Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
18:30
انتهت
ثون
زيورخ
16:15
انتهت
لوجانو
بازل
19:15
سانت كلارا
ماريتيمو
20:15
انتهت
سبورتنج لشبونة
جل فيسنتي
18:30
انتهت
نيوشاتل
سانت جالن
18:00
انتهت
بيلينينسيس
تونديلا
19:15
مانشستر سيتي
ليفربول
17:00
انتهت
أرسنال
نورويتش سيتي
20:00
أتليتكو مدريد
مايوركا
20:00
انتهت
برشلونة
أتليتكو مدريد
19:15
انتهت
برايتون
مانشستر يونايتد
17:00
انتهت
إيفرتون
ليستر سيتي
20:00
ريال مدريد
خيتافي
18:00
دينيزلي سبور
غازي عنتاب سبور
19:15
انتهت
وست هام يونايتد
تشيلسي
19:45
انتهت
جنوى
يوفنتوس
17:00
شيفيلد يونايتد
توتنام هوتسبر
17:30
أتالانتا
نابولي
19:00
انتهت
ليجانيس
إشبيلية
17:30
انتهت
إنتر ميلان
بريشيا
17:30
انتهت
تورينو
لاتسيو
19:45
انتهت
سبال
ميلان
19:45
روما
أودينيزي
17:30
ريال سوسيداد
إسبانيول
17:00
انتهت
بورنموث
نيوكاسل يونايتد
18:30
انتهت
سيرفيتي
يانج بويز
17:30
انتهت
مايوركا
سيلتا فيجو
17:30
إيبار
أوساسونا
17:30
انتهت
بولونيا
كالياري
20:30
انتهت
ريو أفي
سبورتينج براجا
19:45
انتهت
ليتشي
سامبدوريا
18:30
سيون
لوزيرن
19:45
انتهت
هيلاس فيرونا
بارما
18:15
انتهت
فيتوريا غيمارايش
فيتوريا سيتوبال
19:45
انتهت
فيورنتينا
ساسولو
16:00
انتهت
فاماليساو
بورتيمونينسي
20:00
انتهت
ريال بلد الوليد
ليفانتي
17:30
انتهت
ديبورتيفو ألافيس
غرناطة
20:00
انتهت
ريال بيتيس
فياريال
17:30
انتهت
فالنسيا
أتليتك بلباو
زيدان يتبع سياسة تدوير شاملة بين صفوف ريال مدريد.. لهذا السبب

زيدان ينتهج سياسة تدوير شاملة في صفوف ريال مدريد

دفع الفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد في لقاء فريقه أمام إيبار ضمن منافسات الدوري الإسباني بفينيسيوس جونيور وإبراهيم دياز وإيسكو

محمد سعد
مانو دي خوان - ترجمة: محمد سعد
تم النشر

لا يدع الفرنسي زين الدين زيدان، مدرب فريق ريال مدريد الإسباني، أي فرصة لتطوير أداء فريقه أن تمر دون استغلالها، سواء كان من خلال إلقاء تعليمات شفهية لهم أثناء المباريات المختلفة مستخدمًا كلتا يديه أو إصدار عدة تصرفات موجهة للاعبيه متبعًا بذلك مدرسة المدرب الإسباني فيسينتي ديل بوسكي والإيطالي كارلو أنشيلوتي، مدرب ريال مدريد السابق ونابولي الحالي، والذي كان قد عمل معه «زيزو» مساعدًا له في موسم 2013-2014.

واستطاع ريال مدريد الدخول في ديناميكية وأجواء جيدة مؤخرًا بفضل الانتصار العريض الذي حققه في المباراة التي جمعته بجالطة سراي الأربعاء الماضي ضمن منافسات دور مجموعات دوري أبطال أوروبا وانتهت بفوز «الملكي» بستة أهداف نظيفة ولقاء إيبار الذي أقيم أمس على عشب ملعب «بلدية إيبورا» ضمن منافسات الجولة الثالثة عشرة من دوري الدرجة الأولى الإسباني وانتهى بفوز «المرينجي» بأربعة أهداف نظيفة.

