ريال مدريد الرديف صاحب النصيب الأكبر في مباراة ريال بيتيس

واجه ريال مدريد مضيفه ريال بيتيس على ملعب «بينيتو فيامارين» ضمن منافسات الجولة التاسعة عشر من الدوري الإسباني، وحقق الفريق الملكي فوزًا صعبًا.

0
%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%AF%D9%8A%D9%81%20%D8%B5%D8%A7%D8%AD%D8%A8%20%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%B5%D9%8A%D8%A8%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%83%D8%A8%D8%B1%20%D9%81%D9%8A%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%A9%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D8%A8%D9%8A%D8%AA%D9%8A%D8%B3

يمر ريال مدريد بأحد أسوأ فتراته على مستوى الأداء والنتيجة، إذ يحتل الفريق المركز الرابع في جدول ترتيب دوري الدرجة الأولى الإسباني برصيد 33 نقطة، وبفارق 10 نقاط عن متصدر «الليجا» برشلونة، ويتحمل الخط الهجومي للفريق جزءً كبيرًا من أزمة «المرينجي» الحالية، إذ استطاع الفريق بأكمله تسجيل 28 هدفًا في 19 مباراة خاضها بالنسخة الحالية من الدوري الإسباني.

وبالأمس واجه الفريق «الملكي» ريال بيتيس على ملعب «بينيتو فيامارين» ضمن منافسات الجولة التاسعة عشر من الدوري الإسباني، وكان بطل أوروبا قاب قوسين أو أدنى من التعادل بهدف لمثله إلى أن تمكن داني سيبايوس، لاعب وسط ريال مدريد، من تسجيل هدف الفوز لفريقه في الدقائق الأخيرة من المباراة.

ويعيش ريال مدريد حالة عصيبة في الوقت الحالي، إذ تعرض عدد كبير من لاعبيه للإصابة خلال الفترة الأخيرة، ويُعد أبرز هؤلاء الفرنسي كريم بنزيما، والذي عاني بالأمس من كسر في خنصر يده اليمنى، والويلزي جاريث بيل والألماني توني كروس والإسباني ماركو أسينسيو، وآخرين.

الاعتماد على الفريق الرديف

وفي ظل هذا الوضع، لم يجد الأرجنتيني سانتياجو سولاري، المدير الفني لريال مدريد، خيارًا آخر سوى الاعتماد على عدد من عناصر الفريق الرديف، وكان لهذا الفريق النصيب الأكبر في تشكيلة الأمس، إذ شارك عدد من لاعبي ريال مدريد الرديف السابقين في مباراة ريال بيتيس مثل داني كارفاخال وناتشو وكاسيميرو وسيرجيو ريجيلون و فيديريكو فالفيردي وفينيسيوس جونيور، أو لاعبين ما زالوا في الفريق الرديف مثل كريستو رامون، والذي شارك بالأمس بعد تعرض بنزيما للإصابة وخروجه من المباراة.

ففي مباراة الأمس فضل سولاري إقحام ريجيلون عن البرازيلي مارسيلو في مركز الظهير الأيسر، كما قام بالدفع بفيديريكو فالفيردي للعب بجانب كاسيميرو في وسط الملعب، بينما دفع بناتشو في الخطوط الخلفية بجانب قائد الفريق سيرجيو راموس، ولعب بداني كارفاخال في مركز الظهير الأيمن.

وفي الخط الأمامي دفع بفينيسيوس جونيور ليلعب تحت رأس الحربة، وقبل دقائق قليلة من نهاية الشوط الأول تعرض المهاجم الفرنسي كريم بنزيما للإصابة، ولهذا دفع سولاري بمهاجم الفريق الرديف الحالي كريستو رامون بدلًا من الإسباني براهيم دياز، والذي انضم منذ أيام قليلة لصفوف «المرينجي» قادمًا من مانشستر سيتي الإنجليزي.

.