Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
14:00
تأجيل
نادي مصر
الإنتاج الحربي
18:00
انتهت
الأهلي
إنبـي
19:00
الشوط الاول
الاتحاد السكندري
الزمالك
19:00
شاختار دونتسك
بازل
16:30
انتهت
بيراميدز
طنطا
15:00
انتهت
مصر للمقاصة
أسـوان
19:00
انتهت
برشلونة
نابولي
19:00
ولفرهامبتون
إشبيلية
17:00
تأجيل
اتحاد طنجة
نهضة بركان
19:00
انتهت
بايرن ميونيخ
تشيلسي
16:30
انتهت
الوحدة
الرائد
14:00
تأجيل
حرس الحدود
المصري
19:00
حسنية أغادير
الرجاء البيضاوي
19:00
الشوط الاول
مانشستر يونايتد
كوبنهاجن
16:15
انتهت
ضمك
الفيصلي
15:45
انتهت
السد
الدحيل
19:00
يوسفية برشيد
مولودية وجدة
19:00
الشوط الاول
إنتر ميلان
باير ليفركوزن
13:30
انتهت
أم صلال
الأهلي
17:00
انتهت
الصفاقسي
البنزرتي
21:00
أولمبيك آسفي
المغرب التطواني
18:00
الشوط الثاني
الهلال
الفتح
16:00
انتهت
الاتفاق
الفيحاء
17:00
انتهت
الرجاء البيضاوي
أولمبيك آسفي
21:00
الفتح الرباطي
رجاء بني ملال
16:20
انتهت
الحزم
العدالة
18:00
انتهت
الاتحاد
الأهلي
14:00
مستقبل سليمان
اتحاد بن قردان
16:15
انتهت
أبها
النصر
16:00
انتهت
النجم الساحلي
اتحاد تطاوين
16:00
انتهت
حمام الأنف
مستقبل سليمان
18:00
انتهت
النادي الإفريقي
نجم المتلوي
16:05
انتهت
الشباب
التعاون
16:00
الاتحاد المنستيري
حمام الأنف
19:00
الشوط الاول
الوداد البيضاوي
أولمبيك خريبكة
16:00
انتهت
الملعب التونسي
شبيبة القيروان
14:00
انتهت
يانج بويز
سيون
21:00
الدفاع الحسني الجديدي
الجيش الملكي
16:00
انتهت
اتحاد بن قردان
الترجي
16:00
انتهت
هلال الشابة
الاتحاد المنستيري
سوق الانتقالات 2019| نجوم غيروا أنديتهم بحثًا عن استعادة الثقة

سوق الانتقالات 2019| نجوم غيروا أنديتهم بحثًا عن استعادة الثقة

العديد من النجوم غيروا أنديتهم خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية، على أمل استعادة الثقة التي فقدوها في قدراتهم خلال المواسم الماضية والعودة من الجديد إلى الواجهة

أحمد الغنام
أحمد الغنام
تم النشر

بعد فترة امتلأت بالأخبار والشائعات، ونجوم ارتبطوا بفرق، وآخرون رحلوا بالفعل عن فرقهم، انتهت فترة الانتقالات الصيفية 2019، بكل أحداثها المثيرة، والتي كان أبرزها «مسلسل» البرازيلي نيمار دا سيلفا نجم نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، ومحاولات عودته إلى نادي برشلونة، والتي باءت بالفشل، ليستمر البرازيلي الدولي في ملعب «حديقة الأمراء» لموسم جديد.

لكن بعيدًا عن حجم الإنفاق، والنجوم الذين رحلوا إلى فرق جديدة لتغيير الأجواء أو خوض تحديات مختلفة، كان هناك نجوم آخرون يبحثون عن فرص لاستعادة ثقتهم في أنفسهم، بعد اهتزازها خلال المواسم الماضية، من أجل العودة مجددًا إلى الصورة، وتأكيد أنهم لاعبون بجودة عالية.

ونستعرض معكم خلال التقرير التالي، خمسة أسماء غيرت أنديتها خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية، من أجل العودة مجددًا إلى الواجهة.

فيليبي كوتينيو

فقد البرازيلي فيليبي كوتينيو خلال موسم ونصف في صفوف نادي برشلونة البريق الذي اكتسبه على مدار 5 مواسم في نادي ليفربول الإنجليزي.