وبالأمس وتحديدًا في بداية الشوط الثاني دفع المدرب الفرنسي بثلاثة لاعبين لا تسير الأمور معهم على نحو جيد منذ انطلاقة الموسم الجاري، وهم: الإسبانيان إيسكو وإبراهيم دياز والبرازيلي فينيسيوس جونيور، ويُشير هذا الأمر إلى أن المدرب الفرنسي يتبع سياسة شاملة تدور حول رغبته في مشاركة الجميع وجاهزيتهم عندما تحين لحظة الحقيقة والأصعب في الموسم.

ووقع اختيار زيدان بالأمس على الثلاثي المشار إليه للمشاركة في الشوط الثاني من اللقاء، فإيسكو وفينيسيوس شاركا منذ الدقيقة 72، وأما بالنسبة إلى إبراهيم فدخل إلى أرضية الميدان في الدقيقة 81، ولم تكن تلك الدقائق كافية لكي يتمكن اللاعبون من تقديم أي شيء يُذكر سوى إحدى كرات الجناح البرازيلي الخطيرة، وهذا يعكس تمامًا الروح التي يتحلى بها زيدان وأنه لا يود خسارة أي فرصة لمنح فرصة للاعبين عانوا كثيرًا هذا الموسم إما بسبب الإصابات أو الابتعاد عن التشكيلة الأساسية نظرًا لوجود آخرين أكثر أهمية.

فينيسيوس

وكان قد استدعي زيدان الجناح البرازيلي إلى تشكيلة الفريق الأساسية في المباراة الماضية بعد غيابه عن قائمة مباراتين من آخر ثلاثة لقاءات متتالية، هذا بالإضافة إلى غيابه عن تشكيلة الفريق الأساسية منذ لقاء ريال مايوركا الذي أقيم في التاسع عشر من شهر أكتوبر الماضي.



اقرأ أيضًا: فينيسيوس.. بين إبداع رودريجو ووجود هازارد

وتُعد إحدى المشكلات التي يواجهها فينيسيوس هو غياب ثقته أمام مرمى الخصوم مقارنة بالثقة الكاملة التي يتحلى بها مواطنه رودريجو جويس والتي قادته للعب بشكلٍ أساسي في عدد من المباريات الأخيرة وتسجيل ثلاثية في مرمى جالطة سراي.

إيسكو وإبراهيم

وأما بالنسبة إلى إيسكو فعاد إلى تلك الحالة التي كان عليها رفقة المدرب الأرجنتيني سانتياجو سولاري وغاب تمامًا عن أي دور رفقة الفريق، وهو ما يحدث أيضًا مع إبراهيم دياز.

وعلى الرغم من عدم اعتماد زيدان على إبراهيم كثيرًا منذ عودته إلى منصبه مديرًا فنيًا للفريق؛ فإن اللاعب رفض الرحيل معارًا الصيف الماضي ويثق في مسألة حصوله على فرصة المشاركة بشكلٍ كبير في النصف الثاني من الموسم، هذا في حالة استمراره مع الفريق وعدم رحيله على سبيل الإعارة في يناير المقبل.

رودريجو ويوفيتش

واعتمد زيدان أيضًا في العديد من المناسبات على الجناح البرازيلي الشاب ونجح اللاعب في اعتماد اسمه لدى الجهاز الفني وجمهور «سانتياجو بيرنابيو»، وأما بالنسبة إلى المهاجم الصربي لوكا يوفيتش فحصل هو الآخر على فرصة المشاركة، منها أمام ليجانيس بالدوري، كل هذا يُشير إلى أن زيدان يرغب في جاهزية كل لاعبيه للاعتماد على جميعهم في مراحل الحسم من الموسم، لا سيما وأن الفترة المقبلة ستشهد انطلاقة مباريات كأس ملك إسبانيا ودخول كل الفرق في مرحلة الأدوار الإقصائية بالبطولة الأعرق أوروبيًا واحتدام المنافسة على لقب الدوري.

اخبار ذات صلة