Web Analytics Made
Easy - StatCounter
زيدان.. صائد المواهب الشابة

زيدان.. صائد المواهب الشابة

كان الفرنسي زين الدين زيدان هو من اكتشف رافاييل فاران وفيديريكو فالفيردي كما كان من أوصى إدارة ريال مدريد بالتعاقد مع كيليان مبابي وإيدين هازارد.

محمد سعد
سيرخيو جوميز - ترجمة: محمد سعد
تم النشر

يتمتع الفرنسي زين الدين زيدان، مدرب فريق ريال مدريد الإسباني، بحاسة شم مميزة قادرة على اكتشاف المواهب الكروية الشابة.

وكان الفرنسي إدواردو كامافينجا آخر لاعب نصح به زيدان إدارة ريال مدريد بالتوقيع معه، لا سيما بعد المستوى المميز الذي ظهر عليه الشاب البالغ من العمر 17 عامًا فقط هذا الموسم مع فريق رين الفرنسي.

ويتمتع الفرنسي الشاب بمستوى مميز كلاعب خط وسط ولديه عقد مع فريقه يمتد حتى صيف العام المقبل، واستطاع جذب أنظار إدارة الملكي له بعد المستوى المميز الذي قدمه طيلة الأشهر الماضية.

وفي السنوات الماضية نصح زيدان كذلك إدارة النادي الملكي بالتعاقد مع البلجيكي إيدين هازارد، الذي انتقل فيما بعد إلى ريال مدريد، ومع مواطنه كيليان مبابي، جناح فريق باريس سان جيرمان الفرنسي، قبل أن يذيع صيتهما في سماء أوروبا والعالم، كما كان هو من أوصى النادي بالتعاقد مع مواطنه رافاييل فاران، وكان كذلك من احتضن لاعبه الأوروجواياني الشاب فيديريكو فالفيردي ليجعله ضمن أفضل لاعبي الوسط في العالم.

وصُنف زيدان كأحد أفضل من تولوا قيادة الفريق الأول في تاريخ ريال مدريد، كما أنه يُعد أحد كشافي النادي المميزين، وإليكم أبرز الصفقات التي نصح زيدان إدارته بالتعاقد معها، وكذلك اللاعبين الذين اكتشفهم المدرب الفرنسي:

مبابي

يبلغ مبابي من العمر حاليًا 21 عامًا، ويُعد أحد هواجس إدارة النادي برئاسة فلورنتينو بيريز الذي أبدى اهتمامه كثيرًا في الحصول على خدمات المهاجم الفرنسي الشاب.

ويبدو أن صفقة مبابي غير ممكنة في الوقت الحالي بسبب قيمته المالية الباهظة وتفشي فيروس كورونا الذي سيؤثر بدوره على القوة الاقتصادية لجميع الأندية في العالم.

اقرأ أيضًا: كيليان مبابي يقترب من ريال مدريد وسط ضغط باريس سان جيرمان

وفي عام 2012 أوصى زيدان إدارة النادي بالتواصل مع والدي مبابي والتوصل إلى اتفاق معهما، وكان ذلك عندما كان يبلغ كيليان من العمر 13 عامًا وكان في زيارة هو ووالداه إلى مدينة «فالديبيباس» الرياضية.

وفي تلك الزيارة التقط كيليان صورة تذكارية في محيط المدينة الرياضية، كما أن هناك صورة جمعته بنجم ريال مدريد السابق ويوفنتوس الإيطالي الحالي كريستيانو رونالدو.



ولكن ريال مدريد لم يتوصل إلى اتفاق للتعاقد مع اللاعب، وبالفعل انضم مبابي إلى الفئات الشبابية بصفوف نادي موناكو الفرنسي.

وفي أكتوبر الماضي أدلى مبابي بتصريح قال فيه: «لم أنضم إلى ريال مدريد لأنني كنت أود الاستمرار في بلدي، لم أكن أود الرحيل في ذلك التوقيت المبكر، اخترت موناكو وأعتقد أنه كان اختيارًا جيدًا».

وفي عام 2017 عاد زيدان مرة أخرى واقترح على إدارة ريال مدريد التعاقد مع مبابي الذي كان يبلغ من العمر وقتها 18 عامًا، وبالفعل تواصلت الإدارة مع اللاعب وأسرته، ولكن مبابي اختار الانضمام إلى باريس سان جيرمان لأنه نظر إلى حالة ريال مدريد ووجد أنه لن يكون له مركز في تشكيلة الفريق الأساسية نظرًا لرفض الويلزي جاريث بيل الرحيل عن الملكي، لذا انضم المهاجم الفرنسي إلى العملاق الباريسي مقابل 180 مليون يورو.