وانتقل كوتينيو إلى برشلونة في يناير 2018 قادمًا من ملعب «أنفيلد» حيث كان اللاعب الأهم والأبرز في صفوف «الريدز»، في صفقة بلغت قيمتها 145 مليون يورو، ليكون أغلى صفقة شراء في تاريخ النادي الكتالوني، لكن البرازيلي الدولي لم يتمكن من ترك بصمته في ملعب «كامب نو».

وخلال 18 شهرًا في برشلونة، اكتفى كوتينيو بالمشاركة في 76 مباراة، سجل خلالها 21 هدفًا وصنع 11 آخر، لكن الجماهير الكتالونية لم تكن راضية عن أداء البرازيلي، وأطلقت ضده صافرات الاستهجان في الكثير من المرات.
وخلال الصيف الحالي، رحل كوتينيو إلى نادي بايرن ميونيخ الألماني، على سبيل الإعارة من برشلونة، وشارك في مباراتين مع النادي البافاري في الدوري الألماني، لكنه لم يسجل أو يصنع أي هدف.
ويأمل برشلونة في أن تكون فترة كوتينيو مع بايرن ميوينخ رائعة، حتى يتسنى لإدارة النادي الكتالوني بيعه بعد نهاية فترة إعارته بمبلغ مقارب لما دفعه للحصول على خدماته في 2018.

محمد النني

ربما لا يكون المصري محمد النني الاسم الأبرز في وسط ملعب نادي آرسنال الإنجليزي، خلال فترة لعبه في صفوف «الجانرز» التي امتدت من يناير 2016 وحتى سبتمبر 2019، بعد انضمامه إلى ملعب «الإمارات» قادمًا من نادي بازل السويسري، والذي كان أحد أبرز اللاعبين في صفوفه.

النني انضم لآرسنال بطلب من الفرنسي آرسين فينجر المدير الفني السابق للنادي الإنجليزي، في صفقة كلفت خزينة الفريق خمسة ملايين يورو، حيث كان يرى فيه المدرب الأسطوري الفرنسي دعمًا مميزًا لوسط الملعب الدفاعي، بالنظر إلى ما قدمه رفقة بازل من أداء مميز، تحديدًا في منافسات بطولة الدوري الأوروبي.

لكن، وطوال فترة لعبه في آرسنال، لم يشارك النني سوى في 89 مباراة فقط، جاء معظمها من مقاعد البدلاء، ولم يكن مقنعًا بالنسبة لجماهير النادي اللندني.

اقرأ أيضًا: إنفوجراف| بعد انتقاله لبشكتاش.. ماذا قدم محمد النني طوال مسيرته؟

الفصل الأخير في قصة النني في إنجلترا جاء حين خرج الإسباني أوناي إيمري المدير الفني لآرسنال بتصريحات في الأيام الأخيرة من سوق الانتقالات الصيفية طالب فيها اللاعب بالرحيل، للبحث عن فرصة اللعب بانتظام والحصول على دقائق للمشاركة.

وتحقق ذلك بالفعل حين انتقل النني إلى نادي بيشكتاش التركي في صفقة إعارة لمدة موسم، يتحمل خلالها آرسنال قيمة راتبه مع عدم حصول على أي أموال مقابل الصفقة.

ويبحث النني عن استعادة مستواه في الدوري التركي الذي يتطلب جهدًا بدنيًا وذهنيًا عاليًا، ولذلك قد تكون خطوة بيشكتاش ما يحتاجه الدولي المصري للعودة من جديد إلى أفضل نسخة منه، والتي شاهدها الجميع في نادي بازل.

أليكسيس سانشيز

قصة الدولي التشيلي قد تكون متطابقة مع قصة فيليبي كوتينيو، فبعد فترة طويلة من التألق في صفوف نادي آرسنال، والذي شهد أفضل فترات مسيرته الكروية على الإطلاق، قرر الغريم مانشستر يونايتد الحصول على خدماته مهما كلف الأمر، ونجح في ذلك بالفعل في يناير 2018، في صفقة بلغت قيمتها قرابة 70 مليون يورو.

وخلال موسم ونصف في ملعب «أولد ترافورد» ظهر أليكسيس سانشيز كنسخة باهتة من اللاعب الذي كان عليه في آرسنال، والذي تمكن خلال 166 مباراة من تسجيل 80 هدفًا وصناعة 45 آخر في كل المسابقات، واكتفى الدولي التشيلي بالمشاركة في 45 مباراة فقط بقميص «الشياطين الحمر» سجل خلالها 5 أهداف وصنع 5 أخرى.

