ريال مدريد يلجا إلى «الخطة البلجيكية» لحسم صفقة مبابي

يعد الفرنسي كيليان مبابي الهدف الأهم والأكبر لنادي ريال مدريد الإسباني خلال الفترة المقبلة في الميركاتو الصيفي حيث يسعى لاقناع باريس سان جيرمان ببيعه.

0
%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%8A%D9%84%D8%AC%D8%A7%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%C2%AB%D8%A7%D9%84%D8%AE%D8%B7%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A8%D9%84%D8%AC%D9%8A%D9%83%D9%8A%D8%A9%C2%BB%20%D9%84%D8%AD%D8%B3%D9%85%20%D8%B5%D9%81%D9%82%D8%A9%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%A8%D9%8A

لا صوت يعلو داخل أروقة نادي ريال مدريد الإسباني، على صوت حسم صفقة الفرنسي كيليان مبابي، مهاجم فريق باريس سان جيرمان ومنتخب فرنسا، والذي يرغب ريال مدريد في الحصول على توقيعه خلال الميركاتو الصيفي الجاري من أجل بناء الفريق الملكي من حوله في الموسم الجديد.

وتدور خطة ريال مدريد لحسم صفقة مبابي حول محورين رئيسيين، الأول هو أن النجم الفرنسي لم يتبق في عقده مع باريس سان جيرمان سوى عام واحد فقط ، وبالتالي فإن النادي الباريسي لا يستطيع أن يفقد اللاعب في الموسم المقمبل بلا مقابل خاصة في ظل وضعه الاقتصادي المتدهور، والأموال الطائلة التي أنفقها في السنوات الأخيرة، خاصة في ظل الأزمة الاقتصادية التي ضربت العالم جراء فيروس كورونا المستجد، وتداعياتها في عالم كرة القدم.

والحقيقة أن مسؤولي ريال مدريد يعرفرن جيداً أن المعركة لضم مبابي ستكون طويلة وأنه إذا تمت الصفقة، فإنها ستحسم في المرحلة الأخيرة من سوق الانتقالات، ولكن هناك ثقة داخل النادي في أن هذا الصيف سيشهد انتقال الموهوب الفرنسي للنادي الأبيض العملاق.

ويراهن ريال مدريد على أن هذه الصفقة يمكن حسمها عبر الطريقة البلجيكية مثلما حسم النادي صفقتي الثنائي البلجيكي من فريق تشيلسي الحارس تيبو كورتوا وصانع الألعاب إدين هازارد في موسمي 2018 و2019 على الترتيب، حيث كان تشيلسي يرفض رحيلهما حتى وصل اللاعبان إلى الصيف السابق للعام الأخير في عقديهما، وبعدما كان تشيلسي يرفض تماماً رحيلهما تفاوض في النهاية مع ريال مدريد.

ولا شك أنه معروف أن باريس سان جيرمان لديه تاريخ من التعادل القاسي مع لاعبيه الذين حاولوا الرحيل عن النادي، مثل: ماركينيوس، ماركو فيراتي وأدريان رابيو، ولكن ريال مدريد يتشبث بأمل حسم الصفقة معتمداً على العلاقة الجيدة بينه وبين النادي الفرنسي.

وخسر باريس سان جيرمان 125 مليون يورو في موسم 2019/2020 وفي 2020-21 كان يتوقع أن يخسر 200 مليونأً آخرى، ومع ذلك واصل شهوة شراء اللاعبين، وقام بضم دانييلو بيريرا مقابل 16 مليون يورو، ووقع مع الهولندي فينالدوم مجاناً، لكن راتبه يبلغ 10 مليون يورو صافية، كما جدد نيمار مقابل راتباً سنوياً يبلغ 30 مليون يورو، خالصة الضرائب، كما اتفق على صفقة أشرف حكيمي مقابل 60 مليون يورو، وفي ظل كل ذلك، فإن بيع مبابي يمكن أن يوازن الحسابات للنادي الفرنسي.

الجدير بالذكر أن مبابي أنهى هذا الأسبوع مشاركته مع منتخب بلاده في بطولة كأس الأمم الأوروبية بعد خروج فرنسا على يد سويسرا في الدور ثمن النهائي.

.