عن طريق 3 تسديدات على المرمى، وهو الأمر الذي قضى على أحلام النادي الملكي بالعودة في النتيجة لخطف بطاقة التأهل إلى نهائي الكأس.

قدم أبناء سانتياجو سولاري مباراة قوية بإطلاق قذائف هجومية كثيرة وصلت إلى 14 محاولة على مرمى تير شتيجن الحارس الألماني لبرشلونة ولكنها لم تكن كافية لاختراق شباك «البلوجرانا»، وكانت النتيجة مأساوية وهي توديع بطولة كأس ملك إسبانيا.

ويبدو أن مصير سولاري مع ريال مدريد مرهون بحصده بطولة واحدة فقط تتمثل في رفع لقب دوري أبطال أوروبا، خاصة أن المدرب الأرجنتيني يقدم نتائج جيدة منذ توليه مهمة تدريب «المرينجي» وحقق حتى الآن 21 انتصارًا وتعرض للخسارة في 6 مباريات بينما تعادل في مباراتين فقط.

اقرأ أيضًا: ريال مدريد يشهر «الكارت الأحمر» في وجه جاريث بيل

وبدأت مسيرة سولاري مع الفريق الأول بعد إقالة جولين لوبيتيجي إثر الهزيمة من برشلونة في كلاسيكو الليجا في الدور الأول والذي انتهت بخماسية مقابل هدف وحيد، ويبدو أنه يسير على خطى زيدان، واستطاع سولاري تحقيق الفوز في أول 4 مباريات حتى اكتسب ثقة إدارة النادي الملكي ووقع عقدًا حتى عام 2021، في إشارة منهم على بدايته الرائعة مع الفريق الأبيض ونجح بعد ذلك في تحقيق لقب كأس العالم للأندية، ولكن هذه الثقة قلت بعض الشيء في بداية العام بعد التعرض الفريق لهزيمتين وتعادل وحيد.

سولاري يقدم أفضل نتائج في فترة صعبة

بعد الانتصار في 7 مباريات وتعادل ثمين في ملعب «الكامب نو» خلال مباراة ذهاب كأس الملك، زادت آمال الفريق في تحقيق الانتصار على ملعب «البرنابيو»، ولكن تعرض الفريق للخسارة في مفاجأة كبيرة بعد سلسلة الانتصارات الكبيرة، والأمر الجيد أن ريال مدريد جمع في هذه الفترة بين الأداء الجيد والنتائج، بعد ذلك تعرض النادي الملكي لرياح غير متوقعة شهدت هزيمة أمام جيرونا في الدوري الإسباني ما جعل تحقيق الليجا أمرًا يكاد يكون منعدمًا.

.