سيميوني: إبداء الرأي في أزمة نهائي كأس ليبرتادوريس لا يفيد الآن

أتلتيكو مدريد يواجه جيرونا في الجولة الـ14 من الدوري الإسباني لكرة القدم

0
%D8%B3%D9%8A%D9%85%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A%3A%20%D8%A5%D8%A8%D8%AF%D8%A7%D8%A1%20%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A3%D9%8A%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A3%D8%B2%D9%85%D8%A9%20%D9%86%D9%87%D8%A7%D8%A6%D9%8A%20%D9%83%D8%A3%D8%B3%20%D9%84%D9%8A%D8%A8%D8%B1%D8%AA%D8%A7%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%B3%20%D9%84%D8%A7%20%D9%8A%D9%81%D9%8A%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D8%A2%D9%86

أبرز مدرب أتلتيكو مدريد، الأرجنتيني دييجو سيميوني أن مهاجمه دييجو كوستا «متاح ومتحمس» لمباراة الفريق المقررة أمام جيرونا غدا الأحد على ملعب مونتيليفي، في الجولة الـ14 من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وتدل كل المؤشرات على أن كوستا الذي يعود لقائمة الأتلتي عقب غيابه عن مواجهة موناكو في خامس جولات دور المجموعات بدوري الأبطال الأوروبي بسبب مشكلات في القدم اليمنى، سيكون ضمن تشكيلة الفريق في مباراة الغد على الرغم من أنه تعرض اليوم خلال المران لالتواء في الكاحل الأيسر، لكن هذا الأمر لا ينبغي أن يؤثر على جاهزيته للعب.

وقال سيميوني في مؤتمره الصحفي اليوم، عشية مباراة فريقه أمام جيرونا في الجولة الـ14 من الدوري الإسباني لكرة القدم، إن كوستا «يعاني من مشكلات في القدم منذ وقت. حين يكون لدينا أمر يجب الإعلان عنه، فإننا سنعلن عنه»، في إشارة إلى ما إذا كان اللاعب سيواصل العلاج العادي الذي يخضع له حاليا أم سيحتاج لتدخل جراحي.

وأضاف أن المهاجم «متاح حاليا ومتحمس كما اعتاد أن يكون دائما، ونتمنى أن يتمكن من تقديم مباراة جيدة غدا».

ولا يحظى سيميوني حاليا سوى بثلاثة مدافعين من الفريق الأول (سانتياجو أرياس وستيفان سافيتش ولوكاس هيرنانديز)، في ظل غياب كل من دييجو جودين وخوسيه ماريا خيمينيز وخوانفران توريس وفيليبي لويس.

ولتعويض غياب هذا الأخير الذي يعاني من تورم عضلي إثر تعرضه لكدمة خلال مواجهة موناكو الأربعاء الماضي، طرح «التشولو» خيارات بديلة تتضمن الدفع بلاعب الوسط ساؤول نييجيز في عدة مراكز محتملة.

وعن جيرونا الذي يحل الأتلتي ضيفا عليه غدا، أبرز سيميوني «سنواجه فريق يلعب بشكل جيد» مشيدا بأسلوب مدربه أوزيبيو ساكريستان.

على صعيد آخر، رفض سيميوني أن يبدي رأيه في قرار إقامة إياب نهائي كأس ليبرتادوريسلكرة القدم بين ريفر بليت وبوكا جونيورز الأرجنتينيين في ملعب «سانتياجو برنابيو» بمدريد.

وقال سيميوني في مؤتمر صحفي «بصراحة ما أشعر به هو ان إبداء أي رأي آخر لا يفيد بعد كل ما قيل».

وكان اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم (كونميبول) قد قرر إقامة إياب نهائي ليبرتادوريس في ملعب ريال مدريد «سانتياجو برنابيو» في التاسع من الشهر الجاري بعدما كان قد تأجل لأجل غير مسمى إثر تعرض حافلة بوكا لهجوم من قبل مشجعي الخصم لدى توجهها إلى ملعب «المونومنتال» معقل ريفر لخوض المباراة التي كانت مقررة في 24 نوفمبر الماضي.

.