ريال مدريد يلعب فى تركيا من أجل دوري الأبطال وزيدان

يخوض الليلة فريق ريال مدريد مبارة هامة ومصيرية ضد فريق جلطة سراي ضمن منافسات الجولة الثالثة لدور المجموعات فى بطولة دورى أبطال أوروبا

0
%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%8A%D9%84%D8%B9%D8%A8%20%D9%81%D9%89%20%D8%AA%D8%B1%D9%83%D9%8A%D8%A7%20%D9%85%D9%86%20%D8%A3%D8%AC%D9%84%20%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%A8%D8%B7%D8%A7%D9%84%20%D9%88%D8%B2%D9%8A%D8%AF%D8%A7%D9%86

سنكون الليلة على موعد مع مبارة هامة ومصيرية سيخوضها ريال مدريد ضد فريق جلطة سراي على ملعب الأخير فى تركيا ضمن منافسات الجولة الثالثة لدور المجموعات لبطولة دورى أبطال أوروبا.

ولن تشفع أرقام زيدان مع المرينجيإذا خسر الريال فى لقاء الليلة, حيث أصبح مصيره متعلق بأقدام لاعبيه فى هذه المبارة وليس بإنجازاته مع الملكي, على الرغم من أن زيزو قد نجح فى تحقيق بطولة دورى أبطال أوروبا مع ريال مدريد ثلاث مرات أثناء فترة ولايته الأولى مع الفريق.

هزيمة ريال مدريد الليلة لن يمكن تداركها أو علاجها « كروياً», ولكنها ستزيد الفجوة بين المدرب الفرنسي وبين إدارة ريال مدريد من جهة وبينه وبين الجماهير من جهة أخرى, وستكون بمثابة «القشة التى قسمت ظهر البعير».

يذكر أن نتائج الأبيضمع زيزو فى بطولة دورى أبطال أوروبا هذا الموسم لم تكن على ما يرام بل يمكن وصفها بالمخيبة للآمال, فقد لعب المرينجي مباراتين خسر واحدة وتعادل في الثانية، وبشكل عام خسر الريال 3 مباريات من أخر خمس له في البطولة.

اقرأ أيضاً|«تعرف على تشكيلة ريال مدريد أمام جلطة سراي بدوري أبطال أوروبا»

بالتزامن مع مايعيشه فريق ريال مدريد من حالة قلق وترقب نتيجة الأحداث الأخيرة, فقد خرج قائد الفريق سيرجيو راموس للحديث عن الفريق واستعداداته، والدفاع عن المدير الفنى الفرنسي وتحذير رئيس النادي من التلويح باسم مورينيو كورقة ضغط على زيدان.

كما أشار راموس«أنه فى الموسم الماضى كان الفارق بين ريال مدريد وبرشلونة 4 نقاط والأن الفارق هو نقطة واحدة, فلماذا كل هذا الضجيج والتشاؤوم وترديد نغمة ضياع بطولة الدورى, فالموسم مازال فى بدايته والفارق نقطة واحدة والمنافسة ستكون قوية».

ويعانى الفريق الملكى من غيابات كثيرة, أبرزها: ناتشو وأسينسو و فازكيس, بالإضافة إلى إصابة موردتش وجاريث بيل بفيروس فيفا.

وعن تشكيل الفريق المتوقع, فمن المحتمل مشاركة خاميس مع هازارد و كريم بنزيما, بالإضافة إلى مشاركة ميندي وكروس بشكل أساسي رغم غيابهما عن المشاركة فى المباريات الرسمية منذ فترة, كما يحل فالفيردي بديلا لمودرتش الغائب للإصابة.

ومن مدريد إلى إسطنبول, حيث نادى جلطة سراي صاحب الشعبية الكبرى فى تركيا برصيد 22 بطولة دوري محلى, والذى أسسه على سامي ين عام 1905, يحتل حالياً المركز الخامس بفارق أربع نقاط عن المتصدر ألانيا سبور, وقد سجل جلطة سراي هذا الموسم 9 أهداف فقط فى ثمانى مباريات، ومن المحتمل غياب المهاجم الدولي الكولومبي فالكاوعن مباراة ريال مدريد بداعي الإصابة.

يذكر أن جلطة سراي لم يهزم على ملعبه منذ مايو 2017.

.