الأمس
اليوم
الغد
00:00
تأجيل
الرجاء البيضاوي
نهضة الزمامرة
11:30
الميناء
النفط
16:30
السد
العربي
16:15
عجمان
الظفرة
16:15
الشارقة
الوصل
15:00
أولمبي الشلف
نادي بارادو
16:45
انتهت
اتحاد الجزائر
مولودية الجزائر
13:50
الدحيل
الشحانية
13:30
حتا
العين
13:30
النصر
الوحدة
13:30
الزوراء
الكهرباء
11:30
الحدود
نفط الوسط
13:50
الريان
الأهلي
18:00
انتهت
المغرب التطواني
رجاء بني ملال
13:30
انتهت
الشرطة
أمانة بغداد
16:00
انتهت
أولمبيك آسفي
الجيش الملكي
18:30
انتهت
الأهلي
الزمالك
20:00
الشوط الاول
ريال مدريد
مانشستر سيتي
20:00
انتهت
تشيلسي
بايرن ميونيخ
20:00
مانشستر يونايتد
كلوب بروج
20:00
إنتر ميلان
لودوجوريتس رازجراد
20:00
انتهت
نابولي
برشلونة
20:00
انتهت
ليفربول
وست هام يونايتد
20:00
الشوط الاول
أولمبيك ليون
يوفنتوس
20:00
أرسنال
أولمبياكوس
17:00
انتهت
سبورتينج براجا
جلاسجو رينجرز
19:30
انتهت
إينتراخت فرانكفورت
يونيون برلين
17:55
جنت
روما
17:00
انتهت
تشايكور ريزه سبور
بلدية إسطنبول
17:00
انتهت
قاسم باشا
دينيزلي سبور
20:00
أياكس
خيتافي
19:30
انتهت
جل فيسنتي
بنفيكا
17:55
بورتو
باير ليفركوزن
17:55
بلدية إسطنبول
سبورتنج لشبونة
17:55
بازل
أبويل
17:55
إسبانيول
ولفرهامبتون
17:55
لاسك لينز
آي زي ألكمار
17:55
مالمو
فولفسبورج
20:00
بنفيكا
شاختار دونتسك
20:00
سيلتك
كوبنهاجن
20:00
سالزبورج
إينتراخت فرانكفورت
20:00
إشبيلية
كلوج
15:40
التعاون
الهلال
17:40
النصر
الأهلي
زيدان: فعلت كل شيء في كرة القدم

زيدان: فعلت كل شيء في كرة القدم

اعترف الفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد أنه حينما كان لاعبًا «فعل كل شيء في كرة القدم» بعد عام واحد من التوقيع لصالح ريال مدريد في يوليو 2001.

آس آرابيا
آس آرابيا
تم النشر
آخر تحديث

اعترف زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد أنه حينما كان لاعبًا «فعل كل شيء في كرة القدم» بعد عام واحد من التوقيع لصالح ريال مدريد في يوليو 2001.

وقال زيدان في مقابلة نشرت على موقع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا»: «بمقاييس كرة القدم كانت الذروة في ذلك التوقيت، لقد وصلت في 2001 إلى أعلى المستويات، كنت بعمر 28 عامًا وبعدها بعام ذهبت إلى ريال مدريد، لقد فعلت كل شيء في كرة القدم، كنا أبطال العالم وأوروبا، إنك تلعب من أجل هذه اللحظات».

وأضاف: «يورو 2000؟ لقد كنا أبطال العالم، كنا نشعر بقوة حينئذ والمشاعر كانت إيجابية، كنا نملك فريقا أكثر نضجًا، كان عامان فقط بعد كأس العالم ولاعبونا كانوا في أكبر أندية أوروبا، وصلنا إلى البطولة بثقة كبيرة يمكنك أن تلاحظها منذ بدء البطولة».


اقرأ أيضًا: يناير 2020.. مواجهات نارية لريال مدريد

وأردف: «لا أريد أن أظهر أننا كنا أكثر طموحًا من غيرنا، لقد علمنا أنها ستكون بطولة صعبة، ولكننا كنا نملك الثقة وكان فريقنا أفضل من 1998، لقد شعرنا أننا أقوى فريق، وقمنا ببطولة أفضل في أسوأ وأفضل لحظاتها، كان الأمر مثاليًا، ومرة أخرى صنع البدلاء الفراق، لم يكن الأمر متعلقًا بـ11 أو 12 لاعبًا، لقد كان فريقًا كاملًا».

وختم قائلًا: «سيلفيان ويلتورد وروبيرت بيريز حينما غابا لم يشعر أحد بغيابهما، كان البدلاء في بطولة عظيمة، من المهم للغاية أن يكون البدلاء مالكين لفرصة أداء عملهم».

اخبار ذات صلة