سيميوني يفتح النار على التحكيم بعد الهزيمة أمام برشلونة

أبرز سيميوني أن برشلونة لم يفز باللقاء بفضل طرد كوستا موضحا أن بخسارة مباراة البرسا أهدر أتلتيكو فرصته في المنافسة على لقب الليجا بعدما اتسع الفارق مع المتصدر إلى 11 نقطة

0
%D8%B3%D9%8A%D9%85%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A%20%D9%8A%D9%81%D8%AA%D8%AD%20%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%A7%D8%B1%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%AD%D9%83%D9%8A%D9%85%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D9%87%D8%B2%D9%8A%D9%85%D8%A9%20%D8%A3%D9%85%D8%A7%D9%85%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9

فتح الأرجنتيني دييجو سيميوني المدير الفني لفريق أتلتيكو مدريد النار على مدى نزاهة التحكيم بعد طرد لاعبه دييجو كوستا في مبارة الفريق أمام برشلونة بملعب «كامب نو» والتي انتهت بخسارة «الروخيبلانكوس» بهدفين نظيفين وابتعاده عمليا عن المنافسة على لقب الدوري الإسباني لكرة القدم.

وقال سيميوني عقب اللقاء إن كوستا استحق الطرد إذا كان قد أهان بالفعل حكم اللقاء خيسوس خيل مانزانو، لكنه طالب في الوقت ذاته بمعاملة كل الفرق بالمثل.

وصرح «هناك أمر خاطئ لأن سبعة من لاعبينا تعرضوا للطرد في 11 مباراة على هذا الملعب. سألت الحكم عما إذا كان دييجو كوستا قال له شيئا خطيرا لهذه الدرجة وقال لي ما سمعه، إلا أن كوستا قال لنا إنه لم يقل هذا. هناك لاعبون آخرون تلفظوا بمثل هذه الأشياء ولم يتعرضوا للطرد. ربما إذا كان كوستا قال ما قاله فاستحق الطرد».

وتابع «إذا كان الحكم اعتبر أن ما قاله إهانة، فكوستا استحق الطرد، لكن القرارات ليست متساوية دائما. هنا طردوا (فرناندو) توريس، أحد رمز الكرة العالمية، في دوري الأبطال. بعد توريس يمكنهم طرد الجميع».

ومع ذلك، أبرز سيميوني أن برشلونة لم يفز باللقاء بفضل طرد كوستا موضحا «لا أقول أنهم فازوا باللقاء بسبب الطرد. برشلونة يلعب جيدا، وعمل (المدير الفني إرنستو) فالفيردي رائع».

وبخسارة مباراة البرسا أهدر أتلتيكو فرصته في المنافسة على لقب الليجا بعدما اتسع الفارق مع برشلونة المتصدر إلى 11 نقطة، وذلك بعدما ودع دوري أبطال أوروبا وكأس الملك، الأمر الذي اعتبر سيميوني أنه سيساعد لاعبيه على التطور.

وقال سيميوني «أخرج من هذا الموسم بالكثير من الأمور الجيدة. تحسن رودريجو وتوماس وخيمينز سيفيدنا في الموسم القادم. أنا واثق من أن المواقف التي ممرنا بها هذا الموسم ستقوينا. لدينا عدد كبير من اللاعبين الموهوبين والشباب».

وتابع «لقد فزنا بكأس السوبر الأوروبي وننافس على المركز الثاني في الليجا. هذا يعكس وضعنا».

.