Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
18:30
انتهت
ثون
زيورخ
16:15
انتهت
لوجانو
بازل
19:15
سانت كلارا
ماريتيمو
20:15
انتهت
سبورتنج لشبونة
جل فيسنتي
18:30
انتهت
نيوشاتل
سانت جالن
18:00
انتهت
بيلينينسيس
تونديلا
19:15
مانشستر سيتي
ليفربول
17:00
انتهت
أرسنال
نورويتش سيتي
20:00
أتليتكو مدريد
مايوركا
20:00
انتهت
برشلونة
أتليتكو مدريد
19:15
انتهت
برايتون
مانشستر يونايتد
17:00
انتهت
إيفرتون
ليستر سيتي
20:00
ريال مدريد
خيتافي
18:00
دينيزلي سبور
غازي عنتاب سبور
19:15
انتهت
وست هام يونايتد
تشيلسي
19:45
انتهت
جنوى
يوفنتوس
17:00
بعد قليل
شيفيلد يونايتد
توتنام هوتسبر
17:30
بعد قليل
أتالانتا
نابولي
19:00
انتهت
ليجانيس
إشبيلية
17:30
انتهت
إنتر ميلان
بريشيا
17:30
انتهت
تورينو
لاتسيو
19:45
انتهت
سبال
ميلان
19:45
روما
أودينيزي
17:30
بعد قليل
ريال سوسيداد
إسبانيول
17:00
انتهت
بورنموث
نيوكاسل يونايتد
18:30
انتهت
سيرفيتي
يانج بويز
17:30
انتهت
مايوركا
سيلتا فيجو
17:30
بعد قليل
إيبار
أوساسونا
17:30
انتهت
بولونيا
كالياري
20:30
انتهت
ريو أفي
سبورتينج براجا
19:45
انتهت
ليتشي
سامبدوريا
18:30
سيون
لوزيرن
19:45
انتهت
هيلاس فيرونا
بارما
18:15
انتهت
فيتوريا غيمارايش
فيتوريا سيتوبال
19:45
انتهت
فيورنتينا
ساسولو
16:00
انتهت
فاماليساو
بورتيمونينسي
20:00
انتهت
ريال بلد الوليد
ليفانتي
17:30
انتهت
ديبورتيفو ألافيس
غرناطة
20:00
انتهت
ريال بيتيس
فياريال
17:30
انتهت
فالنسيا
أتليتك بلباو
سر اللياقة البدنية لفينيسيوس جونيور مع ريال مدريد

سر اللياقة البدنية لفينيسيوس جونيور مع ريال مدريد

استطاع البرازيلي فينيسيوس جونيور جناح فريق ريال مدريد الإسباني اكتساب كتلة وقوة عضلية جيدة في الشهور الأخيرة دون أن يفقد ذرة من سرعته.

محمد سعد
أجوستين مارتين - ترجمة: محمد سعد
تم النشر

نشر البرازيلي فينيسيوس جونيور، جناح فريق ريال مدريد الإسباني، منذ أيام عدة صورا له وهو يمارس تدريباته اليومية في صالة الألعاب الرياضية بمنزله.

وبالرغم من فترة العزل التي يعيشها الفريق منذ أسابيع بسبب تفشي فيروس كورونا، إلا أن لاعب ريال مدريد الشاب ظهر بحالة بدنية جيدة للغاية.

ويُعد السبب الرئيسي في الإعداد البدني الجيد للبرازيلي الشاب هو معده ومواطنه تياجو لوبو، الذي يُعد أحد أشهر المعدين البدنيين في البرازيل.

والتحق لوبو بصفوف فريق سانتوس البرازيلي عام 2002، وظل رفقته حتى عام 2016 إلى أن قرر بدء مغامرته الأوروبية الأولى عبر العمل مع مواطنه جابرييل باربوسا حينما انضم إلى إنتر ميلان الإيطالي.

وبعد عودة جابيجول إلى الكرة البرازيلية مرة أخرى وانضمام فينيسيوس إلى ريال مدريد، شرع تياجو لوبو في العمل مع مواطنه الشاب وكان يقيم معه في منزله إلى أن انتقلت عائلته (لوبو) إلى مدينة مدريد الذي قدم إليها منذ قرابة العام.

وكان قد وصل لوبو إلى مدريد قبل أيام قليلة من تعرض فينيسيوس إلى تمزق في أربطة ساقه اليمنى بمبارة إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا النسخة الماضية أمام أياكس أمستردام الهولندي التي انتهت بفوز الأخير بأربعة أهداف لهدف.

وفي تلك الفترة فكر فينيسيوس ووكلاء أعماله في العمل مع معد بدني جيد يساعده على تطوير قوته البدنية بما يتناسب مع الكرة الأوروبية، ووقع اختيارهم على لوبو.



ولم يكن اختيار تياجو للعمل مع فينيسيوس من قبيل الصدفة، إذ ساعده على ذلك اسمه اللامع في الكرة البرازيلية، معيشته في أوروبا وخبرته في العمل البدني والهوائي واللاهوائي، وبالفعل عرضوا عليه الأمر ووافق بدوره على الفور.

وكانت أولى مهام لوبو هي تعافي فينيسيوس من تلك الإصابة التي لحقت به منذ عام، واستطاع الجناح البرازيلي اكتساب كتلة وقوة عضلية شيئًا فشيئًا دون فقدان ذرة من سرعته، والتي تُعد إحدى نقاط قوته.

اخبار ذات صلة