وخلال فترة الانتقالات الصيفية، رحل سانشيز على سبيل الإعارة من مانشستر يونايتد لينضم لصفوف نادي إنتر ميلان الإيطالي، والذي يقوده أنطونيو كونتي، على أمل أن يستعيد أليكسيس ذاته، ويعود مجددًا اللاعب المرعب للمدافعين.

داني سيبايوس

ربما تكون قصة الإسباني الشاب مختلفة عن اللاعبين السابقين، فهو دائمًا يتألق رفقة المنتخب الإسباني، سواء على مستوى الشباب أو المنتخب الأول، لكنه لم يقنع أبدًا الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني لنادي ريال مدريد.

لاعب الوسط صاحب الثلاثة وعشرين عامًا انضم إلى ريال مدريد في صيف 2017، في صفقة كلفت النادي الملكي 16.5 مليون يورو، بعد أداءً مذهل قدمه على مدار موسمين في الفريق الأول لنادي ريال بيتيس.

سيبايوس انتقل إلى ريال مدريد وهو يحلم بأن يكون امتدادًا لجيل طويل من العظماء الذين ارتدوا القميص الأبيض، لكنه اصطدم حينها بقناعات زين الدين زيدان، الذي لم يمنحه فرصة المشاركة خلال موسم 2017-2018 سوى في 22 مباراة، سجل خلالها هدفين فقط.

اقرأ أيضًا: زيدان وريال مدريد.. تحدي «التشكيلة المثلى»

وخلال موسم 2018-2019، ومع رحيل زيدان في مايو 2018 وقدوم جولين لوبيتيجي لقيادة النادي الملكي، ظن سيبايوس أنه سيكون في الواجهة وهو ما حدث بالفعل، وأصبح لاعبًا من مفاتيح المدرب السابق لمنتخب إسبانيا، لكن فرحته لم تدم، بعد إقالة لوبيتيجي وقدوم الأرجنتيني سانتياجو سولاري، الذي رحل هو الآخر، ليعود زيزو من جديد لقيادة الدفة، وخلال الموسم الماضي شارك سيبايوس في 34 مباراة سجل خلالها 3 أهداف وصنع هدفين في كافة البطولات.

سيبايوس انتقل إلى نادي آرسنال الإنجليزي خلال فترة الانتقالات الصيفية، في صفقة إعارة لمدة موسم، ويبدو أنه يحظى بدعم كامل من مواطنه أوناي إيمري المدير الفني للجانرز، ومنذ انضمامه إلى النادي اللندني، شارك سيبايوس في كل مباريات الفريق الأربع في الدوري الإنجليزي الممتاز، وصنع هدفين.

روميلو لوكاكو

يعد لوكاكو واحدًا من أقوى وأشرس المهاجمين في كرة القدم خلال عصرنا الحالي، لكن ما حدث معه في صفوف مانشستر يونايتد خلال موسمين، وعدم مشاركته بشكل منتظم أثر كثيرًا على حصيلته التهديفية، والتي جعلته يسجل 113 هدفًا في الدوري الإنجليزي الممتاز، ويحتل المركز التاسع عشر في قائمة الهدافين التاريخيين للمسابقة.

وانتقل لوكاكو إلى مانشستر يونايتد بعد 3 مواسم قضاها في صفوف نادي إيفرتون، قدم خلالها جميعًا أداءً مثاليًا، توجه بتسجيل 87 هدفًا في 166 مباراة، ليجذب أنظار «الشياطين الحمر» الذين تمكنوا من الحصول على توقيعه في صيف 2017 مقابل 85 مليون يورو.

اقرأ أيضًا: لوكاكو عن الهتافات العنصرية: سأرد في المرة المقبلة

وبعدما ظهوره بأداء باهت خلال الموسم الماضي، بسبب عدم المشاركة بشكل منتظم، انتقل لوكاكو إلى نادي إنتر ميلان الإيطالي، في صفقة قدرت بـ 65 مليون يورو، على أمل أن يستعيد مستواه ويصبح من جديد المهاجم الشرس الذي كان عليه في السابق.

اخبار ذات صلة