ريال مدريد يتجاوز لعنة راموس أمام سيلتا فيجو.. وناتشو يتألق

سيرجيو راموس، مدافع ريال مدريد، غاب عن مباراة سيلتا فيجو في الدوري الإسباني بسبب مشاكل في المعدة، فيما تألق بديله ناتشو فيرنانديز، ليقضي على اللعنة التي كانت تصيب الفريق في غياب القائد.

0
%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%8A%D8%AA%D8%AC%D8%A7%D9%88%D8%B2%20%D9%84%D8%B9%D9%86%D8%A9%20%D8%B1%D8%A7%D9%85%D9%88%D8%B3%20%D8%A3%D9%85%D8%A7%D9%85%20%D8%B3%D9%8A%D9%84%D8%AA%D8%A7%20%D9%81%D9%8A%D8%AC%D9%88..%20%D9%88%D9%86%D8%A7%D8%AA%D8%B4%D9%88%20%D9%8A%D8%AA%D8%A3%D9%84%D9%82

في ظل غياب القائد سيرجيو راموس، تمكن ريال مدريد من تحقيق فوز ثمين على حساب سيلتا فيجو مساء أمس السبت على ملعب «ألفريدو دي ستيفانو» ضمن الجولة الـ17 من الدوري الإسباني.

الفوز منح ريال مدريد 3 نقاط مهمة، أعادته إلى طريق الانتصارات بعد التعثر في الجولة الماضية بالتعادل المخيب أمام إلتشي من جهة، وقادته لاعتلاء جدول ترتيب الدوري الإسباني – ولو مؤقتا – برصيد 36 نقطة، بفارق نقطة واحدة عن أتلتيكو مدريد، الذي لعب حتى الآن 3 مباريات أقل، من جهة أخرى.

ولم تتوقف مكاسب ريال مدريد من الانتصار على سيلتا فيجو بثنائية، عند هذا الحد، وإنما تمكن ريال مدريد مرة أخرى من تحقيق الفوز، وبشباك نظيفة، بدون سيرجيو راموس.

وغاب راموس عن قائمة ريال مدريد لمواجهة سيلتا فيجو، بسبب مشاكل في المعدة، إذ لم يستكمل مران الفريق الأساسي للمباراة، فيما حرص القائد على متابعة أحداث اللقاء من مدرجات ملعب «ألفريدو دي ستيفانو».

أزمة في غياب راموس

وعانى ريال مدريد كثيرا على مدار المواسم الماضية من التعثر كلما غاب سيرجيو راموس عن تشكيلة الفريق، سواء في الدوري الإسباني، أو في دوري أبطال أوروبا.

وفي الموسم الجاري، لعب ريال مدريد 6 مباريات بدون راموس قبل مواجهة سيلتا فيجو، 3 منها في دوري أبطال أوروبا، و3 في الدوري الإسباني.

وتعرض ريال مدريد للخسارة في 3 مرات خلال المواجهات الست، من أصل 5 هزائم، تلقاها الفريق الملكي في كل البطولات هذا الموسم، ما يشير إلى الأهمية الكبيرة لسيرجيو راموس في خط دفاع الفريق.

سيرجيو راموس

<p>ريال مدريد يتجاوز لعنة راموس أمام سيلتا فيجو.. وناتشو يتألق</p>

كما تعادل ريال مدريد مرة، وتمكن من تحقيق الانتصار في مناسبتين فقط، لم يكن الدفاع خلالها في أفضل أحواله. واستقبلت شباك حامل لقب الدوري الإسباني في المباريات الست، 8 أهداف.

ولا شك أن غياب راموس يجعل دفاع ريال مدريد مهلهلا، ومعرضا للاختراق في أي وقت، كما يفتقد الفريق شخصيته داخل الملعب بغياب القائد.

وشارك راموس هذا الموسم مع ريال مدريد في 16 مباراة بكل البطولات، لم يخسر فيها الفريق الملكي سوى مرتين فقط، أمام قادش وفالنسيا في الليجا، كما سجل القائد 3 أهداف، وصنع هدفا.

تألق ناتشو

ورغم كل ما سبق، تغلب ريال مدريد، بقيادة زين الدين زيدان، على هذه الثغرة، والسبب الرئيس هنا يرجع لتألق البديل ناتشو فيرنانديز.

ولعب ناتشو بديلا لراموس في قلب الدفاع بجوار الفرنسي رافاييل فاران، أمام سيلتا فيجو، وتشاركا في تأمين دفاع الفريق، ليخرج منتصرا بشباك نظيفة.

وحصل ناتشو على ثالث أعلى تقييم خلال المباراة بين لاعبي الفريقين، بعد الثنائي لوكاس فاسكيز، وماركو أسينسيو، اللذين قادا الفريق للانتصار، إذ سجل كل منهما هدفا وصنع هدفا للآخر.

وكان ناتشو سريعًا في التحرك ونقل الكرة، كما أبعد تسديدة ياجو أسباس وبعدها جاء هدف لريال مدريد من هجمة مرتدة، وفي نهاية المباراة أنقذ فرصة خطيرة أخرى.

وفي 90 دقيقة، تمكن ناتشو من استخلاص 4 كرات من مهاجمي سيلتا فيجو، كما اعترض كرتين آخرين. وشارك ناتشو في 7 كرات مشتركة أرضية، كسب في 4 مرات منها، ودخل 4 التحامات هوائية، فاز في واحد منها.

ولمس ناتشو الكرة 57 مرة خلال المباراة، وقدم 40 تمريرة، 37 منها صحيحة، بنسبة نجاح 93%، كما أرسل 7 كرات طولية، كانت كلها ناجحة.

مستقبل راموس على المحك

ولا يخفى على أحد أن مستقبل سيرجيو راموس مع ريال مدريد يكتنفه الغموض، إذ ينتهي عقد القائد التاريخي للفريق بنهاية الموسم الجاري، فيما لم يصل اللاعب وإدارة النادي لحل من أجل تجديد العقد.

ويحق لراموس التوقيع لأي نادٍ في الوقت الحالي، على أن ينتقل إليه بنهاية الموسم الجاري، بعد انتهاء عقده الحالي مع النادي العاصمي.

وما زاد التكهنات حول إمكانية استغناء ريال مدريد عن راموس، صاحب الـ34 عاما، الأنباء التي تشير إلى اقتراب النادي من ضم النمساوي دافيد ألابا، مدافع بايرن ميونخ، بعد نهاية عقده الصيف المقبل.

وربما يكون ألابا، 28 عاما، الذي يجيد اللعب في قلب الدفاع، إضافة للعب كظهير أيسر وخط وسط مدافع، هو البديل المثالي لراموس في ريال مدريد، خصوصا إذا تحسنت النتائج أكثر كلما غاب النجم الإسباني حتى نهاية الموسم.

.