الأمس
اليوم
الغد
زيدان يرد على أنباء إقالته.. ويؤكد رغبته في البقاء مع ريال مدريد

زيدان يرد على أنباء إقالته.. ويؤكد رغبته في البقاء مع ريال مدريد

ظهر الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني الفرنسي لنادي ريال مدريد الإسباني في المؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة المهمة والمصيرية في بطولة دوري أبطال أوروبا أمام جالاتا سراي التركي

آس آرابيا
آس آرابيا

ظهر الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني الفرنسي لنادي ريال مدريد الإسباني في المؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة الهامة والمصيرية في بطولة دوري أبطال أوروبا أمام جالاتا سراي التركي، والمقرر إقامتها، غدًا الثلاثاء.

وعن سؤاله عما إذا كان بإمكان مدريد تحقيق الفوز غداً؟، رد زيزو: «نعم بالطبع، فهذا هو ما يجب أن يكون، لقد بدأنا دور المجموعات بنتائج مخيبة للآمال، ولكن علينا غداً أن نصحح الأوضاع ونعيدها إلى مسارها الطبيعي للمنافسة على اللقب الأوروبي المعتاد للأبيض».

وأضاف زيدان: «أن مباراة الغد بمثابة مباراة نهائية، حيث إنه لا بديل عن الفوز، وأن الحل الوحيد هو الضغط على المنافس وإجباره على التخلي عن أدواره الهجومية وغلق مفاتيح لعبه، فالمهم غدا هو الفوز بالمباراة وتحقيق الـ3 نقاط للمحافظة على المشوار الأوروبي».

اقرأ أيضًا: راموس يدافع عن زيدان ويوجه رسالة لأنصار عودة مورينيو

وأكد زيدان أنه يود البقاء للأبد في منصبه الحالي، مشددا على أن السؤال حول استمراره في تدريب الميرينجي يجب أن يوجه لشخص آخر، كما اعترف بأن الأوقات العصيبة تروق له.

ومن إسطنبول قال زيدان: «الأمر على هذا النحو، كما أنني لست بصدد التناقش حوله، يمكن لكل شخص أن يدلي برأيه. عايشت الأمر طيلة 18 عاما كلاعب و25 إجمالا. تروق لي الأوقات العصيبة أيضا، ينبغي التحرك إلى الأمام. ليس فقط حين تفوز وتمر بوقت مبهج. هناك أوقات تتطلب التعامل بشخصية وسنحاول فعل ذلك غدا».

وأقر زيزو بأنه لا يشعر بتعرضه للتقليل من شأنه، رغم اعترافه بأنه يستاء مما يقال حول استمراريته بعد الهزيمة من مايوركا في الدوري الإسباني، مضيفا: «ما حدث في كرة القدم يصبح من الماضي، هكذا هي الحياة. والأمر بالنسبة لي سيان، أهتم بالحاضر لأن الماضي قد ولى بالفعل. استاء مما يقال، لا يروق لي، لكن ليس بمقدوري منع الناس من الإدلاء برأيهم».

وأردف: «يجب أن أبذل قصارى جهدي والتفكير بصورة إيجابية كما هو الحال دوما. نحن مقبلون على مباراة ممتعة في التشامبيونز على أرضية ملعب رائع، ندرك الوضع الذي نتواجد به وسنعمل من أجل الفوز، هذا هو ما نهتم به».

وعما إذا كانت تراوده أفكار بإقالته حال عدم الفوز على جالاتا سراي بملعبه، نقل زيدان السؤال إلى الشخص المنوط به الإجابة عنه قائلا: «لا أعلم، لا يمكنك أن توجه لي سؤالا كهذا، شخصيا أود الاستمرار هنا للأبد. نعي الموقف لكن يجب أن تتوجهوا بالسؤال لشخص آخر».

واختتم: «الأمر على هذا النحو، أمضيت 18 عامًا في الريال ومررت بنفس الموقف حين كنت لاعبا. أعرف أين نحن، سيكون الضغط قائما بصورة دائمة والشيء الوحيد الذي يجدر بنا فعله هو الاستعداد للقاء. ما سيحدث غدا لن يغير شيئا، لا تزال هناك الكثير من المباريات وسنحاول حتى النهاية. نضع أعيننا على النقاط الثلاث، أما بقية الأشياء مثل الضغط وتغيير المدرب، فلا تخصنا».

اخبار ذات صلة