سولاري يلجأ إلى سياسة التدوير مع ريال مدريد.. وبنزيما أبرز الغائبين

قد تشهد مباراة جيرونا المقبلة على ملعب «سانتياجو بيرنابيو» إجراء الكثير من التغيرات في تشكيلة ريال مدريد نظرًا لحالة الإرهاق التي تسيطر على الفريق

0
%D8%B3%D9%88%D9%84%D8%A7%D8%B1%D9%8A%20%D9%8A%D9%84%D8%AC%D8%A3%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%B3%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%AF%D9%88%D9%8A%D8%B1%20%D9%85%D8%B9%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF..%20%D9%88%D8%A8%D9%86%D8%B2%D9%8A%D9%85%D8%A7%20%D8%A3%D8%A8%D8%B1%D8%B2%20%D8%A7%D9%84%D8%BA%D8%A7%D8%A6%D8%A8%D9%8A%D9%86

شهدت الأيام الماضية خوض ريال مدريد ثلاث مواجهات قوية أمام برشلونة على ملعب «كامب نو» ضمن منافسات ذهاب نصف نهائي كأس ملك إسبانيا، وأمام أتلتيكو مدريد على ملعب «واندا ميتروبوليتانو» في الجولة الثالثة والعشرين من دوري الدرجة الأولى الإسباني، وأمام أياكس أمستردام الهولندي على ملعب «يوهان كرويف أرينا» في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

واستطاع ريال مدريد تحقيق نتائج إيجابية في تلك اللقاءات الثلاثة، وقدم اللاعبون مردودًا وأداء جيدًا جعل عدد من العناصر الأساسية تستنفذ قوى كبيرة منها، وعلى الرغم من حالة الإرهاق التي بدت على عدد من اللاعبين، إلا أن الأرجنتيني سانتياجو سولاري، مدرب ريال مدريد، لم يجرؤ على اتباع سياسة التدوير في اللقاءات الأخيرة نظرًا لأهميتها.

وفي مباراة «التشامبيونزليج» الماضية لم يلجأ سولاري إلى اتباع تلك السياسة باستثناء اعتماده على الإسباني ناتشو هيرنانديز على حساب الفرنسي رافاييل فاران والدفع بجاريث بيل بدلًا من لوكاس فاسكيز.

ويستعد «المرينجي» في الوقت الحالي لخوض مباراة الجولة الرابعة والعشرين من «الليجا» يوم الأحد المقبل، أمام جيرونا على ملعب «سانتياجو سولاري»، وأمام حالة الإرهاق البدني التي يعاني منها عدد من اللاعبين كالفرنسي كريم بنزيما واستبعاد آخرين بسبب تراكم البطاقات الصفراء كالكرواتي لوكا مودريتش، فإن سولاري قد يدفع بداني سيبايوس على حساب قائد منتخب كرواتيا في خط الوسط.

بديل بنزيما.. ماريانو أم أسينسيو؟

وأما بالنسبة إلى بنزيما فقد يلجأ سانتياجو إلى الاعتماد على ماريانو دياز في مركز المهاجم الصريح، أو قد يدفع بماركو أسينسيو مهاجمًا وهميًا بسبب الأداء الرائع الذي قدمه في الـ 17 دقيقة التي شارك بها في مباراة أياكس أمستردام، هذا بالإضافة إلى الاعتماد على لوكاس فاسكيز في مركز الجناح الأيمن بدلًا من بيل.

وفيما يتعلق بالجانب الدفاعي، فإن فاران سيكون ضمن تشكيلة الفريق الأساسية إذا ما استطاع استعادة حالته الصحية من مرض الإنفلونزا الذي لحق به مؤخرًا، هذا بالإضافة إلى الدفع بألفارو أودريوزولا بمركز الظهير الأيسر أو منح البرازيلي مارسيلو فرصة أخرى.

جدير بالذكر أن ريال مدريد ليس لديه أي مباراة بمنتصف الأسبوع المقبل، وهي المرة الأولى منذ انطلاقة عام 2019، ولهذا فإن سولاري سينتهز تلك الفرصة وسيعمل على استعادة لاعبيه لقمة مستواهم قبل الدخول في أجواء مباراتي الكلاسيكو المقبلتين، والتي ستقام إحداها في الـ 27 من الشهر الجاري على ملعب «سانتياجو بيرنابيو» ضمن منافسات إياب نصف نهائي كأس الملك، والأخرى على الملعب نفسه في الثاني من الشهر المقبل، ولكن هذه المرة بالدوري.

.