ريال مدريد مهدد بفقدان نجمين جديدين أمام ليفربول

يعاني ريال مدريد من غيابات كثيرة في صفوفه قبل مواجهة ليفربول في إياب دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا وخسر لاعبين جديدين في مواجهة برشلونة.

0
%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%85%D9%87%D8%AF%D8%AF%20%D8%A8%D9%81%D9%82%D8%AF%D8%A7%D9%86%20%D9%86%D8%AC%D9%85%D9%8A%D9%86%20%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%D9%8A%D9%86%20%D8%A3%D9%85%D8%A7%D9%85%20%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%B1%D8%A8%D9%88%D9%84%0A

تسيطر حالة من القلق على مسؤولي نادي ريال مدريد الإسباني، قبل المباراة المرتقبة يوم الأربعاء المقبل، أمام نظيره ليفربول الإنجليزي، في إياب دور الثمانية من بطولة دوري أبطال أوروبا.

وضرب ريال مدريد بقوة في موقعة الذهاب الأسبوع الماضي ونجح في الفوز بنتيجة 3-1، ليضع قدماً قوية في المربع الذهبي للبطولة الأوروبية العريقة، التي يتربع على عرش أبطالها بـ 13 لقباً.

وضربت الغيابات فريق ريال مدريد في الأيام القليلة الماضية مما جعله يفتقد عدد كبير من نجومه في مباراتي ليفربول في موقعة الذهاب التي احتضنها ملعب ألفريدو دي ستيفانو، وأمام غريمه التقليدي برشلونة في مباراة الكلاسيكو، في الدوري الإسباني أمس، والتي انتهت بفوز الفريق الملكي بنتيجة 2-1.

وكانت أبرز غيابات ريال مدريد ممثلة في خط الدفاع بغياب قلبي الدفاع المؤثرين، القائد سيرجيو راموس والفرنسي رافاييل فاران، إلا أن الثنائي ناتشو وإيدير ميليتاو قدماً أداء رائعاً في المبارايتن ونجحا في تعويض غياب زميليهما.

وكشفت تقارير صحفية إسبانية في الساعات الماضية عن أن ريال مدريد بات مهدداً بفقدان نجمين جديدين في مباراة الإياب أمام ليفربول يوم الأربعاء المقبل على ملعب الأنفيلد، وهما الثنائي: لوكاس فاسكيز ولاعب الوسط الأوروجواياني فيدي فالفيردي.

وشهدت مباراة برشلونة في الكلاسيكو أمس السبت، تعرض اللاعبين للإصابة والخروج من ملعب ألفريدو دي ستيفانو، حيث غادر فاسكيز المباراة في الدقيقة 43 بعد تدخل قوي مع لاعب برشلونة سرجيو بوسكيتس، شعر معه بآلام في الركبة اليمنى، أما فيدي فالفيردي فغادر الملعب وهو يعرج في الدقيقة 61 بعد شعوره بآلام قوية في القدم اليسرى.

وكشف نادي ريال مدريد أن اللاعبين سيخضعان لفحوصات طبية اليوم الأحد لمعرفة طبيعة الإصابة، ومدى قدرتهما على اللحاق بمباراة ليفربول، لا سما في ظل النقص الحاد الذي يضرب صفوف الملكي وحاجة ريال مدريد لكل نجومه قبل الموقعة المقبلة مع ليفربول.

وكتبت الصحفية مينا بونينو، صديقة فيدي فالفيردي، عبر حسابها الشخصي على موقع تويتر، أن اللاعب تعرض لضربة قوية في القدم، ومازال موقفه من مباراة ليفربول غامضاً، وستحسم الفحوصات الطبية التي سيخضع لها مصيره من المباراة.

.