زيدان يخفي هازارد من أجل مانشستر سيتي

البلجيكي إيدن هازارد جاهز للمشاركة مع ريال مدريد ولكن مدربه الفرنسي زين الدين زيدان يخشى عليه ولا يريد المخاطرة به حتى يصل بحالة جيدة لمباراة مانشستر سيتي

%D8%B2%D9%8A%D8%AF%D8%A7%D9%86%20%D9%8A%D8%AE%D9%81%D9%8A%20%D9%87%D8%A7%D8%B2%D8%A7%D8%B1%D8%AF%20%D9%85%D9%86%20%D8%A3%D8%AC%D9%84%20%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%B4%D8%B3%D8%AA%D8%B1%20%D8%B3%D9%8A%D8%AA%D9%8A

يحل فريق ريال مدريد ضيفا على فريق أوساسونا على ملعب «أل سادار»، ضمن منافسات الجولة 23 من بطولة الدوري الإسباني الدرجة الأولى لكرة القدم.

وبالفعل ستتأخر عودة اللاعب البلجيكي إيدين هازارد (29 عاما) للمشاركة بقميص النادي الأبيض لمدة إضافية حيث لم يلتحق ببعثة الفريق التي سافرت إلى مدينة بامبلونا بقرار من المدرب الفرنسي زين الدين زيدان، الذي لا يريد المخاطرة بهازارد لحاجته إليه بجاهزية 100% في مواجهة الدور ثمن النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا أمام فريق مانشستر سيتي الإنجليزي.

وهازارد من جانبه، ليس في عجلة من أمره للعودة إلى المشاركة، بعد غياب دام لمدة أكثر من شهرين ونصف (بالتحديد 26 نوفمبر 2019) عندما تعرض لركلة من مواطنه توماس مونييه في مباراة دور المجموعات من بطولة دوري أبطال أوروبا أمام باريس سان جيرمان الفرنسي.

وما يثبت ذلك صبر هازارد على عدم المشاركة بمباراة ديربي مدريد يوم 1 فبراير الماضي بالرغم من مشاركته قبلها بيومين في مران زيدان بجوار زملائه في المدينة الرياضية فالديباس، كما ظهر جاهزًا للحصول على دقائق في مباراة ريال سوسيداد الأخيرة في كأس الملك، ولكن زيدان لم يرغب في المخاطرة به مجددا في المباراة التي كان يعتبرها كالنهائي.

ويبدو أن الهدف الأساسي بالنسبة لهازارد والنادي هو عودته يوم 26 فبراير المقبل في ذهاب ثمن النهائي من بطولة الشامبيونزليج، ولذلك قرر زيدان تكرار استبعاده حتى يتعافى بشكل مثالي، نظرا لمعرفته بالصعوبات التي سيواجهها على ملعب «أل سادار» والضغط الذي يشكله أوساسونا؛ فهناك لعب زيدان 3 مرات؛ تجرع الهزيمة مرتين وانتصر في مواجهة.

اقرأ أيضا: هازارد خارج قائمة ريال مدريد لمباراة أوساسونا.. وبيل يعود

العملية الجراحية في 2017

ويُنصح هازارد دائما بعدم التحامل غير الضروري منذ أن عانى من إصابة في 4 يونيو 2017 بشرخ في كاحل قدمه اليمنى، وهي نفس الإصابة التي يعاني منها الآن، وكان قد تعرض لها في إحدى الجلسات التدريبية مع منتخب بلاده بلجيكا، وعاد وقتها على الفور إلى لندن وخضع لعملية جراحية.

وصرح الدكتور الذي قام بتلك العملية محذرا أنه قد يصاب مجددا وبسرعة في نفس المنطقة، ولذلك إجلالا لهيبة ملعب «أل سادار» ومن أجل الوصول متعاف بشكل جيد لمباراة مانشستر سيتي، بقى هازارد خارج حسابات زيدان لمواجهة أوساسونا ولكنه سيكون جاهزا بنسبة كبيرة للحصول على دقائق أمام سيلتا فيجو يوم الأحد المقبل.

.