ريال مدريد يحدد مصير جواهره الأربعة في يونيو

يطمح ريال مدريد الصيف المقبل في عمل إعادة بناء في ظل ارتفاع عدد من لاعبيه سنًا عن الثلاثين وهم (راموس وناتشو ومارسيلو وكروس ومودريتش وبيل وبنزيما) بحلول الصيف.

%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%8A%D8%AD%D8%AF%D8%AF%20%D9%85%D8%B5%D9%8A%D8%B1%20%D8%AC%D9%88%D8%A7%D9%87%D8%B1%D9%87%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B1%D8%A8%D8%B9%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A%D9%88

يطمحريال مدريد الصيف المقبل في عمل إعادة بناء في ظل ارتفاع عدد من لاعبيه سنًا عن الثلاثين وهم (راموس وناتشو ومارسيلو وكروس ومودريتش وبيل وبنزيما) بحلول الصيف، في النادي هناك إيمان بأنه حان الوقت لجمع الفواكه التي زرعها ريال مدريد عبر لاعبيه الشباب في أنحاء العالم، والآن الوقت موات لثورة كاملة، المثال الرائع لعملية الحصاد تلك ميندي وفالفيردي، اللذين صارا يعوضان لاعبين بقيمتي مارسيلو ومودريتش وبكفاءة عالية.


اقرأ أيضًا: عودة المعارين وصفقات فرنسية الصنع.. عطايا نارية لـ«ريال مدريد زيدان»

أشرف حكيمي

بحلول الصيف المقبل، ينتهي عقد أشرف حكيمي مع بوروسيا دورتموند، والآن يبدو المغربي مستعدًا للمشاركة في مدريد، وبالتحديد بعد أن أصبح زيدان مدربًا على الدكة، هو المدرب الذي أظهره للمرة الأولى في موسم 2017-2018 بعمر 18 عامًا، حكيمي اكتسب خبرة كبية في البوندسليجا، سجل 3 أهداف وصنع 7 في 28 مباراة خاضها بالقميص الأصفر الموسم الماضي، فيما سجل الموسم الحالي 6 أهداف وصنع 7 في 31 مباراة.

ناشئ ريال مدريد سيشغل مكانه في الرواق الأيمن للميرنجي، يستطيع من خلال هذا المركز تقديم الإضافة دفاعيًا وهجوميًا.

وسيحاول بوروسيا دورتموند بشتى الطرق تقديم عرض مغرٍ لضم أشرف حكيمي، فعل ذلك الصيف الماضي، ولكن في الصيف المقبل لن يقيم ريال مدريد هذا الخيار من الأساس.

أوديجارد

النرويجي ينهي فترته مع ريال سوسيداد بنهاية هذا الموسم، ويملك الفكرة الكاملة بأن يكون في الفريق الأبيض الموسم المقبل، رغم رغبة الفريق الباسكي بالإبقاء على اللاعب عامًا آخر في سان سيباستيان، مدريد يملك الكلمة الأخيرة، فالاتفاق المبرم ينص على وجوده ضمن صفوف سوسيداد لعام واحد فحسب.

الفريق الأبيض سوف يناقش الخطط حول أوديجارد، وسيمنح النرويجي الكلمة الفصل في هذا الأمر، ورغم فهم الميرنجي أن أوديجارد لن يترك الفرصة أو المكان في مدريد بعد أن صار جاهزًا تمامًا لحمل ألوانه، إلا أن الكلمة الأخيرة ستظل للفتى النرويجي الأعسر.

ريجيلون

عامه المميز في إشبيلية، بالإضافة إلى مستوى مارسيلو الضعيف، سيجعلان مدريد يريد الحصول عليه الموسم المقبل، رغم ذلك، فإن تشكيلة ريال مدريد تضع الفتى الواعد في شك، فهو سيلعب دورا ثانيا في مركزه بوجود ميندي، بينما إشبيلية في أمس الحاجة إلى خدماته، زيدان أيضًا لم يثر عنه أنه طلب ريجيلون في أي سياق.

سيبايوس

تملك الإدارة الفنية للميرنجي الثقة الكاملة فيه، ولكن وصول أرتيتا إلى آرسنال قد يعجل بعودة ريجيلون إلى مدريد، ولكنه قد يكون بديلًا في ظل الزخم الحالي بخط الوسط.

.