ريال مدريد بدون رونالدو.. يحصد نقاط أكثر من تسجيل الأهداف

ريال مدريد يتصدر جدول ترتيب الدوري الإسباني بإجمالي 10 نقاط، وتسجيل 6 أهداف، بعد 4 جولات خاضها منذ انطلاقة الموسم الحالي، أرقام توضح حال المرينجي بدون كريستيانو رونالدو.

0
%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D8%A8%D8%AF%D9%88%D9%86%20%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88..%20%D9%8A%D8%AD%D8%B5%D8%AF%20%D9%86%D9%82%D8%A7%D8%B7%20%D8%A3%D9%83%D8%AB%D8%B1%20%D9%85%D9%86%20%D8%AA%D8%B3%D8%AC%D9%8A%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%87%D8%AF%D8%A7%D9%81

يتصدر ريال مدريد جدول ترتيب الدوري الإسباني برصيد 10 نقاط، وتسجيل 6 أهداف، بعد 4 جولات خاضها منذ انطلاقة الموسم الحالي، وفي أول مباراة له لم ينجح النادي الملكي في هز شباك ريال سوسيداد ولكن انطلاقة الليجا أبرزت اتجاه في الفريق الأبيض منذ رحيل كريستيانو رونالدو، يتمثل في حصد نقاط أكثر من تسجيل أهداف.

وقضى مهاجم يوفنتوس الحالي، 9 مواسم مع النادي الملكي، وباحتساب أيضًا الموسم الأخير قبل وصوله، أي قرابة عقد (في الفترة بين 2008-2009 و2017-2018) نجح فيها المرينجي في تسجيل أهداف أكثر من حصد نقاط، وهذه الفترة كسر فيها الريال حائجز الـ 100 هدف خلال 8 مواسم متتالية، وتحطيم الرقم القياسي 3 مرات (الذي سطر باسم المدرب توشاك 107 هدفًا في موسم 1989-1990 وظل غير قابل للكسر طيلة أكثر من 30 عامًا).

وفي موسم 2008-2009، قبل وصول رونالدو، أنهى الريال جدول الترتيب برصيد 78 نقطة مسجلاً 83 هدفًا، وبعد ذلك مع بيليجريني حققوا 96 نقطة و102 هدفًا، وعقب موسمين (2011-2012) تُوج ريال مدريد بلقب الليجا بتسجيل رقمين قياسيين (100 نقطة و121 هدفًا).

اقرأ أيضًا: انخفاض قيمة كيليان مبابي تقربه من ريال مدريد

وانخفض السجل الهجومي للنادي الملكي في آخر سنة لكريستيانو رونالدو حتى 94 هدفًا، ولكنه ما زال محتفظًا بتفوق الأهداف مقارنة بعدد النقاط (76 نقطة)، وهذا الأمر لم يحدث في آخر موسمين بدون رونالدو.

ففي موسم 2018-2019، حصد الريال 68 نقطة مسجلاً 63 هدفًا (أسوأ سجلاته في آخر 17 سنة) والموسم الماضي توج المرينيجي بلقب الليجا برصيد 87 نقطة وتسجيل 70 هدفًا.

ولا توجد قاعدة أساسية للنجاح سواء عند حصد أكثر أهداف أو أكثر نقاط، حيث حقق ريال مدريد لقبه الـ 34 في الليجا بأعلى نسبة مخصصة للأهداف والنقاط (1.24) منذ احتساب 3 نقاط للانتصار.

ومن بين 25 بطولة محلية احتسبت بـ 3 نقاط، 13 منهم حقق المرينجي نقاط أكثر من أهداف، بينما الـ 12 بطولة الآخري، تفوقت كفة الأهداف على النقاط، حيث كان الاتجاه في المواسم الأولى يتمثل في حصد نقاط أكثر، ولكن في العقد الأخير (7 بطولات) تغير الأمر وأصبحت تسجيل أكثر قدر من الأهداف.

.