واستطاع مبابي في 3 سنوات التتويج بالعديد من الألقاب الجماعية مع باريس سان جيرمان كالدوري الفرنسي في مناسبتين وكأس السوبر الفرنسي وكأس فرنسا في مناسبة واحدة، كما تمكن من التتويج بكأس العالم مع منتخب بلاده.

وأسهم كل هذا في تطور اللاعب بشكلٍ كبير على المستوى البدني والفني، لذا يرى مبابي أنها حانت لحظة اتخاذ خطوة للأمام في مسيرته، وهنا عاد ريال مدريد للظهور في المشهد مرة أخرى.

هازارد

تعاقد ريال مدريد مع الجناح البلجيكي الصيف الماضي قادمًا من تشيلسي مقابل 100 مليون يورو، ولكن كان من الممكن قدوم هازارد إلى «سانتياجو بيرنابيو» من قبل وبقيمة مالية أقل من هذه بكثير إذا كانت قد استمعت الإدارة إلى نصيحة زيدان.

ففي عام 2009، وبعد عودة زيدان إلى ريال مدريد، لم يتوقف عن توجيه رسائل نصح للنادي بالتعاقد مع الجناح البلجيكي، إذ قال آنذاك: «كنت سأجلب هازارد إلى ريال مدريد وأنا مغمض العينين».

اقرأ أيضًا: على غرار ليل وتشيلسي.. هازارد يُراهن على موسمه الثاني مع ريال مدريد

وفي عام 2010 أوصى زيدان بيريز بشكلٍ رسمي بتقديم عرض لهازارد، الذي كان يبلغ من العمر آنذاك 19 عامًا ويقدم مستويات رائعة رفقة ليل الفرنسي.

ولكن إجابة بيريز لم تكن ما ينتظره زيدان، واستمر هازارد رفقة ليل لموسمين تُوج خلالهما بجائزة أفضل لاعب في الدوري الفرنسي، وفي عام 2012 رحل إلى «البلوز».

وفي عام 2015 أدلى زيدان بتصريح آخر قال فيها: «هازارد هو أكثر لاعب يعجبني بعد كريستيانو وميسي، من الرائع مشاهدته يلعب».

وكان على زيدان أن ينتظر 4 سنوات أخرى بعد تصريحه هذا ليرى هازارد مرتديًا قميص ريال مدريد، ولكن موسم البلجيكي الأول كان الأسوأ في مسيرته، إذ سقط مصابًا في أكثر من مناسبة وغاب عن عشرات المباريات.

فاران

كان زيدان أحد كبار مكتشفي رافاييل، فعندما كان يبلغ فاران من العمر 18 عامًا وبصفوف نادي لانس الفرنسي اقترح زيدان على بيريز التعاقد معه.

وقبل أيام من تعاقد المرينجي مع رافاييل رسميًا مقابل 10 ملايين يورو أدلى زيزو بأحد التصريحات قال فيها إنه من الصعب إيجاد مدافع مثل فاران.

اقرأ أيضًا: ريال مدريد يغلق الباب أمام رحيل فاران بشرط النصف مليار يورو

وكانت صفقة فاران في محلها، ففي 9 سنوات تحول فاران من مشروع وافد جديد إلى لاعب لا غنى عنه، كما أصبح أحد أعمدة خط الدفاع الأساسية في الفريق وأحد أكثر الأصوات المسموعة بداخل غرفة ملابس سانتياجو بيرنابيو.

فالفيردي

لم يكن زيزو هو من أوصى إدارة النادي بالتعاقد مع فيديريكو فالفيردي عندما كان يبلغ من العمر 17 عامًا وبمقابل 5 ملايين يورو، ولكن المدرب الفرنسي هو من راهن على لاعب الوسط الأوروجواياني ودفع به في التشكيلة الأساسية رفقة لوكا مودريتش وتوني كروس وكاسيميرو وهو يبلغ من العمر فقط 21 عامًا.

وبعد تولي زيدان مهمة قيادة الفريق للولاية الثانية، لم يشك للحظة في مستقبل فالفيردي، ففي تلك الفترة كانت تتردد شائعات حول احتمالية رحيل اللاعب، ولكن المدرب الفرنسي اجتمع بلاعبه الأوروجواياني آنذاك وقال له: «أنت لست قيد التجربة، تروق لي كلاعب كرة قدم كما أنت».

وقد كانت تلك المحادثة الخاصة سر النجاحات الكبيرة الذي حققها اللاعب منذ بداية الموسم الجاري، ولا يزال لديه الكثير ليثبته لنفسه ولمدربه.

اقرأ أيضًا: تفاصيل محادثة زيدان وفالفيردي التي غيّرت مصيره مع ريال مدريد

إذا تحدثنا عن كشافي ريال مدريد وأحد أهم مكتشفي النجوم، فهو بلا شك زين الدين زيدان.

اخبار ذات صلة