Web Analytics Made
Easy - StatCounter
ركلة جزاء ميسي أمام بلد الوليد

سجل تهديفي رائع لميسي وصراع مستمر مع رونالدو

ليونيل ميسي لاعب برشلونة استطاع أن يسجل العديد من الأرقام المتميزة والمعتاد عليها مع فريقه برشلونة عقب قيادة البلوجرانا للفوز على بلد الوليد في الدوري الإسباني

أحمد عبدالخالق
أحمد عبدالخالق
تم النشر
آخر تحديث

حقق النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي لاعب فريق برشلونة، سجلًا تهديفيًا رائعًا للموسم الحادي عشر على التوالي، بعد تسجيله هدف البلوجرانا الأول في مرمى بلد الوليد، خلال اللقاء الذى جمع بينهما اليوم في ملعب «كامب نو» معقل البارسا، ضمن منافسات الجولة الرابعة والعشرين من الدوري الإسباني، والذي انتهى بنتيجة 1 – 0 لصالح متصدر ترتيب الليجا.

سجل تهديفي لـ ميسي مستمر للموسم الـ 11 على التوالي

ورفع ميسي رصيده التهديفي هذا الموسم إلى 30 هدفا في جميع المسابقات، بعد هدفه في شباك بلد الوليد، ليصل إلى الموسم الحادي عشر على التوالي الذي يسجل فيه 30 هدفا أو أكثر، والذي بدأ منذ موسم 2008 - 2009.

وسجل ميسي أهدافه الثلاثين ما بين 22 هدفًا في الليجا، و6 أهداف في دوري أبطال أوروبا وهدفين في كأس ملك إسبانيا.

نسبة مئوية ضعيفة لميسي في ركلات الجزاء

وخلال المباراة احتسب حكم المباراة ركلة جزاء لمصلحة جيرارد بيكيه مدافع البارسا في الدقيقة 43 من عمر الشوط الأول، وسددها ميسي، مسجلًا هدف الفوز.

ثم في كرة أخرى احتسب حكم اللقاء ركلة جزاء أخرى لفائدة البديل فيليبي كوتينيو تصدى لها النجم الأرجنتيني مرة أخرى ولكن الحارس المتألق جوردي ماسيب تمكن من التصدي لكرة ليو هذه المرة.

وبذلك، وصل عدد ركلات جزاء متصدر ترتيب هدافي الليجا المهدرة إلى 24 ركلة من أصل 106 ركلات جزاء نفذها اللاعب البالغ من العمر 31 عاماً، منها 3 ركلات مهدرة مع منتخب الأرجنتين، مقابل 82 ركلة جزاء ناجحة، منها 13 ركلة مع منتخب بلاده.

وباتت نسبة نجاح تسديد الكرات من علامة الجزاء هي 76.7%، وهذه هي أول ركلة جزاء يهدرها قائد التانجو الأرجنتيني هذا الموسم بعد 3 ركلات أخرى ناجحة.

صراع مستمر مع كريستيانو رونالدو

لا يزال الصراع بين الأرجنتيني ليونيل ميسي، والبرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم يوفنتوس، مستمرًا على عرش القارة العجوز.

وبات الثنائي أكثر لاعبين، شاركا في الأهداف بالدوريات الأوروبية الخمسة الكبرى، هذا الموسم حتى الآن، وهما فقط اللذان ساهما في أكثر من 25 هدفًا، ليحتدم الصراع بينهما على الحذاء الذهبي هذا الموسم.

وشارك رونالدو في 24 مباراة، هذا الموسم، حيث سجل 19 هدفًا، وقدم 8 تمريرات حاسمة، بمجموع 27 هدفًا.

أما ميسي فلعب 22 مباراة، محرزًا 22 هدفًا، إلى جانب صناعة 10، بمجموع 32 هدفًا.

اخبار ذات صلة